الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المسلماني: الواسطة أصبحت ثقافة يجب التنبه لخطورتها

تم نشره في الخميس 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً


عمان
بالرغم من الحديث اليومي من المسؤولين عن الالتزام بالأنظمة والقوانين وأن سيادة  القانون هي اساس لحكم العلاقة ما بين الإدارة العامة والمواطنين أو المراجعين إلا أننا لا نزال  نرى أثرا عميقا للوساطة في مجتمعنا.
الخطوره في الموضوع ليس لجوء من يشعر أن هناك نقصا في معاملته أو وثائقه  لطلب مساعدة صديق أو قريب أو معرفة إلا أن الأمر أصبح ثقافة حيث نرى أنه حتى وإن كانت كافة الإجراءات سليمة وجميع الشروط متوفرة يلجأ الشخص وقبل كل شيء إلى الاستعانة بصديق أو البحث عن شخص ( يمون  ) على المدير او المسؤول او الوزير.
المزعج في الموضوع أنه حتى المثقفين وأصحاب الشهادات العليا أصبحوا متأثرين بثقافة الواسطة بشكل سلبي ، فبالامس احد المستثمرين يرغب بمراجعة هيئة الاستثمار لبحث إقامة مشروع خاص به وسألني من أين ابدا وكان ذلك بوجود أحد الأصدقاء  المحامين وتفاجأت انه ينصحه بالذهاب الى شخص معين ليساعده برغم أن الرجل يتوفر معه كافة  الوثائق ولن يجد أي صعوبة في إتمام معاملته ولن يحتاج واسطة من أي أحد.
يجب أن نرسخ ثقافة سيادة القانون بدءا من المدرسة وحتى الجامعة وان نوجد نصا قانونيا صريحا يجرم الواسطة مهما كان نوعها وهدفها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش