الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إنجازاتي العائلية يا أكّالين يا نكّارين

كامل النصيرات

الخميس 30 آب / أغسطس 2018.
عدد المقالات: 895


قبل أشهر كنتُ قد وعدتُ عائلتي التي أقودها أن يكون هذا العام عاماً مليئة بالاستقرار العائلي وأنهم سيلمسون التغيير للأحسن بأنفسهم وأن باستطاعتهم محاسبتي على قولي ذلك..قلتُ ذلك وأكثر..!.
مرّت الأيام وأنا بحسب فهمي وطريقة تفكيري قد بذلت الجهد وعملت ما هو مطلوب منّي تجاه عائلتي ولكنها عائلة ناكرة للجميل ؛ لا يعجبهم العجب ولا الحجّ في رجب..يقولون بأنني لم أفعل لهم شيئاً وأنني مجرد رب أسرة (كلمنجي) وأنا أضع الآن أضع بين أيديكم انجازاتي العائلية وأريدكم أن تشهدوا بالحقّ: هل ما فعلته لهم خلال الأشهر المنصرمة إنجازات أم لا؟!.
أولاً: كنتُ أدخن في كل الغرف براحتي بما فيهن البلكونة..بطلت أدخن بالبلكونة.
ثانياً: لقيت (شبشب) مقلوب فأمسكته بيدي ؛ والله بيدي شخصياً وعدّلت قلبته.
ثالثاً: وجدتُ صرصوراً ميتاً في المطبخ في الليل فأمسكته في ورقة فاين ووضعته في الزبالة وكان الكل نائماً.
رابعاً: أصابني الجوع ذات ليلة؛ ولم يكن في البيت طبيخ؛ فاحترت افتح علبة سردين أم علبة تونة..وحرصاً على عائلتي فتحتُ السردين.
خامساً: احتاج أحد أبنائي ذات مرّة قلماً فأعطيته قلمي لكي يكتب فيه بشرط يرجعه .
سادساً: مرة حملت صحني بعد أن أكلت ووضعته في المجلى.
سابعاً: لن تنكر عائلتي بأنني بعد أن سمعت صوت جرس الباب؛ هزّيت طولي وحلفت إلا أنا إللي أفتح الباب.
ثامناً: مرضت زوجتي وأصابها مغص شديد؛ ويشهد الجميع إني حكيت لها أكثر من مرّة : اصبري لازم تصبري وهيكا..
تاسعاً: مرّة وجدتُ عائلتي عاملينلي مفاجأة : الاحتفال بعيد ميلادي وجاتوه وشمع وأغاني ولا ينكرون بأنني وافقت بأن أحتفل معهم وأنا إللي بزقت على الشمع حتى يطفي.
عاشراً: صبرتُ عليهم ذات مرّة وهم يحضرون فيلماً هندياً وبعدها حطّيت على قناة طيور الجنة القناة اللي بحبها..
هذه إنجازت أم لا يا عائلة أكّالة نكّارة..؟؟ ومع ذلك أعدهم بأن أستمر في كفاحي من أجلهم حتى إنني مفكّر أخليهم يفطروا مرّة في الأسبوع..!.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش