الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بلا خطوط نهاية!

تم نشره في الثلاثاء 21 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

  ماجد شاهين

ثمّة مشاهد ٌ نظنّها مكتملة َ البهجة، ونكتشف ُ في وقت ِ الدهشة ِ أنّها ناقصة ٌ أو تعوزها ملامح ُ حميمة !
فربّما يحضر أصدقاء كثيرون، فيخالجُنا فرح ٌ و حبور .. و حين نتمعّن ُ نكتشف ُ أن المشهد ينقصه « اكتمال ٌ «، فليس من بين الأصدقاء الحاضرين فلان و فلان !
والغائبون هم خطوط نهاية ناقصة .
و ربّما أقول، أنّ « نقصان المشهد « يتّضح حين يغنّي جميع الحاضرين فيما « أحدهم « غاب صوته !
هنا يغدو المشهد ناقصا ً ومثيرا للاستهجان، و الذي فقد صوته يجعل النهاية ناقصة ومن دون خطوط !
و قد يظهر المشهد في أبهى صوره حين تلتقي نسوة و أمّهات عند مصطبةٍ أو تحت دالية أو جوار ماء تجري، لكن نقصان المشهد يحفر عميقا ً في الروح حين لا تكون أمّهاتنا من بين جموع النساء هنا أو هناك !
والأمّهات الغائبات يجعلن النهايات كئيبة ً !
..
يلهو أولادٌ و صِبْيَة ٌ و يتراكضون، فيدبّ المرح ُ و يعلو الضحك .. لكن نقصان المشهد يطلّ بحزنه العميق حين نرى ولدا ً في الجوار لا يرى أقرانه، كأن يكون فقد بصره !
و هكذا !
..
ليس من الصعب القول أن ّ الحوارات العميقة حول عديد المشكلات، تخلق أجواء من البهجة و مساحات من الفرص للمشاركة .. لكن الأكثر صعوبة و « نقصانا ً في المشهد « أن يركض الجميع من دون تحديد خطّ نهاية !
..
يبدو أننا نركض بلا خطوط نهاية !

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش