الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صيف تركيا الساخن يبدأ مبكراً وانتخابات وفق النظام الرئاسي لأول مرة 24 المقبل

تم نشره في الثلاثاء 15 أيار / مايو 2018. 12:22 صباحاً

عمان –  الدستور - ينال البرماوي
تستعد تركيا لانتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في 24 حزيران المقبل تجرى للمرة الأولى وفق النظام الرئاسي لا البرلماني.
تبدو نتائج الانتخابات الرئاسية شبه محسومة لصالح رجل تركيا القوي ورئيسها الحالي رجب طيب أردوغان، الذي تولى إدارة البلاد منذ ستة عشر عاما متتالية .
 ورغم وجود سبعة مرشحين،  فلا يكاد يرى في شوارع إسطنبول سوى صور أردوغان تملأ المكان، وثمة انطباع قوي لدى رجل الشارع العادي، فضلاً عن النخب السياسية، بأن فرص المنافسين الستة ضئيلة والجميع مهيأ لخمس سنوات قادمة من رئاسة أردوغان، قابلة للتجديد مرة واحدة.
لكن ماذا عن النتائج المتوقعة لحزب الرئيس، حزب العدالة والتنمية، في الانتخابات البرلمانية، هل ثمة مخاوف من تراجع الحزب، وهل ستواجه الحياة السياسية التركية مأزقا وتدخل حالة من الشلل حال فوز معارضي أردوغان بأغلبية المقاعد في البرلمان، بحيث تكون السلطة التنفيذية في يد «العدالة والتنمية» والأغلبية التشريعية في يد أحزاب معارضة؟.
وقال ياسين أقطاي القيادي البارز في «العدالة والتنمية» وكبير مستشاري أردوغان وخلال لقائه  50 صحفياً وصحفية عربية  شاركوا في ملتقى اسطنبول للصحفيين العرب الذي نظمته بلدية اسطنبول في الفترة ما بين 7 و 12 أيار الحال  إن المؤشرات جيدة ومطمئنة بالنسبة للنتائج المتوقعة للـ «العدالة والتنمية» في الانتخابات القادمة، لكنه أكد أن الحزب يحترم نتائج الديمقراطية وسيتقبل ما تفرزه صناديق الاقتراع.
واضاف انه إذا حصل التوافق بين الرئاسة والأغلبية البرلمانية فهذا جيد ويحقّق الانسجام بين السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية.
وقال انه اذا ما إذا فازت أغلبية برلمانية من أحزاب أخرى فهذا جيد أيضاً ولا نتوقع أن يتسبب بأزمة سياسية، فالدستور الجديد يعطي صلاحيات للرئيس تحول دون تعطيل مهامه وصلاحياته، كما أن هذا الأمر إن حصل سيظهر عدم سيطرة حزب واحد على كل مفاصل الدولة».
في ذات السياق قال وزير الثقافة والسياحة البروفيسور نعمان كورتولموش الذي شغل سابقاً منصب نائب رئيس الوزراء ونائب رئيس حزب العدالة والتنمية لن نشهد أزمة من هذا النوع، وإذا واجهناها سنلجأ إلى صناديق الاقتراع.
واضاف انه ووفق  الدستور الجديد فإن البرلمان الذي يمثّل السلطة التشريعية سيكون مستقلاً بصورة أكبر عن السلطة التنفيذية، والدستور الجديد هو الضامن وهو الذي يحلّ المشكلة إذا حصل خلاف بين الرئيس وبين السلطة التشريعية، الرئيس يستطيع الدعوة لانتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة، وكذلك البرلمان يستطيع الدعوة لذلك، وفي هذه الحالة يحتكم الطرفان لقرار الشعب.
وقال وزير الثقافة  نحن نعطي الأولوية لمصالحنا الوطنية ولمصالح الدول التي تشاركنا العيش المشترك في هذه المنطقة، نحن ضد تقسيم دول الجوار، ونؤكد على التعاون وعلاقات حسن الجوا».
واضاف ان مستقبل شعوبنا مشترك، ومنطقتنا تحوّلت إلى حلبة تجارب للدول الكبرى،  ولقد وصلت الحرب بالوكالة إلى نهايتها نحن نريد لمنطقتنا أن تدار من أهلها العلاقات الحقيقية تبنى بين الشعوب وليس بين الحكومات لأن الحكومات تتغير وكذلك سياساتها».
وبشان القضية الفلسطينية قال ان وبكل ألم وحسرة أقول  إن مسؤوليتنا إزاء القدس وفلسطين تراجعت للأسف، وأهم سبب وراء ذلك الخلافات والصراعات داخل عالمنا الإسلامي.
وقال  :نحن لن نتخلى عن فلسطين، هي القضية المشتركة بيننا، وهي الجامع بين المسلمين والمسيحيين، ما يجمعنا رغم اختلافاتنا هو القضية الفلسطينية، وكلما رفعنا العلم الفلسطيني فإننا نرفع علم الإنسانية بحق»
لكن، هل ثمة خلفيات سياسية وراء الدراما والمسلسلات التركية التي «تغزو» المنطقة؟ سؤال طرحه أحد الصحفيين العرب على وزير الثقافة، وعلى الفور أجاب كورتولموش بالنفي: «الدراما والمسلسلات تنتجها شركات خاصة، وتقدمها للسوق التركية وللأسواق الخارجية، ونحن كحكومة لا نتدخل في عملها».
وبين ان المسلسلات التركية باتت في الترتيب الثاني من حيث الانتشار بعد المسلسلات الأمريكية، وهي تشكل فرصة للتعرف على نبذة من تاريخ تركيا، فالولايات المتحدة تعمل على نشر ثقافتها والتعريف بنفسها عالمياً من خلال هوليوود، ونحن من خلال مسلسلاتنا نسعى للحصول على إعجاب العالم بتركيا».
السياحة في تركيا
وقال كورتولموش  أن عائدات تركيا من السياحة بلغت نحو 32 مليار دولار سنوياً ونحن في الترتيب العاشر عالميا في مجال السياحة ونسعى لأن نكون في الترتيب الخامس.
لا نسعى لإعادة الدول العثمانية
عمدة اسطنبول ورئيس بلديتها الكبرى مولود أويصال الذي تولى الدعوة لعقد ملتقى الصحفيين العرب الذي ضم إعلاميين من 18 دولة، استضاف الوفد على مأدبة إفطار في قصر خير الدين باشا التونسي، وقدّم شرحاً مستفيضا عن إدارة أعمال البلدية ومشروعاتها الكبرى.
وقال نحن مستعدون  لنقل تجربتنا في العمل البلدي إلى مختلف الدول العربية»، ويضيف أويصال: « العمل البلدي هو المجال الأفضل لخدمة المواطن ولرفع مستوى معيشته».
ورغم أن مجال اهتمامه العمل البلدي والخدمي، يؤكد أويصال أن تركيا لا تسعى لإعادة الدولة العثمانية و «النموذج العثماني طواه التاريخ، ولا نسعى لفرض الهيمنة على الآخرين، بل لإقامة علاقات حسنة معهم تقوم على التعاون والاحترام المتبادل».
أويصال التقى الوفد الصحفي العربي ثلاث مرات خلال فترة إقامته في اسطنبول، وأبدى اهتماماً كبيراً بمتابعة أعمال الملتقى، مشيراً إلى أن البلدية تسعى لعقده دورياً بصورة سنوية.
واكد اهتمام تركيا بتعزيز العلاقات مع الدول العربية التي يجمعها بتركيا روابط التاريخ والجغرافيا والثقافة والعيش المشترك.
واشاد اويصال بمستوى العلاقات الثنائية مع الاردن ودعمه للجانب التركي ووقوفه الى جانبه في الفترة الماضية.
نقابة الصحفيين الأردنيين كان لها مبادرتها المميزة في التعبير عن الشكر لرئيس بلدية اسطنبول، ففي ختام لقاء أويصال بالصحفيين العربي على مأدبة الإفطار قدّم الزميل ينال البرماوي نائب نقيب الصحفيين درع النقابة لعمدة اسطنبول الذي عبر عن شكره لهذه اللفتة التكريمية، معبّرا عن تقديره للأردن ومؤكداً عمق العلاقات التركية الأردنية، و أن ابنته درست عاماً كاملاً في الأردن.
أويصال التقط الصور التذكارية مع الإعلاميين الأردنيين المشاركين في الملتقى، وهم إضافة إلى نائب النقيب ينال البرماوي: رئيس تحرير صحيفة الرأي طارق المومني، ورئيس تحرير صحيفة السبيل عاطف الجولاني، ومقدمة البرامج في قناة رؤية الفضائية الزميلة نسرين أبو صالحة.
 جاويش أوغلو: بعض العرب يضغطون على فلسطين والأردن
والتقى الوفد العربي في سياق زيارته الى اسطنبول بوزير الخارجية مولود جاويش أوغلو لقاءه  حيث قال تحدث عن حرص المسؤولون الأتراك، وفي مقدمتهم الرئيس أردوغان بالقضية الفلسطينية و تعلقهم واهتمامهم بها، حيث كان النشاط الأول الذي حضره الصحفيون العرب في اليوم الأول لزيارتهم حفل توزيع جوائر جبل الزيتون الذي تم خلاله تكريم عدد من الناشطين في مجال خدمة القضية الفلسطينية والدفاع عنها عالمياً.
أردوغان قال في كلمته أمام الحفل: «مستقبل البشرية ستحدده نتيجة الاختبار في موضوع فلسطين والقدس»، موضحاً: « إما أن تتجه البشرية نحو النور والحرية والقيم الأخلاقية، وأما أن تتجه إلى غياهب الظلم والاضطهاد». أضاف أردوغان: «القضية الفلسطينية والقدس ليست مجرد قضية أمة أو منطقة أو مدينة بعينها، بل إن الفلسطينيين باتوا رمزاً لكل المضطهين حول العالم بسبب الفظائع والمذابح التي يتعرضون لها».
وزير الخارجية جاويش أوغلو قال: «نسعى لحشد الدعم لصالح القضية الفلسطينية، ونعمل بشكل حثيث كي تعترف كل دول العالم بالدولة الفلسطينية، لكننا نرى بعض التراجع والتردد في موقف الجامعة العربية تجاه القضية الفلسطينية، وهذا خطأ فادح»، وبنبرة قوية يؤكد: «إذا صمت البعض عن القضية الفلسطينية، فنحن لن نصمت».
لم يتوقف الأمر عند هذا الحدّ، يقول أوغلو ويضيف: «بعض الدول العربية ضغطت على فلسطين والأردن كي لا تعارضا قرار ترمب بخصوص القدس، وعلى تلك الدول أن تتوقف عن ذلك» ويؤكد: «لا نقبل أي ضغط يمارس على أي دولة، لأن ذلك يتعارض مع العدالة والإنسانية، وعلينا أن نواجه الضغوط التي تمارس على الدول العربية والإسلامية».
وفيما يتعلق بسوريا قال الوزير ان الحرب الأهلية والفوضى في سوريا لن تنته إلا إذا وجدنا حلاً سياسياً سلمياً للأزمة السورية، ونحن نسعى لذلك ونشارك في مباحثات جنيف وأستانة وسوتشي لهذه الغاية».
 وبخصوص الحرب على الإرهاب يؤكد جاويش أوغلو: «الإرهاب مثل الثعبان إذا اقتربت منه قتلك، علينا أن ننقذ المنطقة من خطر التنظيمات الإرهابية، وسنواصل حربنا ضدها».
وبشان العلاقة مع الولايات المتحدة وروسيا تساءل جاويش اوغلو: «لماذا يجب أن نكون أمام خيارين، إما مع الولايات المتحدة أو مع روسيا، لماذا لا تكون علاقاتنا جيدة ومتوازنة مع الجميع؟ نحن نسعى للانفتاح على الجميع، ولتفعيل علاقاتنا مع مختلف الدول، دون أن نكون مضطرين للاختيار بين بدائل».
 مطار اسطنبول الأكبر في العالم والتسمية مؤجلة
المطار الجديد في اسطنبول سيكون الأضخم عالمياً بعد استكمال جميع مراحله. الحكومة التركية قدمت الأرض، والقطاع الخاص سينشئ المطار، هي شراكة الطرفين، والحكومة ستحصل على 25 مليار يورو على مدار 25 عاماً بمعدل مليار سنويا، ثم تؤول ملكيته بالكامل للحكومة نهاية الفترة.
بدا واضحاً خلال زيارة الصحفيين العرب للمطار حجم الجهد الذي يبذل كي يفتتح بمرحلته الأولى في الموعد المقرر في 29 تشرين أول 2018 ذكرى إنشاء الجمهورية التركية. في هذه المرحلة سيكون في مطار اسطنبول، الذي لم يختر له اسم بعد، مهبطان بحيث يمكن أن تهبط فيه طائرتان بنفس الوقت، فيما سيتضاعف عدد المهابط ثلاثة أضعاف في المرحلة الأخيرة من المشروع.
رأس المال تركي بالكامل ومن القطاع الخاص، وكذلك التنفيذ فهو تركي بالكامل باستثناء بعض سائقي المركبات. المدير العام للمطارالجديد قدري سامسونلي أوضح أن مساحة المطار ستكون 76  مليون متر مربع، وهو سيوفر نحو 225 ألف فرصة عمل، وعدد المسافرين المتوقع في نهاية المشروع سيكون نحو 200 مليون مسافر سنوياً.
لكن ما هو مصير مطار أتاتورك الحالي الذي يضج بحركة الطائرات على مدار الساعة؟ يجيب سامسونلي: « عند افتتاح المطار الجديد فإن مطار أتاتورك سيغلق.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش