الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الروائيتان الأردنيتان خريس والجندي توقعان «فستق عبيد» و«دفتر سيرين» في قطر

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان - نضال برقان

وقعت الروائية الأردنية سميحة خريس الطبعتين: الفرنسة والإنجليزية، من روايتها «فستق عبيد»، الفائزة بجائزة كتارا للرواية العربية للعام 2017 عن فئة الروايات المنشورة، فيما وقعت الأديبة الأردنية كوثر الجندي روايتها «دفتر سيرين»، الفائزة بجائزة كتارا للعام نفسه، عن فئة روايات الفتيان، وذلك ضمن مفردات مهرجان كتارا لرواية العرابية 2018، الذي أقيم الأسبوع الماضي في العاصمة القطرية الدوحة.

وتعود خريس من خلال «فستق عبيد» إلى السودان، في حفرية روائية في التاريخ، غير أن فضاء الحفرية يترامى هذه المرة من السودان إلى الجزائر وإسبانيا بخاصة، ولتكون العبودية والزنوجة عنوانًا لهذا الفضاء، منذ نهاية القرن التاسع عشر حتى نهاية الحرب العالمية الثانية. أما اللعبة الروائية الكبرى فهي لعبة الأصوات، حيث تقدم كل شخصية سرديتها (بضمير الأنا)، ولا يكون للساردة بضمير الغائب إلا نصيب يسير.

أما رواية «دفتر سيرين» للجندي فتقوم على معمارية فنية ذكية، وهي ذات لغة متسقة مع الفئة العمرية للناشئة وكانت لغة معيارية في القليل منها ومجازية فيما يخص كتابات «سيرين» وواقعية فيما يخص الشخوص الآخرين غير أنها لغة لم تخل من المجاز العالي والاستعاري في نهايات الجمل. وتحتوي الرواية تقنيات ناجحة في البنية السردية إذ استمرت الرواية تحكي على لسان الطفلة نفسها عبر تقنية القطع والاسترجاع والتذكر والتوقع من خلال تقطيع المسار التاريخي إلى عناوين منفصلة كما لو أن كل عنوان قصة منفردة لكنها مربوطة بما مضى وبما سيكون.كما تحتمل الرواية تقنيات الرواية للكبار على الرغم من أنها كتبت لليافعين.

خريس نفسها كانت ولدت في عمان، وهي حاصلة على بكالوريوس علم الاجتماع من جامعة القاهرة، وعملت في الصحافة الأردنية والعربية في «الاتحاد» الإماراتية و»الدستور»، و»الرأي» ومديرة للدائرة الثقافية، ثم تولت رئاسة تحرير مجلة «حاتم» للأطفال حتى تقاعُدها، وهي عضو في رابطة الكتّاب الأردنيين، ورابطة القلم الدولية. وحصلت خريس على عدد من الجوائز من بينها جائزة كتارا للرواية العربية 2017 عن روايتها «فستق عبيد»، كما نالت وسام الحسين للعطاء المميّز 2015، وجائزة الدولة التقديرية في الآداب 2014، وجائزةَ الإبداع الأدبي من مؤسسة الفكر العربي في بيروت عن مجمل أعمالها سنة 2008، وجائزة «أبو القاسم الشابي» في تونس 2004، وجائزة الدولة التشجيعية من وزارة الثقافة 1997، إضافة إلى جوائزَ في مهرجانات الإذاعة والتلفزيون العربية بالقاهرة عن عدد من الأعمال. وتجاوزت أعمال الروائية خريس التي ترجمت بعضها للغة الألمانية، 13 رواية منها: رحلتي 1982، والمد 1989، وشجرة الفهود 1995، وخشخاش 2000، ودفاتر الطوفان 2003، وعلى جناح الطير 2012، وبابنوس 2014.

 

أما الجندي فقد حصلت على شهادة البكالوريوس في اللغة الإنجليزية وآدابها من جامعة اليرموك سنة 1997، ثم شهادة الدبلوم العالي من الجامعة نفسها سنة 2002. أعمالها الأدبية: «ليس بعد الآن»، قصص، وزارة الثقافة، عمّان، 2004. «نحن أصدقاء»، أناشيد للطفل، وزارة الثقافة، عمّان، 2008. «أمواج غناء»، أناشيد للطفل، وزارة الثقافة، عمّان، 2011.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش