الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شبــاب العقبــة يكســب الرمثــا

تم نشره في الجمعة 26 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً


عمان
حقق فريق شباب العقبة فوزا ثمينا على مضيفه الرمثا 2-1، في المباراة التي جمعتهما امس على ستاد الحسن باربد، ضمن مباريات الاسبوع السابع لبطولة دوري المحترفين بكرة القدم.
ورفع فريق شباب العقبة رصيده الى 9 نقاط، فيما بقي رصيد فريق الرمثا متوقفا عند النقاط الخمس.
  انطلق الفريقان مبكرا نحو المواقع الهجومية بحثا عن الاهداف وتعزيز الرصيد النقطي، فالرمثا يبحث عن وقف نزيفه، وشباب العقبة يبحث عن فوز جديد.
واستطاع شباب العقبة أن يفرض ايقاعه على معطيات المباراة بفضل حنكة السباح وربيع البريمي وماركوس والعسولي الذين اجتهدوا في تمويل ماركوس ومايكل.
في المقابل فإن الرمثا حاول التراجع قليلا بهدف الوقوف بالمرصاد لاطماع شباب العقبة من خلال تشكيل كثافة عددية في مناطقه الخلفية.
وشكل مهاجم الرمثا الحموي بمهاراته وسرعته مصدر القلق لدفاع شباب العقبة وحاول أكثر من مرة التسديد لكن دون جدوى.
وبدأت بعد ذلك خطورة شباب العقبة تظهر بقوة، لتشهد الدقيقة 28 هدف السبق عندما استثمر ماركوس كرة عرضية سددها لترتد من الحارس الدرايسة أمام المتحفز عيسى السباح الذي سددها بمنتهى القوة داخل الشباك.
واستفز الهدف لاعبي الرمثا الذين تعاملوا بجدية مع المباراة، واجتهد الخزاعلة وأبو زيتون وابو زريق ولقمان في البحث عن خيارات هجومية تمكن الحموي من التسجيل.
وتحصل الحموي في الدقيقة 42 على ضربة جزاء، نفذها هو نفسه على يمين حماد الاسمر لينتهي الشوط الاول بالتعادل 1-1.
وفي الشوط الثاني ضغط الرمثا بثقله بحثا عن هدف التقدم، وسدد الدردور كرة قوية مرت بجوار القائم.
ولم يكتفي شباب العقبة بالوقوف مكتوف الايدي امام محاولات الرمثا بل بحث عن هجمات مرتدة تهدد مرمى الدرايسة.
وكان شباب العقبة على موعد مع الهدف الثاني، عبر نجمه عيسى السباح الذي ارسل كرة عرضية وجدت خلدون الخوالدة يسددها من بين المدافعين داخل شباك الدرايسة بالدقيقة «83».
وحاول الرمثا تعديل النتيجة، ولاحت فرصة خطرة لسائد الخزاعلة لكنه سدد بجوار القائم ليفوت فرصة تعديل النتيجة، ليمضي الوقت ويخرج شباب العقبة فائزا 2-1.
 مباراتا اليوم
 تختتم اليوم مباريات الأسبوع السابع من عمر البطولة بإقامة مباراتين تجمع الأولى بدءا من الساعة الرابعة مساء على ستاد الحسن في إربد مواجهة الحسين وذات راس، يليها في السادسة والنصف مواجهة شباب الأردن والفيصلي، والتي سيحتضن مجرياتها ستاد الملك عبدالله. الحسين يدخل هذه المواجهة وفي جعبته (9) نقاط، في الوقت الذي يمتلك فيه ذات راس (3) نقاط، أما طرفي المواجهة الثانية فإن شباب الأردن يمتلك في رصيده (13) نقاط مقابل (10) نقاط للفيصلي.
هاتان المواجهتان سيسهمان بشكل كبير في تغيير شكل الفرق على سلم الترتيب، فالحسين يسعى للتقدم إلى المركز الثالث، في الوقت الذي يسعى فيه ذات راس التخلي عن موقعه في أسفل الترتيب والتقدم على أقل تقدير للمركز العاشر، أما شباب الأردن فإنه يمني النفس في الحفاظ على مركزه الثاني منفردا وهو ذات المركز الذي يسعى الفيصلي في الوصول إليه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش