الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أوروغواي.. ليست سواريز وكافاني فقط

تم نشره في الجمعة 6 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً

نيجني نوفغورود - ليسوا مشهورين مثل المهاجم لويس سواريز أو القائد دييغو غودين، لكن من حارس المرمى فرناندو موسليرا الى المهاجم كريستيان ستواني، المرشح للعب بدلا من إدينسون كافاني في حال غيابه بسبب الاصابة، تملك أوروغواي الاسلحة اللازمة لمواجهة المنتخب الفرنسي اليوم في نيجني نوفغورود في الدور ربع النهائي لمونديال روسيا.
كان موسليرا حارس مرمى المنتخب في المباراة الأخيرة أمام فرنسا في افتتاح نهائيات كأس العالم في جنوب افريقيا عام 2010، وقتها لم تهتز شباكه (صفر-صفر) في أول مباراة له في البطولة مع منتخب بلاده والذي تخطى معه في سن الثانية والثلاثين، حاجز 100 مباراة دولية في المونديال الحالي (سيخوض المباراة رقم 102 ضد فرنسا).
يساهم منذ 2011 في بطولات غلطة سراي التركي والتي بلغت حتى الآن لقب الدوري المحلي أربع مرات (2012، 2013، 2015، 2018)، والكأس المحلية 3 مرات (2014، 2015، 2016)، أمضى قبلها أربعة مواسم في صفوف لاتسيو وتوج معه بكأس إيطاليا عام 2009، في صفوف المنتخب، وجوده مطمئن خلف القوة الدفاعية الصلبة المكونة من قطبي دفاع أتلتيكو مدريد الاسباني دييغو غودين وخوسيه ماريا خيمينيز.

الحرس القديم
للمدافع السابق لنادي يوفنتوس الإيطالي مارتن كاسيريس خبرة طويلة في الملاعب الاوروبية، اللاعب البالغ 31 عاما، اختبر تجارب سيئة في الأندية التي دافع عن ألوانها في الفترة بين 2008 و2018 (برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي وإشبيلية الإسباني، ساوثامبتون الإنجليزي، هيلاس فيرونا الإيطالي، لاتسيو)، لكنه نادرا ما يخيب الآمال مع المنتخب، حيث دائما ما يكون المدافع الشرس.. قطب الدفاع الذي خاض أكثر من 80 مباراة دولية، يشغل مركز الظهير الأيمن في صفوف المنتخب، ولا يذخر جهدا للتألق والمساهمة في ابعاد جميع الهجمات.
هو ضمان الحرس القديم للمجموعة الأوروغوايانية المتوازنة، على غرار المخضرم ماكسي بيريرا (34 عاما) والذي لا يزال يضمن موقعه في الدفاع الأوروغوياني، ولاعب الوسط الباريسي السابق كريستيان رودريغيز الذي لم يعد يتمتع بلياقته البدنية السابقة في سن الثانية والثلاثين، بيد ان مدربه أوسكار تاباريز يدفع به في الدقائق الاخيرة من المباريات لضخ بعض النشاط في صفوف التشكيلة.
دكة البدلاء
 يبلغ المهاجم كريستيان ستواني 31 عاما، لكنه خاض 42 مباراة دولية فقط (5 أهداف)، سوء حظه انه من جيل لويس سواريز وإدينسون كافاني، الهدافين التاريخيين وركيزتي خط هجوم المنتخب دون منازع، ستواني الذي يبدو مرشحا لتعويض كافاني امام فرنسا في حال عدم تعافي الأخير من إصابة في ربلة ساقه اليسرى، سجل 21 هدفا مع فريقه جيرونا الاسباني في الموسم المنصرم من الدوري الإسباني، أي أكثر بهدفين مما سجله الفرنسي انطوان غريزمان لصالح فريقه أتلتيكو مدريد.
علق غريزمان مطلع الاسبوع الحالي على غياب كافاني قائلا «إذا غاب كافاني، فستتغير الكثير من الاشياء»، مضيفا «لكن اذا لم يتمكن من اللعب فهناك كريستيان ستواني وهو مهاجم مزعج سيساعد في الدفاع أيضا». (أ ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش