الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مَوْسِمٌ مُحَايِدٌ

تم نشره في الجمعة 17 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً
ناصر قواسمي



تَعَالِي نَشُمُّ هَذَا العِطْرَ القَريبَ مِنْ أُنوفِنا
وَنَسْتَمْتِعُ باللذَّةِ ،نَكْسِرُ هَذِهِ البُنْدُقَةَ فِي دَاخِلِنا لِنَحْصُلَ عَلى لُبِّ المَعْنَى
وَنَعْصُرَ الماءَ المسْكُوبَ مِنَ الأَعْلَى لِنَخِفَّ قَلِيلاً أَوْ لِنَعْلُو عَلَى تَبْغِ السُؤَالِ
تَعَالِي نَسْتَمْتِعُ بِهَذَا التَرَفِ الدّاخِلِيِّ إِذْ أُمْسِكُ بِيَدِكِ
فَتَنَامُ كَعُصْفُورَةٍ خَجْلَى بَيْنَ يَدَيَّ
أَوْ تَتَمَنَّعُ فَتُحْدِثُ خَلَلاً فَادِحاً فِي ضَرباتِ القَلْبِ المُنْتَظَمَةِ
وَالسَاعةِ البيولوجِيَّةِ فِي الرَأْسِ
لَيْسَ مُهِمَّاً أَنْ نَكُونَ بِهَذَا البَذَخِ مِنَ الشُعُورِ أَوِ العَدَمِ
وَأَنْ نُدَحْرِجَ فِكْرَةً مِنْ أَعْلَى الرَأْسِ إِلى أَسْفَلِ القَدَمِ
لَيْسَ مُهِمَاً علَى الإِطْلاقِ
أَنْ نُسَافِرَ إِلى مُدُنِ الشَمْسِ فِي أَقْصَى هَذَا الكَوْكَبِ
كَيْ نَحْصُلَ عَلى الدّفءِ المُدَّعى
وَأَنْ نُبْحِرَ فِي مُحِيطٍ لا نَعْرِفُ عَنْهُ شَيْئاً
لِنَقُولَ فِي نِهَايَةِ الأَمْرِ مَا رَأَيْنَا سِوى المَاءِ
وَمَا حَدَّنا مِنْ كُلِّ الجِهَاتِ غَيرَ الأَزْرَقِ الفَضْفَاضِ فِي الخَوَاءِ
وَعَلَيْنا أَنْ نَنْتَبِهَ لِسُقوطِ حَبَّاتِ العِنَبِ البَرِّيِّ عَلى الطَريقِ العَامِ
وَنَزُولِ العَصَافِيرِ الصَغيرةِ كَيْ تَنْقُرَهَا وَتَمُصَّ مَا تَبَقَّى فِيهَا مِنَ المُدَامِ
ذَلِكَ أَجْدَى ،
ثُمَّ لا بَأْسَ إِنْ قَرَأْنَا بَاولو كويللو
أَوْ نَسَجْنَا خُيُوطاً مِنْ قَزِّ غابرييل ماركيز فِي مُخَيِّلَاتِنَا
وَارْتَطَمْنا بِجُدرانِ البُيوتِ حِينَ ظَنَنَّا أَنَّنَا أَبْطالُ الرِوَاياتِ وَالشِعْرِ
وَلَكِنْ ،
عَلَيْنَا قَبْلَها أَنْ نُدْرِكَ مَعْنَى الوَجَعِ حِينَ نُصَابُ إِثْرَ سُقُوطٍ بِالكَسْرِ
تَعَالِي ،
فَلَسْتُ مِمَّنْ يَعْشَقُونَ العُلُوَّ
وَلَسْتُ مِمَّنْ يَعْشَقُونَ المُكُوثَ فِي القِيعَانِ
نَعَمْ أُحِبُّ السُمُوَّ وَالعُلُوَّ إِلى آخِرِ حَدٍّ مُمْكِنٍ
وَلَكِنِّي
لا أُحِبُّ التَسَكُّع فِي الخَيَالاتِ وَالهَذَيانِ
وَأُريدُكِ قَرِيبَةً كَدَمِي ، كَفَمِي ، كَخُبزِ أُمِّي لَمْ أَتَذَوَّقْهُ مُنْذُ قَمَرَيْنِ وَحِينِ
كَالضُّوءِ ،
كَالماءِ ،
كأَغَانِي العُشَّاقِ فِي مَسَاءَاتِ الحَنِينِ
وَأُريدُكِ امْرَأَةً لا تَتَعَجَّلُ الطَيَرَانَ إِلى جِهَاتٍ غَيرَ مَعْلُومَةٍ وَغَيرَ آمِنَةٍ
كَالْحُلْمِ ،
كَالعِطْرِ ،
كَالسِّحْرِ ،
كُلُّها يُمْكِنُ أَنْ تَنْفَجِرَ بَينَ لَحْظَةٍ وَأُخْرى بِصَاحِبِها وَاليَقينِ
وَأُريدُكَ مُتَمَرِّدَةً مُسْتَسْلِمَةً وَمُتَنَاقِضَةً بِكُلِّ تَفَاصِيلِكِ
كَالبَصْمَةِ لا تُشْبِهينَ أَحَدَاً
وَالماءُ هُوَ الذي يَسْعَى لِيسقِي فِيكِ نَخِيلَكِ
أُريدُكِ أَعْلى
أَسْفَلَ
أَوْضَحَ
أَغْبَشَ
أَشْهَقَ
أَعْمَقَ
أَشْرَسَ
أَرْشَقَ
وَلا سَبِيلَ فِي السَبِيلِ لِسَبِيلِكِ
فَتَعَالِي ،
تَعَالِي لِنُصَابَ قَلِيلاً بِالهَشَاشَةِ وَرَدَاءَةِ المعْنَى
وَمَاذَا عَلَيْنا إِنْ سَقَطَتْ فِي الجِوَارِ نَيَازِكَاً أَوْ شُهُباً
كُلُّ مَكَانٍ نَحنُ فِيهِ كُلُّ مَكَانٍ يَصيرُ مَوْطِناً
وَنَحنُ الإِشَارَةُ إِلى ظِلٍّ ضَلَّ فِي الظِلِّ فَتَاهَ عَنْ مَعْنَاهُ
وَنَحنُ بِدءُ هَذَا المَوْسِمِ فَلا سِوَانَا وَلا سِوَاه

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش