الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

« الخُردة «!

تم نشره في الأحد 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً
ماجد شاهين

   يظنّون أن « الخردة / البضاعة التالفة « تُباع، وحسب، في أسواق الجمعة و عند أطراف الطرقات .
البضاعة التالفة، والخردة صنف منها، يمكن شراؤها من كثير من عقول البشر و منازلهم و شوارعهم و دكاكينهم ومقاهيهم وكتبهم ودفاترهم و خطاباتهم و أقوالهم في الحب .
« النميمة « بضاعة تالفة يحاول « متخصصون « إعادة إنتاجها وتسويقها بعد شراء روايات متكرّرة منها.
و صور الافتراء على الآخرين ، يشتريها المفترون من مفترين مثلهم، ويسعون إلى بيعها، تلك بضاعة تالفة !
و استحضار أجزاء مظلمة في حياة الناس، كانوا وقعوا فيها من دون إرادتهم، تلك بضاعة تالفة !
والبحث عن « زلاّت « هنا أو هناك و محاولة « إعادة إنتاجها « مضخمة و إطلاقها للبيع، تلك أفعال وبضائع تالفة !
أمّا أكثر أنواع و أصناف « الخردة « رداءة فتلك المتصلة بسوء الظن ّ الذي يحاول معتنقوه وفاعلوه أن يرموا أعدادا ً كبيرة من الناس به، فيشترون الفكرة السيئة أو يؤلّفونها ثم يطلقونها للبيع.
الخردة تحيط بنا من كلّ جانب و بائعوها، يطوفون الأرجاء في الشوارع والندوات والصالونات والمسارح والمركبات والأفراح والأتراح و المنازل و حتى عند مواقف انتظار الحافلات.
..
الخردة التي في السلوك والبضائع التي تروّج للعفن، تلك أدوات قهر لا ينفع معها سوى أن تُقتلع من جذورها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش