الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الخارجية: الأردن ليس وسيطاً.. وقضايا الوضع النهائي تمسُّ مصالحه

تم نشره في الأربعاء 15 تموز / يوليو 2015. 03:00 مـساءً

عمان - استقبل نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة مبعوثي اللجنة الرباعية الدولية لعملية السلام وبحث معهم تطورات الاوضاع على الساحة الفلسطينية والجهود المبذولة لدفع عملية السلام.
وأكد الطرفان خلال اللقاء الحرص على التواصل والتشاور المستمر والتعاون فيما يتعلق بعملية السلام وسبل دعمها.
وأعاد جودة التأكيد على اهمية تكثيف جهود جميع القوى والأطراف الدولية المؤثرة للعمل على تهيئة الظروف الملائمة لإحياء عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وتذليل العقبات التي تقف حائلا أمام استئناف المفاوضات، استنادا إلى حل الدولتين، وقرارات الشرعية الدولية.
واكد ان الاردن صاحب مصلحة في اقامة الدولة الفلسطينية وليس وسيطا او مراقبا وان جميع قضايا الحل النهائي تمس الامن الوطني الاردني والمصالح الاردنية ومن مصلحتنا تذليل جميع العقبات التي تعترض جهود السلام واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران العام 1967 استنادا الى المرجعيات الدولية.

من جانبهم، عبر اعضاء الوفد عن تقديرهم لدور الاردن المحوري بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في عملية السلام.
واكدوا دعمهم للجهود الاردنية المبذولة بقيادة جلالة الملك والحرص على استمرار التواصل والتشاور والتنسيق حيال مختلف القضايا.
وضم الوفد كلا من: فيرناندو جنتيليني ممثلا للاتحاد الاووربي وفرانك لونستين ممثلا عن الولايات المتحدة الاميركية وسيرغي فيرشينين ممثلا عن روسيا ونيكولاي ملادينوف ممثلا عن الامم المتحدة.
كما التقى جودة، امس، المبعوث الاممي الى سوريا ستيفان دي مستورا وبحث معه آخر التطورات والمستجدات على الساحة السورية والجهود المبذولة لمحاولة التوصل الى حل للازمة السورية.
واكد جودة دعم الاردن لجهود دي مستورا المبذولة واستمرار الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ببذل كل الجهود الممكنة لإيجاد حل للازمة السورية ووقف نزيف الدماء.
واستمع جودة الى ايجاز حول لقاءات دي مستورا مع عدد من المسؤولين ونتائج مشاورات جنيف والتحضيرات الجارية لعقد جلسة لمجلس الأمن حول سوريا نهاية الشهر الحالي، مؤكدا اهمية الدور الذي تضطلع به الامم المتحدة ودعم الاردن لهذا الدور وهذه الجهود.
واعاد التأكيد على الموقف الاردني الثابت منذ بداية الازمة السورية الداعي الى اهمية ايجاد حل سياسي يضمن امن وامان سوريا ووحدتها الترابية بمشاركة كافة مكونات الشعب السوري، مشيرا الى اهمية تطبيق مقررات جنيف1.
واستعرض جودة مع دي مستورا وضع اللاجئين السوريين في الاردن الذين يشكلون اكثر من 21 بالمائة من مجموع سكان المملكة والعبء الكبير الذي يتحمله الاردن نتيجة استقبالهم واهمية ان يعمل المجمتع الدولي على مساعدة ومساندة الاردن للاستمرار بتقديم الخدمات لهم.
من جانبه، اكد ديمستورا الحرص على استمرار التنسيق والتشاور مع الأردن والتواصل معه فيما يخص الازمة السورية، معبرا عن تقديرة للجهود التي يبذلها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني لإيجاد حل سياسي للازمة السورية ودعم الجهود المبذولة في هذا الاطار.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش