الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقتل وإصابة 14 جنديًا مصريًا في أكبر هجوم منذ انطلاق «سيناء 2018»

تم نشره في الأحد 26 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

 


القاهرة - لقي أربعة من أفراد الشرطة المصرية مصرعهم وأصيب 10 آخرون، أمس السبت، في هجوم نفذه مسلحون على حاجز للشرطة على مدخل مدينة العريش، قتل خلاله أيضا أربعة مسلحين، حسب الأمن المصري.
وأفادت مصادر أمنية مصرية أن «الجماعات التكفيرية» شنت هجوما واسعا صباح أمس، على كمين لقوات الامن المركزي بمدخل مدينة العريش، على طريق العريش القنطرة الدولي، يعرف بكمين الكيلو 17 لقوات الشرطة.
وأوضحت أن العناصر المسلحة هاجمت في البداية الكمين واطلقت 3 قذائف «أر بي جي» أنفجرت بالكمين، اعقبها هجوم من المسلحين بالأسلحة الآلية والجرانوف، ودارت اشتباكات عنيفة تصدت فيها القوات للمهاجمين، مما اسفر عن مقتل 4 جنود من قوات الأمن المركزي وإصابة 10 آخرين بينهم حالات حرجة.
وقالت المصادر إن القوات تمكنت من قتل أربعة عناصر «تكفيرية» يرتدون احزمة ناسفة وبحوزتهم 4 قذائف «أر بي جي»، بينما لاذ بقية المهاجمين بالفرار. وقالت مصادر أمنية إن الهجوم المسلح الذي جرى يعد الاكبر من نوعه، منذ بدء العملية الشاملة العسكرية في سيناء المعروفة اعلاميا سيناء 2018.
في سياق آخر، قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر حبس السفير معصوم مرزوق، وهو سياسي معارض طرح قبل أيام مبادرة للاستفتاء على استمرار النظام السياسي الحالي في مصر، وستة معارضين سياسيين 15 يوما على ذمة التحقيق، على أن يستأنف التحقيق يومي الأحد والاثنين المقبلين.
وقال المحامي خالد علي، الذي حضر التحقيق، هو وعدد من المحامين الآخرين، إن الاتهامات الموجهة لمرزوق وخمسة آخرين هي «مشاركة جماعة إرهابية (يقصد بها الإخوان المسلمين المصنفة إرهابية في مصر) في تحقيق أهدافها، وتلقي تمويل بغرض إرهابي، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية».
وقد قبض على المتهمين، وهم – بالإضافة إلى مرزوق – رائد سلامة ويحيى القزاز وعبدالفتاح سعيد ونرمين حسين وسامح سعودي، في حملة متزامنة ظهر أمس الخميس، ووجهت لهم هذه التهم.
وسلامة عضو بارز في حزب تيار الكرامة اليساري والقزاز أستاذ جامعي دعا في الآونة الأخيرة لإنهاء حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد أن كان من مؤيديه خلال حكم مرسي. ووجهت النيابة للمتهم السابع، عمرو محمد، تهمة الانضمام لجماعة إرهابية، وتلقى تمويل، والاشتراك فى اتفاق جنائي.
وكان بعض المحامين قد تقدم ببلاغات ضد معصوم يتهمونه فيها بإهانة الهيئة القضائية، والتحريض على العنف والفوضى، وتشويه صورة مصر. ويأتي ذلك بعد إعلانه عبر صفحته على فيسبوك بداية الشهر الجاري عن مبادرة يطالب فيها بإجراء استفتاء شعبي حول استمرار النظام الحالي في الحكم من عدمه.
وتتضمن المبادرة الدعوة للاحتشاد في ميدان التحرير يوم 31 آب الجاري، إن لم يستجب لفكرة الاستفتاء.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش