الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إقبال ملحوظ تشهده انتخابات الموقر في ساعتها الرابعة - تحديث

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 10:20 صباحاً - آخر تعديل في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:07 صباحاً

عمان - تشهد الانتخابات البلدية ومجالس المحافظات (إعادة - 2018) في لواء الموقر تزايدا ملحوظا في أعداد الناخبين بساعتها الرابعة، فيما بلغ عدد المقترعين نحو 2200 مقترع ومقترعة ما نسبته 11 بالمئة ممن يحق لهم الاقتراع في الانتخابات.

وقال المفوض في الهيئة المستقلة للانتخاب فيصل الشبول خلال جولة له في أحد مراكز الاقتراع والفرز "إننا نلمس مشاركة عالية من قبل الناخبين ولاسيما في ظل تجهيزات فنية متقدمة تشهدها مراكز الاقتراع والفرز في اللواء"، مشيرا إلى أن التغذية الراجعة إيجابية من الجمهور حول سير العملية الانتخابية ".

وأضاف "أن شعارنا دائما أن الأردن ينتخب وهذا سلوك الدولة منذ تأسيسها، وهو سلوك مدني حضاري يبنى عليه للمستقبل، وللأجيال القادمة التي نعول عليها كثيرا".

وقال الشبول ان الاجرءات المتعلقة بالانتخابات تتسم بترتيب حثيث ودقيق لكل تفاصيل العملية الانتخابية ما يحقق النزاهة بالعملية الانتخابية، وسلامة الإجراءات، والتعامل مع أية سلبية وفق القانون، مضيفا "أن ما يهمنا هو سلامة إجراءات العملية الانتخابية دون أي عوائق، وضبط مختلف جوانبها، في ظل توفير أجواء ملائمة وإجراءات سليمة ليمارس الناخبون إراداتهم وقناعاتهم".

وحول تجاوزات بعض الناخبين، أشار إلى أنها سلوكيات فردية محدودة لا تؤثر على العملية الانتخابية لكن على الناخبين تلافيها والحيلولة دون وقوعها.

وقال رئيس لجنة انتخابات لواء الموقر ملوح الشخاترة إن عملية الاقتراع بدأت منذ الساعة السابعة صباح اليوم في مراكز الاقتراع والفرز كافة بمنطقة الموقر بكل يسر وسهولة ودون أي عائق، مشيرا إلى أن عدد الناخبين تجاوز حتى الآن 2200 مقترع ومقترعة في مناطق لواء الموقر بما نسبته نحو 11 بالمئة من مجموع الناخبين الكلي البالغ عددهم 20652 ناخبا وناخبة.

وأضاف أنه لا توجد أية مشاكل أو معضلات تؤثر على سير العملية الانتخابية ومجراها في اللواء، لافتا في الوقت ذاته إلى وجود عدد من الإشكالات الطبيعية التي ترافق أية عملية انتخابية تتمثل بمحاولات ناخبين التصويت العلني أو الأمي.

وقال الشخاترة إنه تم السيطرة على هذه الحالات ومنعهم من التصويت وفق تلك الطرق، علاوة على توعيتهم بالآلية الصحيحة المتبعة للتصويت، حيث يمكن للناخبين الاستعانة برئيس المركز وأعضاء اللجان وموظفي الهيئة المستقلة والقائمين على العملية الانتخابية برمتها في مراكز الاقتراع والفرز للاستفسار عن أية ملاحظات يحتاجونها، والوقوف على أية مشكلة وحلها فورا.

وشدد على سرية التصويت، وقال:

 في حالة ثبوت التصويت العلني من قبل أي ناخب فإنه يلغى صوته إضافة لتحويله للمدعي العام المختص حينما يقدم على أي تصرف يعيق سير العملية الانتخابية.

من جهته، أكد المواطن صالح الغبين أن الانتخابات في منطقته تجري وفق روح عالية من الديمقراطية والحس بالمسؤولية تجاه الوطن، مشيرا إلى أن الناخبين في منطقته يعكسون اليوم قيمهم الأصيلة المبنية على الديمقراطية واحترام إرادة الجميع.

وحول التجهيزات في مراكز الاقتراع والفرز أشار إلى تقدمها، اضافة الى مستوى عال ومتقدم من التجهيزات من قبل القائمين على العملية الانتخابية سواء الفنية والأمنية مما يشي بسلاسة العملية الانتخابية والإجراءات المرافقة لها.

بدورها، أكدت المواطنة سهير الصقري ضرورة تحمل الناخبين لمسؤولياتهم تجاه من ينتخبون، داعية في الوقت ذاته إلى أن يفرز المواطنون عبر أصواتهم ممثلين في مجلس المحافظة والمجالس قادرين على تحمل مسؤولياتهم الكاملة تجاه منطقتهم، والقيام بواجباتهم خير قيام في ظل الظروف الاقتصادية والتنموية التي على الجميع أن يكونوا شركاء في تعزيزها.

وقال المواطن السبعيني سالم الجبور إنه مارس حقه الديمقراطي بكل سلاسة ويسر، بالرغم من مرضه، في ظل مساعدة القائمين على العملية الانتخابية له، ولذوي الإعاقة، الأمر الذي سهل دخوله وخروجه من مركز الاقتراع  بعد ممارسته لحقه في جو ديمقراطي آمن يعكس اهتمام الدولة بتوفير كل ما من شأنه التسهيل على الناخبين.

بترا

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش