الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفيلم الياباني «ألحان طوكيو» بمؤسسة شومان تأثير الركود الاقتصادي على حياة الناس

تم نشره في الثلاثاء 16 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 12:00 صباحاً


عمان
الفيلم الياباني «ألحان طوكيو» (2008)، الذي تعرضه لجنة السينما في مؤسسة شومان، أخرجه وكتبه كيوشي كوروساوا بمشاركة الكاتبين السينمائيين ماكس مانيكس وساشيكو تاناكا. ويتعلق هذا الفيلم بأسرة تعيش في طوكيو، وهذه الاسرة مؤلفة من الأب ريوهي ياساكي والأم ميجومي وابنيهما تاكاشي وكينجي. ويشغل الأب وظيفة جيدة في شركة ناجحة، ولكنه يفقد وظيفته في الشركة على غير توقع. ويعزى سبب فقدان وظيفته إلى انتشار العمال الصينيين الذين يتقاضون أجورا منخفضة في اليابان، وإلى نفوذ شركة استثمارية يابانية، إلا أن الأب ريوهي يخفي نبأ طرده من وظيفته عن أفراد أسرته ويتظاهر بأنه يذهب إلى العمل يوميا في ملابسه الرسمية، ولكنه يواصل البحث عن عمل في مكاتب التوظيف وقضاء بعض الوقت في المكتبات العامة والبحث عن الطعام المجاني. ولكن زوجته تلاحظ بعض التغير في تصرف زوجها، كما أن الابنين يبتعدان تدريجيا عن والدهما بشكل واضح. وينضمّ الابن الأكبر إلى الجيش الأميركي ويشترك في الحرب قبل أن يتم تسريحه بعد أن عاد منها محبطا، وتحاول الأم رغم معاناتها من مشاكل الأسرة المحافظة على تماسك أعضاء أسرتها، في حين أن الابن الأصغر المغرم بالموسيقى يرغب في تعلم العزف على البيانو رغم معارضة والده، فيستغل النقود التي تدفعها المدرسة للتلاميذ بدل وجبات الطعام ليدفعها لمعلمة بيانو تعطي دروسا خاصة. ويشكل الابن الأصغر، بإصراره على تحقيق حلمه، نقطة الأمل الوحيدة في الفيلم.
  يعالج الفيلم مشاكل الناس في مدينة طوكيو، بكل أنواعها. ويقدّم الفيلم صورة واقعية لما يواجهه الرجال والنساء في ظروف العمل، حيث نشاهد البعض بملابسهم الرسمية يكافحون في البحث عن الوظائف، والبعض منهم يصطفون في الدور للحصول على وجبات الطعام التي تقدمها الجمعيات الخيرية. ويقدّم الأب ريوهي كنموذج للكفاح في سبيل المحافظة على الشعور بالترف والكبرياء المتأصلين في الحياة اليابانية. وتقع أحداث الفيلم في خلفية الركود الاقتصادي الذي شهدته اليابان خلال العام 2008، مع تقديم صورة واقعية لتأثير ذلك على مظاهر الحياة في مدينة طوكيو، بكل ما فيها من مشاكل. ويقدّم الفيلم عرضا مفصلا لمشاعر كل من أفراد الأسرة وما يتعرض كل منهم من مشاكل والجو الكئيب في طوكيو.
رشّح لثماني عشرة جائزة وفاز بعشر جوائز من بينها جائزة المحكمين في مهرجان كان السينمائي وجائزة المحكمين في مهرجان شيكاغو السينمائي الدولي وجائزة أفضل فيلم من جوائز الأفلام الآسيوية وجائزة أفضل فيلم من جوائز مهرجان السينما الآسيوية والعربية في الهند. ويتميز فيلم «ألحان طوكيو» بقوة إخراج المخرج كيوشي كوروساوا وبأداء الممثلين، وفي مقدمتهم بطل الفيلم تيرويوكي كاجاوا الذي يقوم بدور الأب، وبراعة السيناريو والموسيقى التصويرية والقصة المؤثرة والعرض الواقعي لمشاعر الشخصيات الرئيسية والأجواء والتطورات المتعلقة بالتغيير في الاقتصاد الياباني والثقافة الاجتماعية. مخرج الفيلم كيروشي كوروساوا فنان متعدد المواهب قام بإخراج 49 فيلما وكتابة السيناريو لتسعة وثلاثين فيلما واشترك ببطولة 11 فيلما وفاز باثنتين وعشرين جائزة شملت ثلاثا من جوائز مهرجان كان السينمائي واثنتين من جوائز مهرجان طوكيو السينمائي الدولي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش