الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رسائل ملكيّة للعالم

تم نشره في الأحد 23 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • كتب.jpg

أبرقَ جلالة الملك عبد الله الثاني، برسائل واضحة للمجتمع الدولي، حيال أزمات المنطقة، مفادها أن السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة لا يتأتى إلا بتكثيف الجهود لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، استنادًا إلى حل الدولتين.
ولدى لقائه في نيويورك الجمعة الماضية بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله، عددًا من ممثلي المنظمات اليهودية الدولية والأمريكية، يبرهن جلالته على صلابة الموقف الأردني والذي يؤكد أن لا سلام ولا استقرار في الشرق الأوسط دون قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل.
إنّ أهمية حديث جلالة الملك، تنبع من إدراكه العميق ورؤيته الحكيمة، لمشهد المنطقة برمتها، فهو يدرك أن التنكر لحقوق الشعب الفلسطيني هو مدعاة وسبب لكل التوتر في المنطقة، لذا فإن جلالته يذهب إلى واشنطن للمشاركة في اجتماعات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث سيلتقي عددًا من قادة الدول ورؤساء الوفود المشاركة بالاجتماعات لبحث القضايا التي تهم الأردن ومصالحه، وكذلك القضية الفلسطينية ودعم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).
إنّ التأكيد الملكي على ضرورة دعم  وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، لمواصلة دورها في تقديم خدماتها التعليمية والصحية والإغاثية للاجئين، نابع من إيمان ملكي بعدالة القضية الفلسطينية، وبأن هذا الملف لا يمكن عزله عن ملفات الحل النهائي، مثلما أنه بالوقت ذاته يحث المجتمع الدولي على تحمل مسؤولياته في توفير الدعم الكافي للوكالة.
هذه الجهود والرسائل الملكية، تأتي في إطار الدعم المتواصل للأشقاء الفلسطينيين، ودعماً لعدالة قضيتهم، وهي تأتي كذلك في إطار تماسك وثبات الموقف الأردني في نصرة الأشقاء، وكل ما يمسّ قضيتهم، إيماناً وقناعة أن أهل الحق والقضية لا يجب التقصير بحقهم، مهما تعالت الضغوطات، ومهما اشتدت الخطوب.
إننا في الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني نؤكد وقوفنا دوماً موقف الحزم والثبات إزاء الأشقاء الفلسطينيين، ونؤكد أن القضية الفلسطينية باستمرار أولوية أردنية بجميع ملفاتها، ولن تدخر المملكة جهداً في سبيل وصول الأشقاء إلى آمالهم بدولة مستقلة على ترابهم الوطني، دولة كاملة السيادة، ينعُم فيها الشعب الفلسطيني بالأمن والاستقرار، شأنهم شأن بقية شعوب العالم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش