الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحرية لما في قلبك

تم نشره في الأربعاء 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً


جود الرِجّال
قدرتك على البَوْحِ بما أسَرّ به قلبُك، وغَفَت من بعده أحلامُك، وتَعِبَت روحُك من ضجيج الكلمات التي لم تصمت البتّةَ مصِرّةً على الخروجِ من خلفِ قضبانِ شفتيك، ولو كنت مضطرًا لقول ما بقلبك والاعتراف به لنفسك فقط، أن تستطيع البوح بما عُزِف قي قلبك من ألحان؛ هو نعمةٌ لن تُقَدّرَها إلّا عندما تُجبَرُ على الصمت دون أدنى فرصةٍ ببوح ما لديك في يومٍ قريب كان أم بعيد.
كلُّ ما نبت في قلبك من همومٍ أحزانٍ أو حتى مشاعرَ فرحٍ زيّنَتْه، كل ما نبت به ورسخ واسترسل في تربته التي وجدها خصبَةً تُعينُ كل ذي زَرْعْ، وسُقِيَت بدموع عينيك، وكان شمسها وهواءها صمتُك الذي دفَعَها لتكبُر وتشْرَئبَّ بعُنُقِها خارج قلبِك الذي باتت تراهُ سِجْنٌ لا أكثر، كان الوسَطُ في قلبِكَ مناسباً تماماً لإذهالك بسرعة إنبات شجرةٍ أثمرَت ولم يَعُد يسعها جدارُ قلبِك، لذلك ستُجبَرُ على حصاد هذه الشجرة لا محالة.
يصعدُ ما بقلبك جبالًا شديدةَ الإنحدار ممتطيًا ظهرَ القوّة عازفًا ألحانًا لم تسمَعها أذُناكَ قط، تصعدُ حروفُك مُتّكِئةً على كلماتك لتصل إلى القمّة، ملوّحةً برايةٍ بيضاءَ هنالك معلنةً استسلامها بعد كلِّ هذا العناء، وصَلَتْ ولن تبرَحَ مكانها مثل ما جاءت، ستعبَقُ بنسيم الحُريّةِ بعد أن سجَنْتَها وحرَمْتَها لذّةً أنت من سيُعَوّضُها عن حرمانها منها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش