الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزارة التربية تكرّم المعلمين المشاركين في مبادرة منهاجي

تم نشره في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2018. 04:14 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2018. 08:13 مـساءً

عمان-الدستور

كرّمت وزارة التربية والتعليم، اليوم الاربعاء، بالتعاون مع اورنج الأردن المعلمين المشاركين في مشروع "منهاجي التفاعلي" للتعليم الإلكترونيز ويهدف البرنامج إلى تحسين جودة التعليم، اذ أطلقت اورنج هذه المبادرة كجزء من التزامها لدعم وتطوير برامج ومبادرات التعليم الإلكتروني، بموجب الاتفاقيات الاستراتيجية التي وقعتها مع كل من شركائها.
واشاد أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية محمد العكور بالبرنامج، الذي يمثل مشروعاً مهماً جداً للوزارة كنموذج لنشر التكنولوجيا في العملية التعليمية وبما يتوافق مع أحدث أساليب التدريس في العالم.
وقال نائب الرئيس التنفيذي/ المدير التنفيذي للمالية والاستراتيجية لـ Orange الأردن رسلان ديرانيه:
 "سعيدون بهذا التعاون المثمر مع شركائنا، وفخورون بما نقدّمه للمساهمة في دفع عجلة التحوّل الرقمي في القطاع التعليمي للارتقاء بنوعية التعليم ومخرجاته في المملكة، مضيفاً "لقد نجحنا خلال العامين الماضيين بتنفيذ مبادرة "منهاجي التفاعلي" في 37 مدرسة حكومية، وسيصل عدد المدارس المستفيدة من المبادرة إلى 40 مدرسة مع نهاية العام الحالي."  وقال ممثل منظمة اليونيسف روبرت جينكنز:
 "نهدف من خلال هذا المشروع إلى إيصال فكرة التعليم الإلكتروني إلى أكبر عدد ممكن من الأطفال، بهدف تعزيز البيئة التعليمية والتدريسية في جميع أنحاء المملكة، ما يمنح الأطفال فرصاً للارتقاء بمستقبل أفضل." وقال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير للتدريب الإلكتروني أشرف نيروخ:
 "مع بداية السنة الرابعة لتطبيق المشروع، تمّ تطويره لمساعدة المعلّم على تنظيم إجراءات الحصة التعليمية المدرسية  فمع إدخال التكنولوجيا إلى الحصة الدراسية، كان هناك تحد لضبط مجريات الحصة بين مصادر التعليم التكنولوجية وإجراءات الحصة الروتينية، فأوجدنا نظاماً لوضع خطط دراسية ذكية، تجمع بين إجراءات المعلم والمصادر التكنولوجية وأي مصادر خارجية أخرى.
وتم خلال الحفل إعلان نتائج دراسة تقييم مشروع "منهاجي التفاعلي"، التي تقيس أثر تطبيق البرنامج على تحسين تعلّم الطلبة داخل الحصة الصفية.
وكانت الوزارة أطلقت المشروع عام 2015، بهدف تقديم محتويات تعليمية مجانية للطلبة في المدارس الحكومية لتفعيل كتب المناهج الرسمية اذ تم إطلاق المرحلة الأولية في أربع مدارس حكومية، ومن ثم توسّع المشروع في عام 2016 ليشمل 20 مدرسة حكومية، وفي عام 2018 أصبح مجموع المدارس المشمولة بالمشروع 37 مدرسة في كافة مناطق المملكة, للصفوف الاساسية من الاول وحتى السابع لمادتي العلوم و الرياضيات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش