الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النسخة السابعة من بشاير جرش تكشف مواهب إبداعية مدهشة

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

جرش –   حسني العتوم
مضى على انطلاقة مشروع بشاير جرش سبعة مواسم متتالية ضمن فعاليات مهرجان جرش السنوي للثقافة والفنون، وحقق شهرة كبيرة على الساحة الوطنية وامتدت الى الساحة العالمية ايضا لتنامي الحالة التنافسية بين القامات الادبية والفنية لاعداد هائلة من الشباب في هذا المشروع الذي ذاع صيته في الارجاء لتنطلق من حناجر المشاركين فيه القصة والقصيدة والمسرحية والاغنية والموال والموسيقى ليصبح كل موسم مؤسسا لما بعده حيث تنامت تلك التنافسية المحببة بين الشباب الذين يحاكي عملهم ليونة اعمارهم الشابة .
ليلة امس حيث الليلة الختامية لفعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الثالثة والثلاثين كان الموعد مع بشاير جرش تلك الانفاس التي اطلقت العنان لحناجرها على مسرح قلب الاثار النابض بالحياة لتنطلق صرخاتهم المدوية والمعبرة امام جمهور غص به المكان وحضور عمدة مدينة جرش الدكتورعلي قوقزة الذي كرم المشاركين بالبرنامج.
المشرف على مشروع بشاير جرش الأديب والإعلامي رمزي الغزوي، قال معقبا على مسيرة هذا المشروع اننا في اردن النشامى وبفضل الله ووعي انسانه نعيش حالة الابداع المتنامي في مختلف مجالات الادب والفن الراقي .
واضاف الغزوي في حديث للدستور لقد كانت غبطتنا وفرحتنا كبيرة ونحن نلمس الاقبال الكبير من الشباب المبدع للمشاركة في بشاير ونسعد اكثر ونحن نرى تفاعلا جماهيريا مع مخرجاته من جانب، والحضور التفاعلي والمشاركة من جانب اخر موضحا ان هذا المشروع الثقافي بشاير جرش والذي يقام سنويا وعلى مدى سبع سنوات متتالية في مهرجان جرش السنوي للثقافة والفنون يشكل حالة وحراكا ثقافيا متميزا في مهرجان جرش والذي اقل ما نقول فيه : اننا في الوقت الذي نشهد فيه العالم يتصارع ويقتتل من حولنا في صباحات ومساءات دموية فاننا نعيش هذه الصباحات والمساءات بحمد الله في العمل الثقافي الحواري والاستماع الى الادب بانواعه والفن الراقي باذواقه العذبة ونعيشها ايضا في البحث عن الموهوبين للاخذ بايديهم وتحفيزهم ليكونوا علماء الغد ومفكري الامة في حالة اقرب ما تكون الى المعجزة؛ ما يؤشر بكل تأكيد على وعي المواطن الاردني وادراكه لقداسة الحياة التي يجب ان تكون مملوءة بالاقبال والعمل والانفتاح على الحياة الآمنة الفاعلة.
ووصف الغزوي حجم الاقبال على المشاركة في مشروع بشاير جرش هذا العام بانه مدهش ومؤشر على الحالة التنافسية التي حققها المشروع في مختلف صنوف الادب بين الشباب على مسارح مدينة جرش الاثرية والتي تنفض الغبار عن  قدرات الشباب وطاقاتهم الابداعية ما يفتح الافاق رحبة امامهم ليضعوا اسماءهم على خارطة العمل الابداعي في الساحة الوطنية و العالمية   واكد الغزوي أن بشاير بذاته لا يصنع شاعرا أو أديباً، بل مهمته أن يؤشر إلى الموهبة، ويحثها على بذل الجهد والمتابعة؛ لتغدو حالة أدبية متميزة .
وقدم الشعراء محمد ماهر عنيزات،أحمد محمد الدن،عمر عقلة الشواشرة، حنين عبدالباسط النميرات،روز محمد الخرابشة،حسام حسين الشديفات، شيماء حسن شادرمة،رمضان إبراهيم نوفل، أنس غازي محمد، رهف جواد عطية، منّةُ الله جمال بالو قراءات حلقو فيها بفضاءت الامة والوجدان   وقدمت للمشاركين القاصة صفية أبو طعيمة وهي من مشاركي بشاير في العام الماضي واصفة هذا البرنامج وما حفل به من طاقات ابداعية شبابية بانه ايقونة المهرجان ونبضه.
يشار الى ان بشاير جرش وعلى مدى السنوات  الماضية من عمر مهرجان جرش  استطاع ان يستقطب اعدادا هائلة من الشباب والشابات الذين لديهم ابداعات في كافة مجالات الفنون الادبية والابداعية والموسيقية وابرز العديد من هذه المواهب على الساحة الوطنية واصبحت اسماؤهم يؤشر عليها في هذا المقام . ويرى كتاب وادباء  في مدينة جرش ان مشروع بشاير اصبح ركنا هاما من اركان المهرجان وله رواده وجمهوره من النخبة الذواقين للفنون الادبية يقضون مع المشاركين فيه لحظات هي الاجمل بين احضان التاريخ والعراقة التي تحيط بالمكان

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش