الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البيت الأبيض: اتفاق حماس وإسرائيل بموافقة عباس أو بدونها

تم نشره في الخميس 16 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً


فلسطين المحتلة - أكد مسؤول في البيت الأبيض لصحيفة «هآرتس» العبرية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يسعى لإرساء هدنة طويلة الأمد في قطاع غزة بصرف النظر عما إذا كان ذلك بدعم السلطة الفلسطينية أو دونه.
وأوضح المسؤول الذي لم يكشف عن هويته للصحيفة العبرية أن الإدارة الأمريكية سترى خطوة إيجابية في عودة السلطة الفلسطينية إلى غزة لتسلم زمام الأمور، لكنها تسعى إلى إعلان وقف إطلاق النار المستدام في القطاع بصرف النظر عما إذا كان لدى السلطة دور في ذلك أم لا. وأعرب المسؤول عن دعم الإدارة الأمريكية لجهود الوساطة المصرية الرامية إلى التوصل لاتفاق هدنة بين إسرائيل وحركة «حماس» المسيطرة على غزة، مضيفا أن البيت الأبيض يبقى على اتصال وثيق مع إسرائيل ومصر والأمم المتحدة فيما يتعلق بالوضع في القطاع.
ودعا عدد من الوزراء الإسرائيليين إلى منع السلطة الفلسطينية من استعادة حكمها في قطاع غزة. وحث وزير النقل والاستخبارات والطاقة الذرية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، في حديث إلى صحيفة «إسرائيل اليوم»، على منع عودة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى القطاع في سياق أي حديث عن مصالحة فلسطينية.
وحذر من أن أي محاولة للربط بين القطاع والضفة من خلال معبر آمن يمر من إسرائيل سيشكل تهديدا مباشرا على أمن الدولة العبرية ما قد يؤدي إلى تغيير التوازن الديموغرافي مع الفلسطينيين. وشدد كاتس على ضرورة أن تبحث هذه القضايا من قبل المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية، مضيفا أنه ينبغي أن تنتهج إسرائيل استراتيجية واضحة بخصوص غزة تقضي بالفصل بين الإسرائيليين والفلسطينيين وإقامة سياج أمني عند الحدود.
ونقلت الصحيفة عن وزير آخر عن حزب «الليكود» قوله إن «حماس» لن تتخلى عن الحكم في غزة، ولذلك أي اقتراحات بخصوص عودة السلطة الفلسطينية إلى القطاع غير واقعية. كما نقلت الصحيفة عن وزراء آخرين تذكيرهم بقرار الحكومة الإسرائيلية قبل أقل من عام بخصوص منع اتصالات بين إسرائيل وأي حكومة وحدة وطنية فلسطينية يعتبر تشكيلها مرحلة ضرورية لعودة السلطة الفلسطينية إلى غزة.
إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال خمس نسوة بالقرب من أبواب المسجد الأقصى المبارك. وعلمت وكالة معا أن شرطة الاحتلال اعتقلت كلا من: الحاجة ناهدة صلاح أبو شقرة (64 عاماً)، وسلسبيل محمد إمارة، وساجدة محاميد، ونور محاجنة، وسماح محاميد. وأفاد شهود عيان، أن شرطة الاحتلال اعتقلت الحاجة ناهدة وسلسبيل من أسواق القدس القديمة على بعد عدة أمتار عن ابواب الأقصى، بينما اعتقلت نور وسماح لدى توجههما لاخذ الهوية من أبواب الاقصى حيث تم احتجاز البطاقات خلال الدخول الى الأقصى صباحاً. واستدعت مخابرات الاحتلال خديجة خويص للتحقيق.
كما هدمت جرافات بلدية الاحتلال صباح أمس الأربعاء منشأة سكنية في بلدة العيسوية، بحجة البناء دون ترخيص.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش