الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المجد لشهدائنا الأبرار

نزيه القسوس

الثلاثاء 14 آب / أغسطس 2018.
عدد المقالات: 1664

 الانتماء للوطن يكون بالممارسة والتضحية في سبيل هذا الوطن ولا نعتقد أن هناك تضحية أكبر من تضحية الشهيد وانتماء أكبر من انتماء الشهيد. فالشهيد يقدم للوطن وعن طيب خاطر دمه الزكي وروحه وروح الإنسان هي أغلى ما يملك لذلك فإن رب الكون كرّم الشهيد وجعل مثواه الجنة مع الأنبياء والصديقين.
 بلدنا هو مع الأسف بلد مستهدف من التكفيريين والظلاميين وخوارج هذا العصر ولولا وقوف رجالنا الأبطال أبناء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية لهؤلاء المجرمين والقتلة بالمرصاد لأصبحنا جميعا هدفا سهلا لهم ولأستباحوا وطننا وتحول هذا الوطن إلى بؤرة للفوضى والإجرام ولخسرنا هذه الخيمة من الأمن والأمان التي نتمتع بها ولأعادونا مئات السنين إلى الوراء ودمروا حضارتنا وانجازاتنا وحتى تاريخنا لكن رجالنا الأشاوس نذروا أنفسهم للدفاع عن هذا الوطن الطيب والدفاع عن أهلهم وذويهم من أبناء هذا الوطن وقدموا أرواحهم رخيصة حتى يظل هذا الوطن عصيا على كل المجرمين والخارجين عن الدين الحاملين للأفكار التخريبية والتدميرية.
 والشهداء الذي قدموا أرواحهم في مدينة السلط ليسوا أول الشهداء ولن يكونوا الأخيرين فنحن سنتذكر دائما الشهيد راشد الزيود والشهيد سائد المعايطة ورفاقهم الذين تصدوا للمجرمين القتلة وأفشلوا مخططاتهم الإجرامية وكذلك شهداء الكرك وجميع شهائنا الأبرار ومن قدموا أرواحهم فداء لثرى فلسطين العزيزة في باب الواد وعلى أسوار القدس وفي معركة السموع ومعركة الكرامة الخالدة كذلك الشهداء الذين تصدوا للأتراك عندما كانوا يستعمرون بلادنا حتى تحقق لنا النصر والتحرر من هذا الإستعمار الذي نكل بأبنائنا وبشعبنا العظيم.
 الشهداء هم أحباب الله وهم أبناء الوطن الحقيقيون وسيظل ذكرهم خالدا من جيل إلى جيل وسنكتب أسماءهم بأحرف من ذهب ونور في دفتر الوطن هذا الدفتر الذي يضم المئات من أسماء الشهداء وسنفرد المزيد من الصفحات في هذا الدفتر لأن وطننا بحاجة دائما لمن يفديه بروحه ويدافع عن ثراه الطيب.
 أيها الشهداء الأبرار ارقدوا بسلام وستظل ذكراكم معطرة على مدى الأيام والسنين وستكونون دائما القدوة والمثل لنا جميعا ولأبنائنا وأحفادنا من بعدنا وتسجل أسماؤكم في سجلات الشرف مع الأبرار والخالدين وهنيئا لكم لأنك نلتم الشهادة وأصبحتم من أكرم الخلق عند رب العالمين.
 سلام عليك يا وطني وسلام على شهدائك الأبطال وستظل أيها الوطن سدا منيعا يقف في وجه كل الأشرار والمجرمين الذين ظلوا الطريق وباعوا أنفسهم للشيطان.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش