الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جرش.. استياء عام جراء تشويه المواقع الاثرية

تم نشره في الخميس 20 أيلول / سبتمبر 2018. 09:03 صباحاً

جرش- الدستور - رفاد عياصره

 

عبر مواطنون من محافظة جرش عن استيائهم من التشوه البصري الذي اصاب الجسر الروماني نتيجة قيام البلدية بوضع درج خشبي دون مراعاة القواعد المعمول بها في علم الاثار بحجة تسهيل حركة المشاه وبينوا ان الاثارأينما وجدت هي انعكاس حضاري للشعوب التي تعاقبت على المنطقة، وبالتالي هي ملك للشعب وثروة وطنية لايحق لأي كائن من كان وأي مؤسسة كانت ان تتصرف بها أو تسيء لها بأي شكل من الاشكال.

ويؤكد غالب علي وحسام سالم "ان الاثار ملكاً للإنسانية وتعرضها للإساءة والتشويه لما للها من اهمية في تاريخ المنطقة والشعوب. يعتبر جريمة ‏واساءة بالغة لهذه المعالم والاثار بابنية وادراج خشبية حديثة لاتتلاءم ولاتخدم المعالم التراثية والاثرية والواقعة ضمنها لامن حيث الشكل ولامن حيث الارتفاعات والطابع العمراني الموجود في المنطقة نفسها، و يكشف عن تدني الوعي لدى فئة من الناس حول أهمية الآثار كونها سجلاً حيًا لتاريخ الوطن وحضاراته السابقة.

وطالبوا البلدية بان تحافظ على الآثار لا ان تعمل على تشويهها بأي حال من الاحوال من خلال زرع درج خشبي على الجسر الروماني مما ساهم في تخريب النسيج والتناسق العمراني وشوه المشهد النظري للجسر وافقده هويته التاريخية. ‏

ويؤكد المهندس عصام عياصره"، أن التعدي على الآثار وتشويهها هو عمل غير محمود وتعدٍ على وثائق تاريخية حضارية يجب أن نحسن استغلالها، مشيرًا إلى أن التعدي على الآثار تعدٍ على ثروات حكومية.

وأضاف: « ان التعدي على الآثار تعدٍ على ثروات حكومية، وأموال وموروثات شعبية ومن يقوم بذلك اء يجهل قيمتها باعتبارها وثائق تاريخية حضارية يجب أن نحسن استغلالها.

ويشير المعلم احمد علي " إلى أن غياب الوعي بأهمية المواقع الأثرية عند البعض أدى إلى تعرض العديد منها لأعمال التخريب والتشويه ممن لا يدركون أهميتها التاريخية والحضارية والاقتصادية ودورها في أثراء ثقافتنا، إضافة إلى ما تمثله هذه الآثار من عمق تاريخي لحضارات ورثت لنا العديد من العلوم والفنون التي تعد امتدادًا لما وصلنا إليه من رقي وتقدم ثقافي وحضاري في عصرنا الحالي.

ويؤكد "أن ما يحدث من عبث وتشويه لهذه الممتلكات الثقافية يُعد تدميرًا وتخريبًا مع سبق الإصرار والترصد، ما أفقدها الكثير من معانيها ودلالاتها.. لذا أقول للذين يقومون بذلك فالاثار ليس ملكًا لأحد، وكل دارس يمكن أن يستفيد منها ومن آثارها المتبقية لنا، ويجب أن تبقى تلك الآثار التي وصلتنا عبر آلاف السنين مُصانة لتطلع عليها الأجيال القادمة، فالقادمون من بعدنا عندما يرون ما شوّهنا من تاريخ وآثار لن يرحمونا وسيصنفوننا بشتى التهم، فالمحافظة على هذه الآثار هي محافظة على سمعتنا عندما نصبح تاريخًا ,وبين ان الدرج مصصمم بطريقة سيئة وغير مريح .

من جانبه رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزه " يؤكد ان الدرج تم تركيبه للتسهيل على المواطنيين سيما ان الدرج الروماني زلق وسبب الكثير من الحوادث للمواطنين مطالبا المواطنيين بعدم العبث به او اتلافة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش