الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون : جلسة حوارية توصي بتشديد العقوبات على متعاطي المخدرات ومطلقي العيارات النارية

تم نشره في الخميس 20 أيلول / سبتمبر 2018. 11:19 صباحاً

عجلون - الدستور - علي القضاة

 

اوصت جلسة حوارية عقدت في ديوان مختار قرية ثغرة زبيد الشيخ خلف دبابسه بحضور النائب احمد فريحات وفعاليات محتمعية ووجهاء ومخاتير بتشديد العقوبات على متعاطي ومروجي المخدرات ومطلقي العيارات النارية نظرا للاثار السلبية التي تخلفها هاتين الافتين من اثار على السلم. الامن المجتمعي وسلامه الفرد والمجتمع. 

واكدت التوصيات على تعزيز وتكثيف برامج التوعية والتثقيف واستثمار كافة المنابر المتاحة من مساجد وداووين ولقاءات وندوات ومحاضرات للتنبية بخطوره المشكلتين , كما دعت التوصيات نواب ووجهاء المحافظة الى عدم التوسط لدى الجهات الرسمية  للمخالفين ومرتكبي مثل هذه الجرائم وحث الفعاليات العشائرية في المحافظة على توقيع واطلاق الوثائق الشعبيةالتي تحارب السلوكيات والافعال والاعمال غير الحضارية التي تمس امن وسلامة المجتمع. 

واشار المختار  الدبابسه الى ان الجلسة الحوارية جاءت تلبية لنداء الو اجب و الحس  الوطني الذي يحتم علينا التعاون للتصدي للظواهر السلبية في المجتمع وابرزها مكافحة المخدرات التي باتت تغزو المجتمع من قبل اناس ماتت ضمائرهم يسعون لتدمير المجتمع وكذلك اطلاق العيارات النارية في المناسبة والاثار والماسي التي تسببها من خسائر للوطن واضرار على المجتمع مؤكدا اعتزازه بالجهود التي تبذلها الاجهزة الامنية في هذا المجال والعمل على تطبيق القانون. 

وقال النائب احمد الفريحات ان هاتين الظاهرتين باتتا تقلقان المجتمع واصبح لهما انعكاسات سلبية واثار لاتحمد عقباها , لافتا لاهمية التربية المنزلية وتعزيز الوازع الديني وتكثيف البرامج والانشطة التوعوية حيال ذلك , مؤكدا اهمية تطبيق القانون دون هوادة بحق المخالفين والمتسببن في حرمان المجتمع من نعمة الامن والاستقرار , مشيدا بتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني في هذا المجال ودعوته للحزم وتطبيق القانون وان لااحد فوق القانون. 

واعتبر رئيس مجلس عشائر لواء كفرنجة الشيخ محمد العساسله ابو العبد ان مثل هذه الجلسات واللقاءات تساهم في تعزيز الوعي المجتمعي. التعاون لحماية المخالفين من انفسهم وما يتسببون به من اضرار واذى للافراد والمجتمع بكافة مؤسساته , لافتا لاهمية تشاركية مختلف الهيئات الرسمية والاهلية وتعاونها من اجل تطبيق القانون وعدم التهاون مع المخالفين والمستهترين بارواح الاخرين وصحتهم وسلامتهم. 

واكد عضو مجلس المحافظة مالك الصمادي  اهمية الوعي بمخاطر الافات الاجتماعية التي تهدد امن وسلامة المجتمع وابرزها المخدرات نظرا لما تشكله من خطر على الفرد والمجتمع داعيا الى تم

تكثيف برامح التوعية في المدارس والمساجد وكافة مؤسسات التوجيه الوطني والتركيز على المحاور التقليديةوالوقائية والعلاجية معربا عن اعتزازه للجهود التي تبذلها الاجهزة الامنية في التصدي بحزم لهذه الظاهرة الخطيرة والدخيلة على المجتمع. 

واشار الاكاديمي المشرف التربوي وعضو نقابة المعلمين الاردنيين الدكتور عمر القضاة للاثار السلبية التي تتسبب بهما ظاهرتي اطلاق العيارات النارية والمخدرات من استنزاف للموارد , لافتا الى ان الجهود يجب ان تنصب في خدمة المصلحة العامة وتجنيب المجتمع شرور المخدرات وماسي اطلاق العيارات النارية في المناسبات , مبينا انه لابد من التركيز على جانب التوعية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش