الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ترامب والعجز المالي

تم نشره في الاثنين 22 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 12:00 صباحاً


افتتاحية- «واشنطن بوست»
طويت السجلات للعام الاول الكامل للسياسة المالية في عهد الرئيس ترامب والكونغرس الجمهوري، واظهرت النتائج عجزا ماليا كبيرا. اذ ان العجز الاتحادي بلغ 779 مليار دولار للعام المنتهي في الثلاثين من شهر ايلول، وفقا لوزارة الخزانة، مرتفعا من 666 مليار دولار في الاشهر الاثني عشر السابقة. وهذا يشير الى ان العجز المالي لعام 2018 يعد الاضخم منذ السنة المالية 2012، وذلك عندما كانت الولايات المتحدة لا تزال تتلمس طريقها من اجل الخروج من ركود عظيم.
كان من المنتظر ان يسهم العام الماضي بما فيه من نمو اقتصادي ثابت وعمالة شبه مكتملة في خفض العجز المالي. بدلا من ذلك، قلص الجمهوريون الضرائب، لا سيما على الافراد الاثرياء والشركات الكبرى، في حين اتفقوا مع الديمقراطيين على تعزيز الانفاق. ومن ضمن زيادة في العجز قدرها 113 مليار دولار، ترتبط 92 مليار دولار منها بانخفاض ضرائب الشركات وحدها، وفقا لما اظهرته ارقام وزارة الخزانة. كما ان ايرادات الحكومة من جميع المصادر زادت زيادة طفيفة في الواقع (بمقدار 14 مليار دولار)، لكن هذا لا يبرر الزعم الحكومي بان التخفيضات الضريبية، التي يتوقع ان تصل كلفتها 1.2 ترليون دولار بين عامي 2018 و2028، ستعوض بفضل الزيادة في النمو. بل ان صافي الفائدة زاد بمقدار 62 مليار دولار لان الاحتياطي الفدرالي يصد بطريقة ملحوظة تدهورا محتملا في الاقتصاد بسبب الحافز المالي الضخم الذي طبقه السيد ترامب والكونغرس.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش