الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

.. على مقهى بالفحيص

طلعت شناعة

الخميس 9 آب / أغسطس 2018.
عدد المقالات: 2014

مع أنني لستُ من «زبائن المقاهي» لا «الشعبية و «البرجوازية ولا «كافيهات» الشباب والصبايا من جيل اليوم.. الاّ أن مهرجان الفحيص واهالي الفحيص بطيبتهم وروعتهم التي تجعل الواحد منا يتمنى «لو يستمر المهرجان مدى الحياة».
وفي «خيمة/ المقهى» التي تحمل اسم المطعم الأصلي «شطة وبطّة».. نجلس كل مساء وقبل بدْء الفعاليات مع زملائي «عصابة يومية الفحيص» (رسمي محاسنة، محمود الداوود، محمود الخطيب وسامي الزعبي) والصديق عاهد الفرح «المعَزّب».
ومع «نغمات» صوت «الارجيلة» تأخذني «الحالة» التأملية لعمل «قراءة بصريّة» و «حسّيّة» للناس والمكان.
لاحظتُ أن نسبة «الجميلات» أو «المُزَزْ» كما يقول «الشباب»، قد «زادت» بشكل كبير. ثمّة جميلات من الأعمار المُختلفة.. منهنّ من الفحيص ومن عمّان والمحافظات.
وهو ما يليق بهذا «الكرنفال» الكبير.
الكل يُريد أن يعبّر عن «انبساطه» بكل عفوية وتلقائية.
وكأنهم «نساءً ورجالاً» يقولون:
«جئنا لنفرح.. فكان العنوان مهرجان الفحيص»!!.
حكايات وقصص وتفاصيل ومفارقات تسمعها وتراها خلال ساعة او ساعتين او ثلاث وانت ترى قوافل الناس يسيرون ذهاباً واياباً من والى فضاء الفعاليات الأجمل.. هؤلاء الاطفال والاولاد والصغيرات الذين «يفلتون» من امهاتهم وآبائهم ويلتقطهم «شباب المقهى» «أيمن» و «سمعان و» حمزة»،وغيرهم من الشباب الرائعين» ممن يقدّمون الخدمة لروّاد المقهى والمهرجان..
ثمّة أغانٍ لصباح فخري ووديع الصافي وكائنات تأتي وحدها كي تستمتع بـ «نَفَس أرجيلة» مع فنجان قهوة.. ثمّة «معايشة» ما في صخب كبير..
تتحوّل «الفحيص»/ البَلْدة الى «غابة فرح» و «كرنفال» يجمع حتى الذين فرّقت بينهم الأيام..
شكراً لمهرجان الفحيص
شكراً لأهالي الفحيص
شكراً لهذا الفرح.. القصير
.. يا عامل المقهى
.. «هات فحم يا غُلام»!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش