الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشهيد عويسات تعرض للضرب على يد 10 سجانين في «إيشل»

تم نشره في الاثنين 28 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً


كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في شهادة أدلى بها الأسير فراس محمد عمري، أن الأسير الشهيد عزيز عويسات تعرض لضرب مبرح على يد 10 سجانين في زنازين سجن «إيشل». وكان الأسير فراس عمري من سكان قرية صندلة داخل الخط الأخضر، التقى الشهيد الأسير عويسات خلال نقله في سيارة «البوسطة» من سجن «إيشل» إلى «مستشفى الرملة» في 7/5/2018. وحسب «الأيام» قال الأسير عمري: «عند دخولي سيارة البوسطة التقيت بالشهيد عويسات، ولاحظت كدمات باللون الأزرق حول عينه، تمتد حتى وسط أنفه مع احتباس للدم حول شفتيه، وعندما سألته عن ذلك قال: «قام 10 سجانين من سجن «إيشل» بالدخول علي، وقاموا بضربي بطريقة وحشية وتكسيري، وخلع طقم أسناني الموجود في فمي من شدة الضرب واللكمات».
وأضاف عمري: «شاهدت الشهيد عويسات وهو يتنفس بصعوبة ويلهث، وشكا لي من ألم في صدره وصعوبة في التنفس، وأن حلقه جاف بشكل مستمر، وتم عرضه على محكمة بئر السبع، ووجهت له تهمة ضرب أحد السجانين».
وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، عيسى قراقع: إن نتائج التشريح لجثمان الشهيد عزيز عويسات، أول من أمس، كشفت عن وجود كدمات في الخصر من الجهة اليمني، ووجود آثار واضحة للقيود على قدميه ويديه. وبيّن أن الاعتداء عليه وضربه بطريقة وحشية سارع في تدهور حالته الصحية بشكل خطير، والتي أدت إلى إصابته بجلطة حادة أدت إلى استشهاده في 20/5/2018. وأوضح أنه رغم معرفة إدارة السجن والأطباء أن الشهيد عويسات مريض، إلا أنهم اعتدوا عليه وتسببوا في تدهور خطير على حالته الصحية، ومضاعفات أدت إلى استشهاده.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش