الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شكاوى من مكاتب سياحية

نزيه القسوس

الأحد 9 أيلول / سبتمبر 2018.
عدد المقالات: 1751


معظم المواطنين الأردنيين يحبون السياحة إلى  الخارج وذلك بسبب ارتفاع أسعار المرافق السياحية في بلدنا ولأن أي رحلة إلى الدول العربية  تقل تكاليفها أو توازي أي رحلة إلى العقبة أو البحر الميت ومعظم هؤلاء المواطنين يذهبون للسياحة عن طريق أحد المكاتب السياحية .
 بعض هذه المكاتب السياحية ينصبون مصائد لهؤلاء المواطنين من أجل استغلالهم وهنالك عشرات القصص عن بعض المكاتب السياحية التي نصب أصحابها على المواطنين الذين سافروا عن طريقهم .
 وعلى سبيل المثال لا الحصر أحد المواطنين أرسل رسالة الكترونية إلى هذه الزاوية قال فيها إنه ذهب إلى مدينة تركية وحجز تذاكر الذهاب والعودة مع مكتب سياحي وحدد يوم المغادرة ويوم العودة لكنه عندما ذهب إلى مطار دلمن التركي لانتظار الطائرة فوجيء بأنه لا توجد طائرة وكان اليوم هو يوم ثلاثاء فاضطر إلى العودة للمدينة وإلى الفندق الذي كان ينام فيه وبعد عدة مكالمات مع المكتب السياحي وخلق الأعذار اتفقوا على الطيران عن طريق الخطوط التركية يوم الجمعة  من مطار دلمن إلى مطار أتاتورك في اسطنبول ثم العودة إلى عمان عن طريق الملكية الأردنية.
 المواطن يقول بأنه دفع مبلغا كبيرا ثمن المكالمات الهاتفية ومبلغا آخر بدل نوم وطعام لمدة يومين في المدينة التركية وقد قدم شكوى إلى وزارة السياحة.
 بعض المواطنين يذهبون مع أحد المكاتب السياحية إلى أحد البلدان على أساس برنامج محدد أُعطي لهم من قبل أصحاب المكتب لكن عندما يصلون إلى البلد المقرر يفاجأون بأن هذا البرنامج لا علاقة له بالبرنامج الذي أبلغ لهم قبل السفر.
 مواطنون ذهبوا إلى شرم الشيخ مع أحد المكاتب السياحية وفي نهار العودة أخذوا إلى المطار الساعة العاشرة صباحا للعودة إلى عمان لكن الطائرة لم تحضر إلا الساعة الحادية عشرة ليلا وتصوروا أن يجلس انسان على مقعد لمدة إحدى عشرة ساعة .
 هنالك قصص كثيرة عن مكاتب سياحية حتى في الرحلات الداخلية وبعض المواطنين يقدمون شكاوى إلى وزارة السياحة أو يكتبون على مواقع التواصل الإجتماعي ويأملون بان تتدخل وزارة السياحة لانهاء هذه الاشكالية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش