الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرمثــا يتخطــى الحسيــن إربــد بثلاثيــة

تم نشره في الأحد 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً


إربد
 نجح فريق الرمثا بتخطي نظيره الحسين بنتيجة (3-صفر)، وذلك في اللقاء الذي جرى بينهما أمس على ستاد الحسين في إطار منافسات الأسبوع التاسع لبطولة دوري المناصير للمحترفين بكرة القدم.
وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الرمثا إلى (9) نقاط، في الوقت الذي راوح فيه رصيد الحسين عند (12) نقطة.
 المباراة في سطور
 - النتيجة: فوز الرمثا على الحسين (3-صفر).
- الأهداف: سجل للفائز خالد الدردور (50 و89) وشادي الحموي من ركلة جزاء.
- مثل الرمثا: ابراهيم الدرايسة، هادي الحوراني، عبدالله ديارا، خالد العواقلة، قصي نمر، عامر أبو هضيب، عبدالله أبو زيتون، سائد خزاعلة، محمد شرارة، خالد الدردور وشادي الحموي.
- مثل الحسين: حمزة الحفناوي، عامر علي، علاء حريما، سليمان عبيدات، وعد الشقران، باتريك، سمير رجا، ادمير، محمد العلاونة، بلال الداود وديمبا.
 نتيجة سلبية
 لم يكتب لفريقي الرمثا والحسين تحقيق غاية التسجيل خلال دقائق الشوط الأول الذي انتهت بنتيجة التعادل السلبي، بالرغم من عديد المحاولات الهجومية التي احتاجت إلى التركيز، حيث تعددت هنا مشاهد الكرات المقطوعة حول حدود المنطقة، الأمر الذي ساهم في غياب الخطورة الحقيقية أمام كلا المرميين.
الرمثا اعتمد في عمليات البناء الهجومي على خماسي خط الوسط الذي قاده عامر أبو هضيب إلى جانب عبدالله أبو زيتون وسائد خزاعلة ومحمد شرارة وخالد الدردور، في الوقت الذي شغل فيه السوري شادي الحموي خط المقدمة وحيدا، في حين أن الحسين قد اعتمد على تواجد باتريك وسمير رجا وادمير وبلال الداود ومحمد العلاونة في منطقة العمليات تاركا مهمة خط المقدمة لديمبا.
وللحديث عن الأفضلية نقول أن الرمثا كان الأميز من نظيره الحسين فقد امتلك السيطرة على مجريات اللعب خلال دقائق طويلة من عمر الشوط، حيث سنحت أمامه فرصتان الأولى عبر رأسية خالد الدردور التي جاورت المرمى والثانية كانت تسديدة قوية من خارج المنطقة لمحمد شرارة التي ردها الحارس الحفناوي وبها انتهى الشوط.
 ثلاثية رمثاوية
 نجح الرمثا خلال الدقائق الخمس الأولى من عمر الشوط الثاني من افتتاح التسجيل عن طريق خالد الدردور الذي تسلم الكرة من شرارة ليسدد من داخل المنطقة على يمين الحفناوي، حيث سبق هذا التقدم فرصة مبكرة كادت أن تحقق ذات الغاية عندما سدد الحموي كرة أبعدها الحفناوي. لاعبو الحسين بعد هذا الهدف حاولوا مجاراة ألعاب نظرائهم والتقدم نحو المواقع الأمامية بحثا عن التعديل، لكن محاولات الحسين لم تسهم في تحقيق مشاهد الخطورة على مرمى الرمثا، خاصة وأن غزلان الشمال واصلوا أفضليتهم وسيطرتهم على مجريات المباراة.
ومع مرور الوقت بدأ الحسين في زيادة تركيز وتكثيف تواجده حول حدود منطقة جزاء الرمثا، حيث شكل هذا التواجد خطورة على مرمى إبراهيم الدرايسة حارس الرمثا بدأت بتوغل لديمبا الذي سدد كرة مسحت العارضة وذهبت لخارج أرضية الملعب تبعها ذات اللاعب برأسية ذهبت فوق المرمى، ليأتي بعد ذلك الدور على ادمير الذي سدد كرة متسرعة خارج المرمى.
وشهدت الدقائق الأخيرة من عمر المباراة هدفين متتاليين للرمثا الأول جاء من ركلة جزاء نفذها بنجاح شادي الحموي بالدقيقة الـ (88) والثاني جاء بواسطة خالد الدردور عندما تابع تسديدة البديل لقمان عزيز المرتدة من أقدام ليسدد كرة سكنت شباك الحسين الهدف الثالث للرمثا بالدقيقة الـ (89).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش