الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مكتبة الأسرة 1-2

رمزي الغزوي

الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2018.
عدد المقالات: 1939

كم أبهجني رب أسرة حينما أبلغني بأن مكتبة بيته غدت بمئات الكتب، وأنها تنمو سنويا برتم منتظم ومتسارع، ناسباً الفضل لي بأن أرشدته إلى متابعة مكتبة الأسرة منذ انطلاقتها في 2017. فرحت بهذا المنجز قائلاً بأن الفضل لله، ثم له ولوزارة الثقافة التي احتضنت هذا المشروع الحضاري وقبضت باصرار على استمراره.
أستطيع أن أبقى مولولا ونادبا أحوالنا قائلا: (معدل ما يخصصه المواطن العربي للقراءة هو عشر دقائق سنوياً في حين أن الإنسان الغربي يخصص لها سنويا ستاً وثلاثين ساعة) لكني كلما قلت أو سمعت هذا الكلام أو ما شابهه من إحصائيات مضحكة مبكية ترن في أذني صرخة كليوباترا من شرفة قصرها : مكتبتي مكتبتي، حينما أتت ألسنة النيران على ما يزيد عن 700 ألف كتاب عام 48 ق.م على يد يوليوس قيصر، الذي أحرق أسطول أعدائه، فانفلتت النيران والتهمت مكتبة الإسكندرية العريقة. كليوبترا رغم انشغالاتها بالحب والحروب، لم تنس الكتب والحروف.   
صاحبنا الذي اسس مكتبته وفرح أنها تنمو في بيته يجعلني لا أرمي تفاؤلي، بأن تتغير الحال رغم انشغالاتنا الكثيرة والعقبات. فإذا كان من الجميل أن تفقس بيضة الأحلام مرة واحدة، فالأجمل أن تراها تدرج، وينبت لها الريش، وتطير كعصافير البهجة. ولهذا تبهجني اليوم كهرباء السرور لرؤية حلم صغير انطلق قبل سنوات يكبر ويكتسي ريش التحليق. فأهلاً بمشروع مكتبة الأسرة في دورته الثانية عشرة.
البيت الذي يكتنز مكتبة ولو بحجم (بكسة تين) هو بيت يمتلك بذرة التغيير والتطور والتجديد، وهنا تكمن أهمية المشروع الذي ينطلق اليوم في عمان ومحافظات المملكة، والذي اضطلعت به وزارة الثقافة بكل قوة وإصرار رغم العقبات ليسهم بتوفير مزيد من المعرفة والثقافة وغايته الكبرى المعلنة والمضمرة: مكتبة في كل بيت.
فإذا كان ما يواجهنا كمواطنين هو صعوبة وصول الكتاب، فها هو يأتي إلينا في كل محافظة، وإذا كانت المشكلة المادية جداراً عازلاً يحجبنا، فهي ستتلاشى نوعا ما ضمن هذا المشروع الريادي، ولهذا ستكون الكرة في مرمانا هذه المرة، فلا أجمل أن تزور الأسر بكل أفرادها هذه المعارض، وتذكروا بأنه وبمبلغ لا يتجاوز العشرين ديناراً تؤسس لمكتبة في بيتك تظل لولد ولدك.
تهنئة خالصة لوزارة الثقافة، بانطلاق مكتبة الأسرة، وتحية محبة لكل الزملاء الكتاب والمثقفين، الذين أرسوا ووضعوا وشاركوا بمنشوراتهم وبلوروا هذا المشروع الكبير، وتحية لكل أسرة تستغل الفرصة، وتشكل مكتبة صغيرة في بيتها العامر. 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش