الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«ويفا» يختار رونالدو على حساب بايل ضمن المرشحين لأفضل هدف للموسم

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

مدن - اختار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) أمس البرتغالي كريستيانو رونالدو مرشحا وحيدا عن دوري الأبطال لجائزة أفضل هدف أوروبي للموسم الماضي، بعد «مقصيته» لصالح فريقه السابق ريال مدريد الإسباني في مرمى فريقه الحالي يوفنتوس الإيطالي، مستبعدا زميله السابق الويلزي غاريث بايل الذي سجل هدفا مماثلا، ما أثار انتقادات واسعة.
وسجل رونالدو هدفه عبر كرة مقصية خلفية رائعة في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري الأبطال في الثالث من نيسان، والتي فاز فيها فريقه 3-صفر، في طريقه لإحراز اللقب الثالث تواليا له في المسابقة.
وأجمع النقاد على أن الهدف كان من الأجمل في تاريخ المسابقة، ولقي إشادات بدأت من مشجعي يوفنتوس الذين صفقوا لرونالدو، إضافة لمدربي ريال في حينه الفرنسي زين الدين زيدان ويوفنتوس ماسيميليانو أليغري.
ورونالدو هو الهداف التاريخي للمسابقة مع 121 هدفا، بحسب الموقع الإلكتروني للاتحاد. وانتقل البرتغالي أفضل لاعب في العالم خمس مرات، هذا الصيف من ريال الى يوفنتوس، في صفقة بنحو 100 مليون يورو.
الا أن زميل رونالدو السابق بايل، سجل هدفا اعتبره العديد من المعلقين بجودة هدف رونالدو على الأقل، وذلك في نهائي المسابقة ضد ليفربول الإنكليزي (3-1) في 26 أيار في كييف. وسجل بايل الهدف بكرة أكروباتية بعد نحو دقيقتين فقط من دخوله أرض الملعب، بعد عرضية من زميله البرازيلي مارسيلو من الجهة اليسرى. ومنح الهدف ريال التقدم 2-1، قبل أن يحسم بايل نفسه النتيجة بإضافة هدف ثان في الدقيقة 83.
وفي حين أوضح الاتحاد الأوروبي أنه يعتمد في اختياره المرشحين الـ 11 للجائزة، على تسمية لاعب واحد عن كل مسابقة أساسية تابعة له، لقي استبعاد هدف بايل الاستثنائي، انتقادات واسعة.
واعتبر موقع «ويلز أونلاين» الويلزي أن الاتحاد القاري «تغاضى» عن هدف بايل، على رغم أنه «سيبقى محفورا في الأذهان لفترة طويلة»، بينما رأت صحيفة «ديلي مايل» الإنكليزية أن عدم ترشيح بايل هو أمر «مفاجئ».
كما انتقد مستخدمون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تفضيل رونالدو على بايل. وكتب مستخدم على موقع «تويتر» يقدم نفسه باسم جوش سلاك «أعتقد أن هدف بايل هو أفضل من هدف رونالدو، لأنه دخل (كبديل) وسجل على المسرح الأهم على الإطلاق، نهائي دوري أبطال أوروبا».
وقالت مستخدمة تقدم نفسها باسم زوي «الهدف الأجمل والأهم في دوري أبطال أوروبا سجله بايل، ولم ينل حتى ترشيحا ليكون الأفضل».
ومن ضمن المرشحين للجائزة أيضا، لاعب مرسيليا الفرنسي ديميتري باييت لهدف سجله في مرمى لايبزيغ الألماني في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» (5-2)، بعد تسديدة قوية من الجهة الخارجية للقدم اليمنى إثر مجهود فردي لافت.
وتشمل قائمة الأهداف المرشحة، هدفا سجلته الإنكليزية لوسي برونز لصالح فريقها ليون الفرنسي في مرمى مانشستر سيتي الإنكليزي (1-صفر) في الدور نصف النهائي لمسابقة دوري الأبطال للفرق النسائية.
وسيتم إعلان الهدف الأجمل في 27 آب إثر عملية تصويت تجرى عم الموقع الالكتروني للاتحاد الأوروبي لكرة القدم.
وأوضح الإتحاد أنه اختار مرشحا واحدا عن كل مسابقة أساسية، بما يشمل التصفيات الأوروبية لنهائيات كأس العالم، وبطولات الفئات العمرية، وكرة الصالات.
وتمنح هذه الجائزة للمرة الرابعة، وسبق أن نالها الأرجنتني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني عامي 2015 و2016، ولاعب يوفنتوس الكرواتي ماريو ماندزوكيتش في العام الماضي.
تشلسي يعير الفرنسي باكايوكو إلى ميلان
إنتقل لاعب وسط الفرنسي تييمويه باكايوكو من تشلسي الانكليزي لكرة القدم الى ميلان الايطالي لموسم واحد على سبيل الاعارة، مع إمكانية شرائه في ختامها، حسبما أعلن الناديان الثلاثاء.
وكان باكايوكو (23 عاما) انضم الصيف الماضي بعد تتويجه مع موناكو بلقب بطل الدوري الفرنسي، الى النادي اللندني مقابل نحو 45 مليون يورو.
ودفع وصول لاعب الوسط البرازيلي جورجينيو، أحد اللاعبين المفضلين لدى الايطالي ماوريتسيو ساري، مدرب نابولي الإيطالي سابقا وتشلسي حاليا، الى لندن، وكذلك الكرواتي ماتيو كوفاتشيتش معارا من ريال مدريد الاسباني، الفرنسي الى إيجاد مخرج بعد نحو عام من قدومه الى لندن.
وكان المدرب الجديد لتشلسي صرح الجمعة قبل افتتاح الموسم الجديد «أعتقد بأن العدد أصبح كبيرا جدا. أظن أنه يجب إعارة بعض اللاعبين».
ولم يستطع باكايوكو فرض نفسه، في موسمه الأول مع تشلسي، أساسيا في تشكيلة المدرب الايطالي السابق أنطونيو كونتي، وشارك في 29 مباراة (من 38 في الدوري) سجل خلالها ثلاثة أهداف مع تمريرتين حاسمتين، وخمس مباريات في دوري أبطال أوروبا (هدف واحد وتمريرة حاسمة).
ولم يكن باكايوكو في عداد المنتخب الفرنسي الفائز بكأس العالم 2018 في روسيا، واستدعي مرة واحدة من قبل المدرب ديدييه ديشان في آذار 2017 للمباراة الودية التي خسرها أمام نظيره الإسباني صفر-2.
وخاض ميلان موسما مخيبا أنهاه في المركز السادس رغم ضخ مالكيه الصينيين عشرات الملايين من الدولارات للتعاقد مع لاعبين جدد، بعد انتقال ملكيته من رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني في نيسان 2017. وتولى الصندوق المالي الأميركي «ايليوت» هذا الصيف الاشراف على النادي، وينوي دفعه من جديد نحو النجاح عبر تأمين استقراره ماليا.
وضم ميلان الباحث عن استعادة أمجاده السابقة (18 لقبا في الدوري المحلي وسبعة في دوري أبطال أوروبا)، مؤخرا المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين والمدافع ماتيا كالدارا من يوفنتوس بطل الدوري في المواسم السبعة الاخيرة، وتخلى له عن مدافعه السابق ليوناردو بونوتشي.

يوفنتوس يوجه صفعة لريال مدريد
كشفت تقارير صحفية، أن نادي يوفنتوس، رفض عرضًا من ريال مدريد، لضم نجم البيانكونيري، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.
وقالت صحيفة «توتوسبورت» الإيطالية أمس إن نادي يوفنتوس رفض عرضًا من ريال مدريد، لضم اللاعب البوسني ميراليم بيانيتش مقابل 60 مليون يورو.
وذكرت الصحيفة أن «يوفنتوس وجه صفعة قوية لريال مدريد»، بعدما قرر تجديد عقد اللاعب البوسني حتى عام 2021.
وطرح اسم بيانيتش بجانب الإسباني تياجو الكانتارا للانضمام لريال مدريد، بعد رحيل الكرواتي ماتيو كوفاسيتش عن صفوف الأخير إلى تشيلسي الإنجليزي، على سبيل الإعارة.
وكشفت الصحيفة أن برشلونة، الغريم التاريخي للنادي الملكي، كان يسعى أيضا لضم بيانيتش، ولكنه تراجع عن إتمام الصفقة بعد أن طلب يوفنتوس الحصول على 80 مليون يورو مقابل التخلي عن اللاعب.
وبدأ بيانيتش مشواره مع كرة القدم بين صفوف قطاع الناشئين بنادي ميتز الفرنسي حتى صعد إلى الفريق الأول في موسم 2007-2008، ومنذ ذلك الحين لم يتوقف اللاعب البوسني عن التطور فنيا حتى التحق بصفوف أولمبيك ليون في 2008 ثم روما في 2011، قبل أن ينتقل إلى يوفنتوس في 2016.
وفاز بيانيتش مع نادي السيدة العجوز بلقبين في الدوري الإيطالي، ولقبين أيضا في بطولة الكأس المحلي.

دي خيا يقترب من التجديد لمانشستر يونايتد
كشفت تقارير صحفية، أن الإسباني دافيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد، اقترب من تجديد عقده مع الشياطين الحمر خلال الموسم الجاري.
وأوضحت صحيفة «صن» البريطانية أن الحارس الإسباني اشترى قصرًا تبلغ قميته 2.5 مليون جنيه إسترليني، في مدينة مانشستر، وهو ما يعني نية دي خيا الاستمرار مع الشياطين الحمر.
وذكرت أن مانشستر يونايتد سيجدد عقد الحارس الإسباني البالغ من العمر 27 عامًا، مقابل الحصول على 200 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، وذلك بعد المستوى الرائع الذي يقدمه مع الفريق خلال الفترة الماضية.
يذكر أن دي خيا انتقل إلى مانشستر يونايتد عام 2011، قادمًا من صفوف أتلتيكو مدريد.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش