الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اختبار صعب لمانشستر يونايتد أمام تشلسي

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 12:00 صباحاً

مدن - سيبقى البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد مركز الانتباه في المرحلة التاسعة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، عندما يقود مانشستر يونايتد المأزوم لمواجهة فريقه السابق تشلسي اليوم السبت في لندن.

وكان مورينيو قلص من حدة الضغوط الملقاة على عاتقه بعدما قلب فريقه تأخره أمام نيوكاسل يونايتد بهدفين إلى فوز 3-2 في اللحظات القاتلة قبل فترة التوقف الدولية.

لكن يونايتد يحتل مركزا ثامنا مخيبا بعد خسارته ثلاث مباريات في ثماني مراحل، ليبتعد بفارق 7 نقاط عن ثلاث الصدارة مانشستر سيتي حامل اللقب وتشلسي وليفربول.

وبحال خسارة يونايتد، ستتعرض آماله في احراز اللقب للمرة الحادية والعشرين في مسيرته (رقم قياسي) إلى ضربة كبيرة ولو أن الموسم لا يزال في بداياته.

ويحتاج مورينيو إلى بداية قوية قبل فترة التوقف الدولية المقبلة، إذ يواجه يوفنتوس الإيطالي مرتين في دوري أبطال أوروبا ويحل أيضا على مانشستر سيتي القوي.

في المقابل، يعول الإيطالي ماوريتسيو ساري على الأداء الرائع لنجمه البلجيكي أدين هازارد، وأعاد ساري البسمة لجماهير الفريق الأزرق بعد الأسلوب الدفاعي الذي طبقه مواطنه أنطونيو كونتي.

 

وبعد تعادلهما سلبا في مباراة قمة، يبحث مانشستر سيتي حامل اللقب وليفربول عن العودة إلى سكة الفوز، فيستضيف الأول بيرنلي الثاني عشر ويحل الثاني على هيدرسفيلد الثامن عشر.

في المباراة الأولى، يعول المدرب الإسباني بيب غوارديولا على تشكيلة نجوم يتقدمها رحيم سترلينغ الذي قاد بلاده إلى فوز لافت على ارض إسبانيا 3-2 في دوري الأمم الأوروبية.

في المقابل، يعيش مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب قلقا بسبب إصابات لاعبيه وفشل «الحمر» بتحقيق الفوز في آخر أربع مباريات في جميع المسابقات.

وحقق ليفربول مع الثلاثي المصري محمد صلاح أفضل لاعب في الموسم الماضي، السنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينو، بداية صاروخية وفاز سبع مرات، بيد أنه تعادل مرتين في الدوري وخسر أمام نابولي الإيطالي في دوري الأبطال وتشلسي في كأس الرابطة الإنجليزية.

بيد أن ليفربول يبحث عن التعويض أمام هيدرسفيلد الذي لم يحقق أي فوز حتى الآن في الدوري، قبل مواجهة النجم الأحمر الصربي في دوري الأبطال.

ويستهل توتنهام سلسلة من 7 مباريات في 21 يوما عندما يحل على جاره اللندني وست هام الذي تعادل مع تشلسي وفاز على مانشستر يونايتد، بيد أنه يحتل المركز الخامس عشر بعد بداية بطيئة.

وتتركز الأنظار على ارسنال الذي حقق ستة انتصارات متتالية بعد خسارتيه الافتتاحيتين أمام مانشستر سيتي وتشلسي، عندما يستقبل ليستر سيتي العاشر الاثنين في ختام المرحلة.

الدوري الإيطالي

يأمل كريستيانو رونالدو في جذب الأنظار اليه مع فريقه يوفنتوس على أرض الملعب، عندما يستقبل جنوى اليوم السبت في المرحلة التاسعة من الدوري الإيطالي في كرة القدم.

ساهم «الدون» بتحقيق فريقه فوزه الثامن تواليا في الدوري على حساب مضيفه أودينيزي 2-صفر قبل فترة التوقف الدولية، ليبتعد «بيانكونيري» بالصدارة بفارق ست نقاط عن مطارده نابولي.

رونالدو غاب عن مواجهات بلاده الأخيرة وديا وفي دوري الأمم الأوروبية إذ فضل التفرغ لمباريات يوفنتوس بعد مشاركته في مونديال روسيا وخروجه من الدور الثاني ثم انتقاله بنحو 100 مليون يورو من ريال مدريد الإسباني الذي قاده إلى لقب دوري أبطال أوروبا في آخر ثلاث سنوات.

وستكون مواجهة أودينيزي بمثابة الإعداد الجدي لمواجهتي مانشستر يونايتد الإنجليزي في دوري الأبطال، حيث سيواجه البرتغالي فريقه ومدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو.

صحيح أن يوفنتوس يحلق بالصدارة ويملك أقوى هجوم وثاني أفضل دفاع بعد سمبدوريا، لكن يتعين عليه الانتباه جيدا من مهاجم جنوى البولندي كريستوف بياتيك الذي سرق الأنظار بصدارته ترتيب الهدافين اثر تسجيله 9 أهداف، مقارنة مع 4 لرونالدو المتوج خمس مرات بلقب أفضل لاعب في العالم.

ويزور نابولي الثاني مع مدربه كارلو أنشيلوتي أودينيزي قبل الحلول على باريس سان جيرمان الفرنسي في مباراة قوية الأسبوع المقبل في دوري الأبطال.

ونجح الفريق الجنوبي بالخروج من صدمة خسارته أمام يوفنتوس 1-3 في نهاية أيلول، بتخطيه ساسولو في المرحلة الاخير بهدفي الجزائري ادم وناس ونجمه لورنتسو انسينيي.

وفي دربي منتظر، يتواجه انتر ميلان الثالث مع ميلان العاشر غدا الأحد، حيث يبحث الأول عن تحقيق فوز خامس على التوالي، فيما يريد الثاني الذي يملك مباراة مؤجلة، تحقيق فوز ثالث تواليا باشراف مدربه جينارو غاتوزو.

وقال الأرجنتيني ماورو إيكاردي قائد انتر الذي يبتعد بفارق نقطتين عن نابولي الثاني ويحل على برشلونة الإسباني في دوري الأبطال الاربعاء المقبل، «هذه المباراة التي يتطلع اليها أبناء المدينة.. يبقى هدف انتر تقليص الفارق مع يوفنتوس ونابولي».

 

ويستقبل روما السادس سبال الرابع عشر وهما في مسار متناقض، فروما حقق ثلاثة انتصارات تواليا بعد بداية بطيئة لفريق المدرب أوزيبيو دي فرانشيسكو، فيما مني سبال بأربع خسائر بعد بداية مشجعة. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش