الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بلدية الرصيفة تعمل لإنجاح« اللامركزية» .. وتطالب بتفعيل مجالس المحافظات

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً


الرصيفة - إسماعيل حسنين

سجلت بلدية الرصيفة في محافظة الزرقاء انجازات لجهة تنفيذ مشاريع بنى تحتية بكلفة 6 ملايين دينار خلال الفترات الماضية، وذلك بالاعتماد على ايراداتها الذاتية ودون اي منح او مساعدات.
بلدية الرصيفة ترجمت الرؤى الملكية المنادية بالشفافية والاصلاح، حيث تشهد أروقتها مناخ نموذجي للمؤسسات الأهلية الرسمية من استقرار وظيفي ، هذا الى جانب اعتماد نهج الشفافية الذي انهى اي مظاهر للفساد.

اللامركزية والبلديات
  وحول اللامركزية والبلديات قال رئيس بلدية الرصيفة أسامة حيمور في حديث ل»الدستور» : لقد أولى جلالة الملك اللامركزية اهتماما كبيرا وأشار إلى أهميتها أكثر من مرة في المحافل الداخلية والعالمية كونها تشكل رافعة للمحافظات وألويتها ، وكان كتاب التكليف السامي قد أشار إشارة واضحة لا تحتمل اللبس إلى أهمية اللامركزية باعتبارها خطوة الى الامام في مسيرة الاصلاح السياسي والاداري والاجتماعي الذي يقوده جلالة الملك.  وافضل ما انجز في الوطن مجالس المحافظات .
واضاف ان اللامركزية جاءت لتحقيق العدالة ومكاسب التنمية بين المحافظات والمشاركة الشعبية في تحديد احتياجات مناطقهم من المشاريع الخدماتية والتنموية والاستثمارية.
وقال نحن في بلدية الرصيفة نعمل بكل طاقتنا لانجاح التجربة والمطلوب تفعيل مجالس المحافظات وتذليل التحديات امامها ،وهنا تاتي اهمية مشاركة المجالس المحلية والبلدية .
مشاريع خدمية وموازنة معافاة
وفي الوقت الذي طغى فيه مشهد التذمر والاحتجاج في مجالس بلدية اخرى بسبب الضائقة المالية وعجز مديونيتها، تقف بلدية الرصيفة بكامل آدائها وانجازاتها، في نجاحات مستمرة .
فقد نفذت البلدية جملة من المشروعات الخدمية، من خلطات اسفلتية تم خلالها تعبيد وصيانة شوارع اللواء الرئيسية منها والفرعية، هذا بالاضافة الى صيانة الأرصفة وتطويرها بما يتلائم وجمالية المدن الحديثة، حيث تم زراعة اشجار الزينة في انحاء متفرقة من مناطق واحياء اللواء ذي المساحة الشاسعة والتعداد السكاني الكثيف.
وقال حيمور ل»الدستور» ، أن هناك مشاريع خلطات اسفلتية وكندرين وأرصفة في منطقتي القادسية والرشيد، وشراء آليات بقيمة 700 ألف دينار وتوسعة شارع حديقة الحيوانات المؤدي إلى مسجد التوحيد وتزيينه بالإنارة.
ونوه إلى أن موازنة بلدية الرصيفة بلغت 20 مليون دينار وهي تزيد بقيمة 4 ملايين دينار عن العام 2017 ، ستستغل لتنفيذ مشروعات استثمارية خلال العام المقبل بهدف الحد من البطالة وتوفير فرص عمل وتوفير موارد مالية للبلدية.
اللافت في وضع بلدية الرصيفة التي شكلت علامة فارقة ، انها الى جانب موازنتها المليونية والمعافاة، فانها رصيدها يبلغ في بنك تنمية المدن والقرى مليونين و600 الف دينار، وليس في ذمتها المالية أية مطالبات مالية أو ديون لأي مؤسسة حكومية أو خاصة، بل على العكس من ذلك فان لها ذمم مالية مستحقة على أمانة عمان ازاء ما يترتب عليها من مبالغ مالية كانت قد تتقاضاها منذ عام 2001 وحتى الآن بنسبة 5 في المائة من المزاد والدلالة بحجز السيارات في أراضي واقعة ضمن تنظيم بلدية الرصيفة .
وعمدت البلدية بذات النجاحات الى تمتين موجوداتها بشراء عدد من الاليات والمركبات الخاصة بأعمال النظافة ، لتصل موجوداتها من الاليات الى ما يعادل أساطيل كبرى بلديات المحافظات، ولتشمل خدماتها كافة الاحياء وبصورة متكاملة، كما قامت بذات السياق الخدمي بصيانة وانشاء الحدائق العامة، وتوفير الانارة وتحسين المنظر العام للواء مما جعلها في مقدمة البلديات في المملكة.
مصنع الخميرة
وأشار حيمور إلى أن مصنع الخميرة يضخ المياه العادمة للغسلة الأولى للخميرة في المتنزه الوطني بمعدل 300 متر مكعب يوميا، ما يؤثر سلبيا على المنطقة، وجرى لقاء مع إدارة المصنع تم خلاله الاتفاق على تفاهمات ملزمة من ضمنها إمهال المصنع 14 يوما لإزالة جميع المخالفات وتصويب أوضاع المتنزه الوطني بحيث يتم ضخ 100 متر مكعب فقط يوميا، ومن الغسلة الثانية بعد خلطها بــ 100 متر مياه نظيفة لضمان تقليل التركيز والروائح، وخلافا لذلك ستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة.
وأكد أن البلدية ستستغل منطقة المتنزه وتطويره بكلفة 150 ألف دينار من خلال فتح شوارع وانشاء مسطحات خضراء بنباتات عطرية وتوفير جلسات.
تلال الفوسفات
ولفت رئيس البلدية الى أن شركة الفوسفات طرحت عطاءً لإزالة تلال الفوسفات التي تتواجد في المدينة منذ سنوات عديدة وتسهم في التلوث البيئي، ما يسهم في تحسين الواقع البيئي بالمدينة.
وأشار إلى أن هناك قرارا صدر بإزالة أكوام الفوسفات من الشركة وعلى نفقتها الخاصة بالتعاون مع بلدية الرصيفة، وهناك لجنة مشكلة من عدة جهات لهذه الغاية ورئيس البلدية أحد اعضائها.حيث كان اعلن رئيس مجلس ادارة الفوسفات د.محمد الذنيبات عن بدء تنفيذ اعمال ازالة تلال الفوسفات في مدينة الرصيفة واعادة تأهيل المنطقة من خلال مشروع متكامل بكلفة تصل الى 40 مليون دينار وبمدة تصل الى عامين ، وذلك تنفيذاً للتوجيهات الملكية السامية، التي جاءت بهدف النهوض بالواقع البيئي والتنموي في المنطقة، واستجابة لمطالب أبنائها.
واكد حيمور ضرورة الاستفادة من اراضي الفوسفات بمشاريع تنموية وتفعيل قرار مجلس الوزراء بهذا الخصوص ، ودعم المجتمع المحلي بمشاريع ومتنزهات، مؤكدا دعم البلدية للمشروع ومقدما شكر ابناء المدينة لشركة الفوسفات ، لافتا الى ان هذه الخطوة تعد بصمة تاريخية بالتخلص من تلال الفوسفات التي بقيت جاثمة على صدور المواطنين لسنوات طوال.
بركة البيبسي
وشرعت أمانة عمان الكبرى وشركة «مياهنا» بتجفيف وسحب مياه بركة البيبسي، وذلك بعد أقل من أسبوع على تعهدات رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بحل المشكلة المستعصية منذ أكثر من ثلاثين عاما، والتي قدمها الرزاز أثناء زيارته للمنطقة مؤخرا.
وقال حيمور أنه جرى سحب كميات كبيرة من المياه الراكدة في «البركة» عبر مضخات كبيرة تدار بالوقود، ويجري حاليا تصريف المتبقي منها، في وقت أشار فيه إلى تشكيل لجنة من وزارة البيئة وأمانة عمان وبلدية الرصيفة وسلطة المياه، لمعالجة البركة.
وأن اللجنة المشكلة من الجهات ذات العلاقة تدارست الحلول الفنية لحل المشكلة على الأرض.
المحطة التحويلية
وطالب حيمور بإعادة تأهيل المحطة التحويلية على نفقة وزارة البيئة أو المشاريع الكبرى، مشيرا إلى أن المحطة معطلة حاليا وتشكل مكرهة صحية، فيما تزيد تكلفة إعادة تأهيلها على مليون دينار.
واوضح أن كلفة نقل النفايات إلى مكب الغباوي تبلغ سنويا قرابة 600 ألف دينار وهي عبء على البلدية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش