الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجلس نقابة الفنانين الأردنيين يلتئم بكامل أعضائه

تم نشره في الخميس 18 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان- حسام عطية
التأم مجلس نقابة الفنانين بكامل أعضائه، وقد ساد الاجتماع جو من الألفة والمحبة والمهنية النقابية في أعلى درجاتها، والتي تمثلت بالمصارحة والشفافية في طرح مجمل الأمور النقابية والتي تخص النقابة والهيئة العامة وأعضاءها.
وتم الاتفاق بين أعضاء المجلس على المضي نحو تفاهمات أكبر وأشمل تنسجم مع روح العمل النقابي وتفاصيله في بيت النقابة كمؤسسة مهنية مستقلة نستطيع من خلالها أن نجدد العزم عبر تكاتف الجميع وفق القانون وبما يرتقي لحجم ثقة الهيئة العامة وفيما تقتضيه المصلحة، ولعل القادم محمل بتنفيذ خطة واحدة تُرفد من أعضاء المجلس كل في مهنتة وتكريس ذلك عبر ملفات تُحمل حسب المهنة لكل عضو من أعضاء المجلس وما يقتضيه العمل.وعليه تعاهد الجميع بالمضي قدماً نحو الانطلاق عبر رؤى مكتوبة تمثل خارطة طريق المجلس، بعد تغلب روح العمل الجماعي ليرتقي لمستوى الطموح في الالتفاف حول سارية النقابة، مع إشراك أعضاء الهيئة العامة واستثمار إبداعاتهم عبر الإسهام في المشاريع الفنية كرافعة وأساس للتنمية الثقافية والفنية والحضور النوعي في البناء على اعتبار أن الفنان من أهم مقدرات الوطن.
وشدد الخطيب على ان تكون هنالك خطة وطنية جامعة تشترك بها نقابة الفنانين وزارة الثقافة والسياحة والتخطيط كون البطاله تزداد في المملكة، وان لدى  النقابة دراسة اكتوارية لنظام التقاعد يتم العمل عليها وستكون جاهزة قريبا، وإن النقابة تقدمت أخيراً لوزارة الثقافة ليكون هنالك مهرجان للموسيقى وأن يكون ضمن نظام جديد يؤكد على أهمية الموسيقى وتطوير هذا القطاع من خلال مشاريع موسيقية مهمة تتقدم لهذا المهرجان، وأن الأمور تسير في سياقاتها الطبيعية، مضيفا أن مجلس النقابة في العام المقبل لن يقبل إلا بدور أكبر من هذا الدور في مهرجان جرش المقبل وأن يكون هنالك ترويج إعلامي للفنان الأردني متساو مع الفنان العربي وهذا حق الفنان وسيكون هنالك عقد واضح المعالم بخصوص هذا الامر.
واعتبر الخطيب ان المبدع بكافة القطاعات الثقافية او الفنية، يحتاج مناخا ورعاية مناسبين ونحن نسعى لوجود خطة وطنية ترعى شؤون الفنانين، فالنقابة ليست المسؤولة فقط، حيث ترعى نقابة الفنانين شؤون الاعضاء المنتسبين من تقاعد وتامين صحي وتفاصيل فنية اخرى، وتفتح جسورا وأفاقا مع مؤسسات اعلامية وثقافية من أجل أن يكون هناك مناخ أبداعي بشكل تام، ولكن كل ذلك في ظل غياب رأس المال والتخطيط وكل التفاصيل التي ينبثق منها رأس المال غير موجود و مفقود، فيما المبدع بجاجة لرعاية منطلقة من استراتيجية وخطط تنبثق منها انظمة وتعليمات، وان علينا رعاية الموهبين اولا؛ فهنالك فرق بين الموهوب والمبدع، فنحن نبحث عن الموهوبين ويجب ان نحيطهم برعاية واهتمام ونصنع لهم المناخ المناسب، فكثير من الموهوبين يبتعدون عن الفن؛ لان الفن هنا ليس له مستقبل ولا عائد مالي، وهذه  رسائل كثيرة بحاجة الى اجوبة عملية وليست نقابة الفنانين هي التي بيدها الاجوبة والحلول.
ونوه الخطيب نسعى ان نأمن للمبدع بيئة خصبة ومناخا ملائما من دعم لوجيستي ومالي نضمن ان يستمر بابداعه حتى لا نتباكى على اشخاص نفتقدهم اليوم او غدا، والحياة مستمرة والموت حق، ونؤكد على ان يكون هناك مشروع وطني تنبثق منه خطة لتأسيس صندوق درامي وصندوق ثقافة وفنون والا سنبقى ندور بنفس الحلقة الفارغة وسيبقى السؤال من دون جواب، بدورها نقابة الفنانين وضعت خطة للحكومة وهي مشروع في موضوع الدراما والفنون والموسيقى بشكل عام، اتمنى ان تكون الحكومة متعاونة معنا، لكون ان ادارة التلفزيون الاردني مغلقة ابوابها في التعاون مع نقابة الفنانين، مسلسل واحد لا يكفي للبلد، يجب ان يكون للتلفزيون الاردني خطة انتاجية وتسويق متمكن واستثمار حقيقي ولكن لا توجد اذان صاغية من ادارة التليفزيون، نقابة الفنانين بيت خبرة لديها من الاكاديميين من حملة شهادات عليا بنسبة 80 بالمئة واشخاص موهوبون ومعروفون هم اصحاب مشاريع موسيقية ونجوم ومخرجون استطاعوا ان ينجحوا خارج المملكة، ومستعدون بان يساهموا باي عمل للوطن فالفن استثمار وبئر نفط للبلد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش