الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤسسة إرث الأردن...أرشيف فوتوغرافي يوثق تطور الحياة الإنسانية في بلادنا

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2018. 12:31 صباحاً

عمان- خالد سامح
زيارة جاليري ومطعم  «إرث الأردن» بجبل اللويبدة يشبه رحلة في التاريخ الأردني، وولوجا إلى حكاية الانسان على أرضنا، قبل وبعد تأسيس الدولة الأردنية عام1921، فالمكان التابع لمؤسسة ارث الأردن التي أسسها ويديرها الباحث فراس خليفات يعبق برائحة التاريخ، ويفيض بحكايا وتفاصيل عديدة من ماضينا غابت عن الجيل الحالي وعن المناهج المدرسية والجامعية، فالصور النادرة التي يضمها الجاليري والذي زارته «الدستور» قبل أيام توثق لأحداث سياسية كبرى منذ منتصف القرن التاسع عشر، كذلك فإن تلك الصور التي تم الحصول عليها من مصادر مختلفة (محلية وعربية وأجنبية) ترصد جوانب مختلفة من الحياة الاجتماعية والانسانية والملامح العمرانية للأردن خلال الحكم العثماني ثم الانتداب البريطاني والاستقلال عام 1964.
أما مطعم المؤسسة الذي يأخذ حيزا من مقر نادي الأردن العريق، فتفوح منه روائح أشهر المأكولات الأردنية التي أوشك بعضها على الاندثار والاختفاء من الذاكرة لولا جهود مثل تلك المؤسة الحريصة على حراسة الذاكرة وإحياء كل ماهو جميل في تاريخنا، دون أن يتعارض ذلك مع قيم الحداثة والعصرنة، ومن أشهر المأكولات التي يقدمها المطعم: منسف الرز ومنسف العيش، المقلوبة، الرشوف، فطيرة اللبن والدجاج، مناقيش الزعتر والمعجنات المختلفة بأنواعها واللزاقيات والمجلله، وغيرها من المأكولات والحلويات الأردنية.
مؤسسة ارث الأردن..جهد توثيقي استثنائي
أنشئت «مؤسسة ارث الأردن» سنة 2014وهي مؤسسة بحثية ثقافية غير ربحية، تهدف لجمع كل ماله علاقة بتاريخ الأردن ويضيء على المراحل المفصلية المهمة من تاريخ الأردن والمنطقة، ويقول مدير المؤسسة فراس خليفات في حديث للدستور « نحن مجموعة شباب مهتمين بالتاريخ الأردني، ونستغل كل مانجمع من معلومات لحفظ الارث الوطني، ونركز على الصور القديمة والأزياء والمأكولات الشعبية». وقد نشطت مؤسسة ارث الأردن بدايةً عبر موقع الفيسبوك فنشرت صورا نادرة لمواقع أثرية وطبيعية أردنية، كذلك لشخصيات أردنية يعود بعضها للعام 1862، وقد التقطها رحالة ومستشرقون، كما نشرت صورا جوية التقطت خلال الحرب العالمية الأولى للسلط والكرك وعمّان، وصورا تؤرخ للثورة العربية الكبرى ومجريات الأحداث بعدها، ويضم أرشيف المؤسسة الفوتوغرافي صورا قديمة لعمّان وبدايات التطور العمراني فيها خلال العقد الثالث والرابع والخامس من القرن الماضي.
قالوا في التجربة
مجموعة من الشخصيات الوطنية تتابع نشاط مؤسسة ارث الأردن، وقد عبرت عن بالغ تقديرها لجهود المؤسسة عند زيارة معارضها، ولم يفتها أن تخط بعض الكلمات المثمنة لرسالة المؤسسة ودورها التوثيقي والثقافي، ومنها نختار:
الأمير فراس بن رعد
لقد تشرفنا أنا وزوجتي الأميرة دانا بزيارة معرض إرث الأردن الذي يروي من خلال الصور المعبرة قصة الأردن، الأرض والمكان والعلاقة التاريخية بين القيادة وأبناء الشعب الواحد ، اننا اذ نسجل كامل فخرنا واعتزازنا بهذا المعرض والجهود المباركة التي بذلتها مؤسسة إرث الأردن.
عمر الرزاز
حاملا عبق الزمان وشموخ الانسان جاء معرض ارث الأردن قصة نضال الأردن المتنوع الشامخ المناضل وقصة نضال الانسان الاردني الذي صنع تاريخ الانتماء وقبول الأخر والتنوع والشموخ العربي .. شكرا ارث الأردن ..شكرا فراس خليفات .. شكرا لاعضاء فريق العمل .
د.معروف البخيت
لقد تشرفت هذا اليوم بافتتاح معرض إرث الأردن ومجموعة الصور التي غطت فترات من منتصف القرن التاسع عشر الى منتصف القرن العشريني . اعجبت ايما اعجاب بما شاهدت انه متحف متنقل ويثير فينا مشاعر الحنين والإعجاب بماضينا ومابذله الأوائل في بناء الأردن الغالي وبما قدمته الثورة العربية الكبرى وما بذلت القيادة الهاشمية من جهود . كل الشكر للقائمين على هذا المعرض وعلى هذا الجهد العظيم لحفظ ارثنا.
د. فايز الخصاونة
    جهد مبارك ومشكور لكل من ساهم في هذا المعرض الذي يعطي تاريخا ً بليغا ً ويحكي قصة المكان و أهل المكان، وما كان الأردن إلا ملاذا ً دافئاً لكل ضيوفه وما زال كذلك. المعرض يؤرخ للنهضة العربية وفرسانها ويصور الخلفية التي بنيت عليها المملكة الحديثة التي ننعم الأن بها ونتفيأ ظلالها ، شكرا ً للجامعة الأردنية ولمكتبتها وللقائمين عليها والشكر للجنود المجهولين الذين رتبوا الصور بعرض أنيق مميز.
غالب عبيدات
قرأنا تاريخ الأردن في الكتب، لكن أن نجده موثقا ً في صور تحكي حقبات زمنية توثق الحياة الأردنية بكل صنوفها فهو الشيء الرائع في هذا المتحف؛ ففي ضوء مشاهدتنا لهذا المعرض الحيوي نأمل ان تعاد كتابة التاريخ الأردني واعادة قراءته من جديد، وبيان الدور الذي قام به الأردن في المنطقة. كل الشكر وعظيم الامتنان لصاحب هذه الفكرة المدهشة في اخراج هذه الصور إلى حيز الوجود بعد أن كانت مخفية في ادراج وخزائن ومكتبات عالمية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش