الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محافظ جرش يرعى احتفال الكفير بالهجرة النبوية

تم نشره في الخميس 18 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 04:38 مـساءً

 

جرش – الدستور – حسني العتوم 

رعى محافط جرش مامون اللوزي بحضور امين عام وزارة الاوقاف عبدالله العبادي الاحتفال الذي نظمته جمعية الكفير الخيرية ببلدة الكفير في محافظة جرش بمناسبة ذكرى الهجرة النبوية الشريفة وتخريج عدد من حفظة القران

وقال مدير أوقاف جرش فراس ابو خيط ان ذكرى الهجرة النبوية الشريفة حملت العظات والدروس لتشكل منهجا فكان مجتمع الهجرة في المدينة بعد الهجرة  تتجلى فيه معاني الايثار شعاره وما ارسلناك الا رحمة للعاملين وعمارة الارض بالامان والامن

واضاف اننا نستذكر حدثا صنع التاريخ وارتبط بالهجرة ليكون اساسا لهذه الحضارة الإسلامية العظيمة فكانت عنوان السلام 

وقال الشيخ عبدالله ابو دلبوح أن ذكرى الهجرة النبوية هي مناسبة للتدبر والتفكر، وفرصة لتأمل آثارها على مسيرة الأمة كونها الانطلاقة العملية لهذه الامة، وبها بني المجتمع الاسلامي الاولي وانتقل الاسلام من دين وحق بلا قوة إلى دين تحميه دولة وتسنده قوة.

واضاف اننا ننعم في هذا الوطن بقيادة هاشمية وعميدها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وان الوطن بحاجة إلى ابنائه المخلصين لتستمر مسيرة الانجاز والعطاء لهذا الوطن الغالي بقيادته الحكيمة  

وتحدثت من وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية وفاء العمد  مؤكدة ان  دلالات هذا الحدث العظيم (الهجرة النبوة الشريفة) جاءت فياضة بالمعاني والدروس والعظات والعبر، حيث يمثل في كل جانب من جوانبه عنوانا  نقدمه موجها ومرشدا في جميع جوانب حياتنا المعاصرة بشمولها وتعدد جوانبها".

 

وأكدت أن القيادة الهاشمية وفية للرسالة وتدعو إلى ان نعيش معاني الهجرة واقعا وسلوكا من خلال تحقيق الانجازات في بناء هذا الحمى الصامد المرابط، اذ يقدم جلالة الملك عبد الله الثاني نموذجا في الجد والعطاء والتآخي والتكافل والشعور بمعاناة الأمة وهمومها والدعوة إلى تعاونها وتكاملها ووحدة صفها.

 

بدوره دعا المختار   محمد مفضي الدلابيح

 ابناء الوطن الى التكاتف والالتفاف حول القيادة الهاشمية المباركة، ليبقى هذا البلد كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا ويكون مثل قلعة صامدة في وجه أعدائه.

وقالت الواعظة عبير الدلابيح أنه ينبغي على كل مواطن لاسيما أئمة المساجد والخطباء ان يحثوا الناس على حب الوطن، ويعززوا فيهم قيم الوطنية وتعميق مفهوم الولاء والانتماء والبعد عن كل ما يثير الخلاف والاختلاف ونشر لإشاعة المغرضة والفتنة بين الناس، لافتة الى ان هذه هي الأسس والمرتكزات المهمة لبناء المجتمع السليم المعافى.

من جهتههم اكد رئيس المجلس المحلي فراس ابو دلبوح وحسين حوامدة   والطالبة روح إبراهيم الدلابيح ومجموعة من طالبات مدرسة الكفير بكلماتهم وقصائدهم الشعرية إن هجرة الرسول الكريم من مكة إلى المدينة هي حدث من الاحداث الحاسمة في تاريخ الدعوة الاسلامية، فكانت بداية لنهضة عظيمة لم تعرف لها البشرية سبقا. 

واشتمل الحفل الذي حضره مساعد المحافظ محمد الدلاريح ومدير الشرطة العقيد سفيان العمري ورئيس مجلس المحافظة المحامي محمود العفيف وعدد من مديري الاجهزة التنفيذية  والفعاليات الرسمية والشعبية، على كلمات وفقرات دينية وقصائد شعرية.

وفي نهاية الاحتفال تم تكريم حفظة القرآن الكريم والداعمين للجمعية

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش