الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمين عام "المياه" يناقش مشاريع الوزارة في الطفيلة

تم نشره في الأحد 23 أيلول / سبتمبر 2018. 12:16 مـساءً

الطفيلة - الدستور - سمير المرايات

 

أكد أمين عام وزارة المياه والري علي صبح ان إجراءات استكمال مشروع محطة التنقية بالطفيلة والذي تبلغ كلفته 32 ألف دولار مستمرة، نافيا سحب هذا المشروع لأهميته في شمول مناطق جديدة بخدمات الصرف الصحي، مثلما أكد استمرار المخاطبات مع شركة البوتاس العربية لتمويل مشروع سد الوادات البالغة كلفته خمسة ملايين دينار.

واستعرض صبح في لقاء امس السبت بدار محافظة الطفيلة بحضور أمين عام سلطة وادي الأردن علي الكوز ومساعد الأمين العام يوسف العيطان ومحافظ الطفيلة حسام الطراونة ورئيس مجلس المحافظة محمد الخصبة ومفتي الطفيلة محمد الهواملة ومدير مياه الطفيلة مصطفى زنون وأعضاء مجلس المحافظة وجمع من المواطنين، مشروعات الحصاد المائي والتحديث المائي  في شبكات الري والخطوط الناقلة لمياه الشرب.

واكد صبح ان مشروعات قطاع المياه والسدود والصرف الصحي في المملكة تتطلب مخصصات مالية تتجاوز ستة مليارات لتنفيذها، مشيرا الى هذا اللقاء يهدف لمناقشة  التحديات التي تواجه قطاع المياه وتأمين الخدمة للمواطنين.

وأشار الى أن الطبقات المائية في الأردن تواجه خطرا واضحا وفق دراسة ألمانية ما يتطلب البحث عن بدائل جديدة لمصادر المياه، بموازاة نظام مراقبة الآبار الارتوازية، الذي تم بفضله تصويب اوضاع نحو الف بئر ارتوازي في مختلف مناطق المملكة من بينها 450 بئر عاملا، مؤكدا انه يتم تنظيم مخالفات بحق العديد من أصحاب هذه الآبار حيث لا احد فوق القانون.

واضاف، ان الوزارة تقر بأن الطفيلة من المناطق الساخنة التي تحتاج لمزيد من المشروعات المائية من ضمنها مشاريع الحصاد المائي والصرف الصحي، معتبرا الطفيلة من ابرز المحافظات التي يجب شمولها بمشروعات السدود والمظلات الخاصة بسقاية الأغنام، مع ضرورة فصل لواء بصيرا عن الطفيلة من خلال إيجاد محطات ضخ وآبار مياه، وتمديد خطوط لتخفيف الضغط الحالي على الآبار في منطقة زبدة ، حيث ستنفذ مشروعات يلمسها المواطن خلال السنوات المقبلة.

وقال، ان الأردن "يواجه اليوم أعظم تحد مائي فرضته الظروف السياسية والهجرات المتعددة وسط شح في الموارد وضعف في التمويل، لكنه اكد "الاستمرار في تحقيق هدف وطني يتمثل بتوفير مياه الشرب وخدمات الصرف الصحي"، مشيرا الى نجاح الوزارة في تحقيق هدف التزيد المائي بنسبة تزيد على 98 بالمائة من سكان المملكة، وبنسبة 65 بالمئة لخدمات الصرف الصحي من خلال استراتيجية واضحة شملت مختلف مناطق المملكة.

وأعاد صبح التأكيد على ان مشروع محطة التنقية لن يسحب من الطفيلة إلى محافظة أخرى كما يشاع، موضحا أنه سيتم عقد اجتماع آخر سيكون هنالك اجتماع لمناقشة كافة العقبات مع جميع الاطراف بمن فيهم المقاول، لافتا الى ان هذا المشروع خصص لتحسين خدمات الصرف الصحي في الطفيلة وسينفذ على ارض الطفيلة كما خطط له .

بدوره أشار المهندس الكوز في معرض رده على مدى استفادة الطفيلة من سد التنور ان "هذا السد دخل نطاق الخدمة في العام 2003 حيث يتم إسالة مياه تصل إلى خمسة ملايين متر مكعب من مياهه لاستخدامات شركة البوتاس العربية والباقي يستخدم لغايات الزراعة"، مؤكدا أن الظروف المناخية  أثرت سلبا على تقليص الطاقة الاستيعابية لهذا  السد.

وأشار إلى ان شركة البوتاس العربية وعدت بتمويل إقامة سد بمنطقة الوادات، غير انه بعد طرح العطاء للمرة الثانية تم مخاطبتها لتوفير مخصصات مالية تصل إلى خمسة ملايين دينار إلا إن "إدارة الشركة اعتذرت عن التمويل،  وهنالك إجراءات يتم اتخاذها مع الشركة بغية الموافقة على تمويل هذا المشروع".

بدوره أكد المحافظ الطراونة ان الطفيلة من المناطق التي تنتظر مشروعات في قطاعي مياه الشرب والصرف الصحي، خاصة وان هنالك العديد من المناطق غير مخدومة بالصرف الصحي مثل لواء بصيرا والقادسية والعين البيضاء .

واستعرض المهندس زنون حزمة مشروعات التحديث المائي للخطوط الناقلة والمضخات في الآبار الارتوازية التي تم تنفيذها العام الماضي، الى جانب عرض مشروعات الصرف الصحي الخاصة باستبدال شبكات المياه الجاري تنفيذها في مختلف مناطق الطفيلة، فيما أشار الهواملة الى أهمية حماية المياه والمحافظة على المصادر المائية وطرق ترشيد الاستهلاك .

بدورهم عرض أعضاء مجلس المحافظة لحزمة مطالب واحتياجات تمثلت بضرورة فصل الخطوط الناقلة للمياه بين قصبة الطفيلة ولواء بصيرا بحيث يتم تزويد بصيرا والقادسية وغرندل بالمياه من خلال محطات وآبار وخطوط منفصلة إلى جانب المطالبة باستكمال مشروع توسعة محطة التنقية المتوقف منذ عدة شهور ومثله مشروع سد الوادات المائي الذي تم طرح عطاءه دون تنفيذ .

واكدوا حاجة مناطق عدة من بينها منطقة ازحيقة لشبكة مياه الشرب، والمطالبة بإقامة سد نموذجي لمنطقة شيظم، وإقامة مشروع للحصاد المائي في العديد من المناطق وتطوير وتحسين مظلات سقاية المواشي في منطقة علاقة وغيرها.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش