الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طارق الكنين يصدر «محنة وطن..العراق في عهدين»

تم نشره في الاثنين 20 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً


عمان
عن دار المناهج للنشر والتوزيع، كتاب جديد حمل عنوان: «محنة وطن..العراق في عهدين»، لمؤلفه طارق عبد الحميد الكنين، يقع في 294 صفحة من القطع الكبير.
ويدرس في المؤلف الكنين في فصول كتابه: حقبة تولي الرئيس الراحل صدام حسين رئاسة الجمهورية من 1979-2003، والعملية السياسية..مأساة عراقية، وكما يدرس الموساد الإسرائيلي والعنف الطائفي في العراق. ويقول المؤلف في مقدمة كتابه: بأن الكتاب يؤرخ على ما توافرت لدي من مصادر موثوقة، لا يرقى إليها الشك، حقبتين من التاريخ السياسي العراقي المعاصر، حقبة الرئيس الراحل صدام حسين، من بعده حقبة حالكة السواد، ابتدأت منذ اليوم الأول من احتلال العراق بتاريخ 9 نيسان 2003، ويضيف: لقد رأيت من واجبي، كمواطن عراقي صميم، وكاتب متابع لتاريخ بلده، ويهمه مستقبل وطنه ومستقبل شعبه ويحق له إبداء رأيه في الحالة المأساوية التي وصل إليها العراق بعد الاحتلال الأمريكي الظالم، رأيت أن أوثق للون وللجيل القادم حقيقة تلك الحقبتين اللتين لا يجوز التغافل عنهما وإسقاطهما من تاريخ العراق الحديث والمعاصر.
ويقول: لقد حرصت في كتابي هذا على ذكر الحقائق وصورت خفاياها بعيدا عن الافتراء أو خلط الأوراق، أو اغتيال الشخصية، منتقدا كل ظاهرة أراها ضد مصلحة وطني، جريئا في رفض الأخطاء ولم أتحدث بلسان أي طرف أو جهة أو فئة أو حزب، أتحدث بمنطق الوطنية المبرأة والمنزهة عن أي غرض شخصي، أتحدث بلسان الفقراء والجياع وساكني بيوت الصفيح والطين، أتحدث باسم الأرامل والأيتام والأطفال الذين يموتون في أحضان أمهاتهم، وأن التدوين والتدقيق وذكر الأحداث الجسيمة التي أضرت بوطني خلال تلك الحقبتين لها ضرورة قصوى وفائدة عظيمة جدا ولها من الأهمية التاريخية بمكان، ولابد لتلك الأحداث أن توثق بكتاب مستقل يكون مرجعا للباحثين في تاريخ العراق الحديث والمعاصر.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش