الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بيان لمجموعة ال 13 لاستئناف جلسات مجلس محافظة جرش

تم نشره في السبت 28 تموز / يوليو 2018. 10:47 مـساءً - آخر تعديل في السبت 28 تموز / يوليو 2018. 10:52 مـساءً

جرش- الدستور- حسني العتوم

اصدرت مجموعة مؤلفة من 13 عضوا من مجلس محافظة جرش البالغ عدده 22 عضوا بيانا قرروا فيه استئناف العمل بجلسات المجلس.

وفيما يلي نص البيان:

بيان صادر بشأن استئناف جلسات مجلس المحافظة.

الجرشيون والجرشيات الكرام في  محافظة جرش الغالية علينا جميعا...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته 

ان التصدي للعمل العام و الدفاع عن الحقوق العامة في زمن تراكم فيه الإهمال والفساد  والفقر و التهميش لمحافظتنا الابية. وقد تمثل في عدم قيام  الحكومات بمسؤلياتها تجاه ما تم التوافق عليه من تنفيذ مشاريع جرش المقرة في ميزانية المحافظه. وبرغم فتح  المطالبات والحوار مع المسؤلين و رغم كل الضروف التي تخنق المواطن الجرشي والاردتي بسبب نقص الخدمات والذي اصبح لا يطاق، فإن الحكومة لم تفي بعهودها و لم تنفذ لغاية تاريخه  15% من المشاريع التي تم  اقرارها من قبل المجلس. لما ذلك  فلم يكن امامنا الا تعليق الجلسات لمجلس المحافظة  بعد ان سد باب الحوار ودخلنا الى نفقا مظلما كان لا بد فيه من القيام بمسؤوليتنا التي تتوقعونها منا.

وقد اجهنا خلال هذه الفترة اصعب انواع النقد والضغط لكن ايماننا العميق بحق جرش كان ولا يزال ثابتا مستمدينه منكم.

ومع قدوم حكومة الرزاز فقد استبشرنا خيرا و طالبنا بلقائه في اكثر من مناسبة لعله ينصف هذه المحافظة المظلومة منذ عقود لنقدم له و نشرح كل الملفات التي جرى الاتفاق عليها و كل المشاريع النقرة  والتي لم يصرف لها مخصصات ولم ترى النور بعد بسبب عدم إحالة عطاءتها.

ان دعوة دولة رئيس الوزراء للقاء رؤساء مجالس اللامركزية فرصة لاعادة مد جسور الثقة ما بين المجالس المنتخبة التي كانت تعبر دائما عن معاناة الشعب الاردني بشكل عام و ابناء جرش بشكل خاص.

اننا من منطلق المصلحة العامة مع اعطاء حكومة د عمر الرزاز فرصة لتصحيح النهج آملين ان يكون اللقاء الذي سيجمع سعادة  رئيس مجلس المحافظة  لقاءا مثمرا تنعكس اثاره الايجابية على عموم ابناء جرش 

وعليه سيحمل سعادة رئيس المجلس كل الطلبات و اهمها البدء الفوري بتنفيذ مشاريع موازنة محافظة جرش لعام 2018 قبل نهاية العام  وضياع المخصصات المالية والتي على اساسها كان تعليق جلسات المجلس.

ونثق بانه سيكون كما كل اعضاء المجلس شفافا في الاعلان في ايصال الرسالة كي لا نفرط و لو بدينار من حقوق و مخصصات المحافظه.

وعليه فقد قررنا نحن المقاطعين للجلسات العودة عن المقاطعه و امهال حكومة الرزاز فترة من الزمن لكي يقوم بتصحيح و انصاف محافظتكم المظلومة و سوف نزودكم لاحقا بمخرجات اللقاء الذي سيجري يوم الاثنين .

ابنائكم..

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش