الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الإرهاب ومسؤولية المواطن

نزيه القسوس

الاثنين 27 آب / أغسطس 2018.
عدد المقالات: 1715

لا يختلف اثنان على أن بلدنا مستهدف من قبل الإرهاب والإرهابيين وأنه قد شهد العديد من الهجمات خلال السنوات الماضية سقط نتيجتها العديد من الشهداء الأبرياء الذين لا ذنب لهم أبدا ولم يكن لهؤلاء الإرهابيين أي هدف سوى القتل والتدمير والتخريب هذا بالإضافة إلى عشرات العمليات التي تم اكتشافها قبل تنفيذها بفضل العيون الساهرة على أمن الوطن والمواطنين.
لا شك بأن مؤسساتنا الأمنية أثبتت جدارة واقتدارا يشهد بهما العالم أجمع وقد أجهضت هذه الأجهزة عشرات العمليات الإرهابية وردت هؤلاء المجرمين على أعقابهم وسطرت في دفتر الوطن تاريخا من البطولة والشجاعة عز نظيرها حتى صارت هذه الأجهزة مثلا يحتذى في العديد من دول العالم.
إذن بلدنا مستهدف وما زال مستهدفا من الإرهابيين الذين باعوا أنفسهم للشيطان ومع أن رجال المؤسسات الأمنية الأبطال لم يقصروا أبدا في محاربة هذه الفئة الضالة إلا أن هناك مسؤولية أيضا على المواطنين للمساعدة في حماية بلدهم ووطنهم.
المعروف أن الإرهابيين يستأجرون بعض المنازل ليختبئوا فيها ويضعون خططهم الإرهابية ويحضرون المتفجرات التي يستعملونها في هجماتهم الإرهابية وهذه المنازل التي يستأجرونها ليست معزولة بل في عمارات يسكنها بعض المواطنين لذلك فإن المطلوب من أي مواطن أن يراقب العمارة التي يسكنها ويراقب من يدخل ويخرج إلى هذه العمارة من السكان الجدد والإرهابي سيظل خائفا إلى حد ما لذلك فهو يدل على نفسه أحيانا من بعض تصرفاته لذلك فإن أي مواطن يشك في تصرفات أي ساكن جديد ولو بنسبة قليلة عليه أن يبلغ الجهات الأمنية ختى تقوم هذه الجهات بالتحقق من هوية هؤلاء السكان بأساليبها وطرقها الخاصة.
هذا الوطن لنا جميعا فهو وطن آبائنا وأجدادنا وسيكون من بعدنا لأبنائنا وأحفادنا والإنسان بدون وطن لا يساوي شيئا لذلك فإن المسؤولية تقع علينا جميعا للمحافظة عليه وحمايته من كل الأشرار والمجرمين والتكفيريين والظلاميين الذين باعوا أنفسهم للشيطان وكفروا بهذا الوطن الطيب وأصبحوا أعداء له لا لسبب إلا لأنهم تشربوا أفكارا خاطئة واعتنقوا أيدولوجيات تخالف قيمنا وديننا وتراثنا فصاروا أعداء لوطنهم ولمواطنيهم وأصبحوا يفضلون الموت على الحياة لكن بعد أن يقتلوا أكبر عدد من مواطنيهم.
المواطن مسؤول ومسؤوليته يجب أن تكون ايجابية وأن يمارس انتماءه للوطن بالعمل والدفاع عنه وحمايته من كل الأشرار والمجرمين وأن يقف دائما بالمرصاد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن هذا الوطن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش