الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوحدات والجزيرة يتسابقان لمعانقة كأس السوبر

تم نشره في الجمعة 17 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

عمان - فوزي حسونة
يبدأ عند السابعة من مساء اليوم، السباق المحموم بين الوحدات والجزيرة في مواجهة جماهيرية مرتقبة تجمعهما على استاد عمان الدولي، لحسم لقب كأس السوبر الذي يقام ايذاناً بافتتاح الموسم الكروي الجديد 2018-2019.
وتنص تعليمات المبارة على أنه وفي حال انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل، يتم تمديد المباراة لشوطين إضافيين مدة كل منهما 15 دقيقة، وفي حال استمرار التعادل يتم اللجوء الى ركلات الترجيح لحسم النتيجة.
ويطمح كلا الفريقين الى البحث عن افتتاحية خير تعزز من تطلعاتهما وترفع من مؤشر معنوياتهما قبل الظهور بالبطولة الاهم ونقصد بطولة الدوري التي تفتتح يوم 24 الجاري.
ويسعى الوحدات للظفر باللقب الغائب عن خزائنه منذ ثلاثة مواسم، حيث توج به اخر مرة موسم 2014 عندما فاز على البقعة 2-صفر.
وكان الوحدات توج بلقب السوبر 12 مرة حيث يحتل المركز الثاني بعدد احراز الالقاب خلف الفيصلي المتصدر ب 16 لقبا، بينما لم يظفر الجزيرة باللقب سوى عام 1985 عندما فاز يومها على عمان 1-0.
ذلك الفرق بين الوحدات والجزيرة عن كأس السوبر، سيدفعهما باتجاه التمسك بفرصة اليوم بحثا عن استعادة اللقب، والاعلان عن بداية قوية مبشرة بالخير.
ويتوقع أن تأتي احداث المباراة قوية ومثيرة بالنظر للاسماء الرنانة التي تعج بصفوف الفريقين الى جانب رغبة اللاعبين في اثبات قدراتهم قبل اعلان تشكيلة المنتخب للتجمع المقبل الى جانب ان البعض ممن انضم حديثا لصفوف الفريقين يتطلع كذلك الى التأكيد على انه من الصفقات الناجحة.
ويعتمد الوحدات في بناء هجماته على الاطراف معولا على قدرات يزن ثلجي وأنس العوضات فيما سيتولى ضبط العمليات رجائي عايد وعبيدة السمرية وقد يلعب سعيد مرجان خلف المهاجمين الدردور وبهاء فيصل.

في المقابل فان الجزيرة يعتمد التكتيك المرن المتنوع ، حيث يمتاز بقدرته على تغير اسلوب وطريقة اللعب في اي من اوقات المباراة دون تعقيد وهو الفكر الذي يعتمد عليه المدرب نزار محروس.
ويعاني الجزيرة من غيابات في خط دفاعه لكن يمتلك البدائل، فيما تتمثل قوته بخط الوسط الذي يشغله محمد طنوس واحمد سمير والفلسطيني اسلام البطران والسوري محمد عواطة ويلعب عبدالله العطاركرأس حربة.
وستقع المهام الكبيرة على حراس المرمى حيث وضع الوحدات ثقته بالحارس تامر صالح ليكون الحارس الاول بعد انتقال شفيع لشباب الاردن في حين يعول الجزيرة على خبرة حارسه الدولي احمد عبد الستار.
وبالنظر للادوات التي يمتلكها جمال محمود مدرب الوحدات ونزار محروس مدرب الجزيرة فان هناك نوعا من التكافؤ وان كانت الافضلية الفنية تميل نسبيا لصالح فريق الوحدات باعتباره الاكثر جاهزية كما أنه سيحظى بمساندة جماهيرية كبيرة تعزز من رغبة اللاعبين على تقدم كل ما لديهم.
ولن يكون الجزيرة صيدا سهلا بل يمتلك مخالب هجومية قد تباغت الوحدات في اي وقت يمضي من عمر المباراة، وهو ما يجعل التنبؤ بنتيجة المباراة صعبا للغاية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش