الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قبل فوات الاوان !!

خيري منصور

الاثنين 13 تموز / يوليو 2015.
عدد المقالات: 1791

 

ثلاثة اسباب على الاقل تدفعنا الى الشك في جدية العالم العربي إزاء ما طرأ عليه من متغيرات عصفت به في الآونة الاخيرة أولها عدم القدرة على مواكبة الايقاع المُتسارع لهذه المتغيرات فما يحدث مع مطلع كل شمس يحجب ما حدث بالامس .
وثانيهما انهماك اولي الامر والزجر والقهر في تبرئة الذات، والقاء العبء كله حتى لو تعلق بخطايا وطنية وقومية على آخرين وهم على الاغلب ضمير غائب ومجهولون !
وثالث هذه الاسباب، التعاطي مع حقبة ما بعد الحداثة بأدوات ومناهج ما قبلها، وكذلك التعاطي مع الدولة بثقافة القبيلة وأدبياتها وثنائياتها الكلاسيكية.
وقد تحولت استراتيجية القفز من المراكب التي غرقت او على وشك الغرق الى مواعظ يتبادلها من كانوا علة الداء والبلاء، والهروب من المُساءلات على اختلاف مستوياتها يصبح سهلا في غياب  رأي عام فاعل وليس مُنفعلا او مفعولا به على الدوام .
وسوف تفقد الكتابة جدواها وتصبح سطورا من النُمل الاسود على الورق اذا لم تؤد مهمتها بدءا من قراءة الواقع بل استقرائه كما هو وليس كما يتخيله او يجمّله من لا يريدون الاعتراف بما هو كائن، فسياسة الانكار اصبحت سائدة، وهي مرض نفسي واجتماعي قبل ان يصبح سياسيا، ولا ندري لماذا تراكم وتفاقم بمرور الوقت هذا الاستخفاف بالعقول، بحيث يجري تمديد صلاحية الخطاب البالي من خلال تزوير تاريخ الانتهاء، فالانسان يستطيع ان يتجاهل مرضا يفترس جسده ببطء لكن المرض لا يقيم وزنا لتجاهله واوهامه .
وكذلك المجتمعات التي قررت ان لا ترى حولها وتحت اقدامها غير ما تريد ان تراه فقط، ولم تعد تسمع غير صدى صوتها .
والمحرومون من نعمة النقد الذاتي والمراجعة مرشحون على الدوام للسقوط المحتم في الهاوية، فهل ما جرى حتى الان وهو ليس بحاجة الى قوائم لسرده لأنه مُتلفَز على مدار الساعة لا يكفي لاسقاط ما تبقى من اقنعة ورقية ؟ وكم من الدم علينا ان ننزف كي ندرك ما نحن عليه ؟
انه تحالف شيطاني وغير مقدس على الاطلاق بين ثالوث الجهل والنفاق وخداع الذات .
لهذا فالسكوت لم يعد من ذهب او حتى من قِصدير !!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش