الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«إسرائيل» ما بين الفكرة والدولة القومية « 36»

تم نشره في الثلاثاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 09:24 مـساءً
عبدالحميد الهمشري

  الطرق الالتفافية
الاستيطانية في محافظة سلفيت
استيطان، جدار فصل عنصري، مناطق صناعية، بوابات عبور نقاط تفتيش، معسكرات الجيش والأمن الصهيوني وطرق التفافية واقتحامات ما يطلق عليهم السستعربون الصهاينة واعتداءت المستوطنين، هذه هي معاناة المحافظات الفلسطينية المستمرة ومعوقات تحركات المواطن الفلسطيني في الأراضي المحتلة، ومحافظة سلفيت ربما تكون الأكثر تاثراً ومعاناة بعد القدس عاصمة فلسطين التاريخية من تلك المعوقات؛ ففي محافظة سلفيت شق الاحتلال طرقاً عديدة لخدمة المستوطنين وتسهيل تنقلاتهم وتحركاتهم ، منها طريق عابر السامرة رقم (505 (الممتد من الخط الأخضر غربًا وحتى مفترق شرق المحافظة ماراً بعدد من القرى في المحافظة كـ مسحة، الزاوية، بديا، كفل حارس، مردة وياسوف، ويبلغ طوله نحو 20 كم بعرض 100م فطريق عابر السامرة رقم (5 ( حيث يبدأ من مفترق قرية كفل حارس بالمحافظة، ويمتد إلى مستمرة منطقة رأس العين داخل الخط الأخضر، ويبلغ طوله 14 كم، بعرض يتراوح 100 متر، فطريق رقم (60 ( حيث يمرهذا الطريق من أراضي المحافظة وبالتحديد من أراضي قرية ياسوف، وطريق رقم (5066 ( المسمى «طريق وادي قانا»؛ ويبدأ من مفترق قرية حارس في المحافظة، ثم يتجه شمالًا عبر أراضي بلدة دير استيا؛ حتى يصل قرية جينصافوط في محافظة قلقيلية، وأخيراً طريق رقم (446) وهو مخصص فقط للمستوطنين، ويربط بين مستوطنتي بدوئيل ومعالي زهاف والخط الأخضر.فطريق رقم (4775) وهو الطريق الواصل إلى مستوطنة أرئيل شمالًا؛ ويعد هذا الطريق حلقة وصل تربط ما بين مستوطنة أرئيل وعابر السامرة.
إلى ذلك شرعت سلطات الاحتلال منذ عام 2002 بإجراء سلسلة تحريفات لإقامة طريق التفافي محاذٍ وموازٍ لطريق عابر السامرة رقم (505) ليربط مفترق كفل حارس بطريق عابر السامرة رقم (5) ثم يتجه شرقًا حتى المفترق الواقع على مدخل مستعمرة أرئيل لربطه بطريق رقم (4775)، ويمر هذا الطريق بأراضي قرى كفل حارس ومردا لإكمال طريق رقم (5) في خطة للانفصال عن الفلسطينيين، لأنه سيخصص لاستعمال المستوطنين فقط. وقد أدى إلى تدمير واقتلاع 220 شجرة زيتون. كثرة الطرق في المحافظة مزقت تواصل أراضيها وحولتها لثلاث كانتونات يغلقها جيش الاحتلال وفق رغباته تحت حجج وجود خطر أمني على المستوطنين فباتت بحكم ذلك موارد ومقدرات المحافظة نهبًا لمستوطنين أغراب وتعتبر بلدة دير استيا غرب سلفيت نموذجاً للمعاناة من الطرق الالتفافية التي يطوقها طريقان من الجنوب ومن الغرب وهو ما استنزف مئات الدونمات من حقول الزيتون والأراضي الرعوية فالطرق الالتفافية قطّعت الضفة الغربية إلى ست وحدات جغرافية أساسية هي شمال ووسط وجنوب الضفة الغربية، ومنطقة غور الأردن وشمالي البحر الميت، وجيوب الجدار الفاصل ومنطقة شرقي القدس، فهناك ثلاث طرق التفافية تمزق شرايين المحافظة، ويتفرع منها عشرات الطرق الموصلة للمستوطنات والمناطق الصناعية الاستيطانية.
الخط الأول : و يمتد من كفر قاسم داخل أراضي 1948 من غرب محافظة سلفيت حتى وادي الأردن (شرقًا) يربط الساحل الفلسطيني (تل أبيب - بتاح تكفا) مع وادي الأردن، ويفصل بين الجزء الشمالي من الضفة الغربية (نابلس، وجنين) والجزء الأوسط من الضفة الغربية (رام الله)..
الخط الثاني : ويبدأ من قرية مسحة الملاصقة لمستوطنة «أرونيت»، ومارًّا بمستوطنة شعاري تكفا، ومستوطنة شعاري تكفا إلى مستوطنة الكانا، ثم مستوطنة بركان، ثم مستوطنة رفافا، ليصل إلى مستوطنة أرئيل، ثم ليمتد شرقًا حتى مستوطنة كفار تفوح، التي تتصل مع مستوطنة معاليه أفرايم، عبر خط ألون الذي يتجه إلى الأغوار ليتصل مع خط مستوطنات الغور، ويتقاطع مع ما يسمى خط 90، خط المستوطنات الموازية لنهر الأردن من الشمال إلى الجنوب عبر خط أريحا - نابلس في مفرق فصايل ثم الجفتلك، ثم يتقاطع هذا الخط مع خط معالي أفرايم، وجيتيت، ومخورا، والحمرا، نزولاً إلى طريق الأغوار عبر خط بقعوت، ويتقاطع مع خط مستوطنة شيلو، وعيلي، ورحاليم، في مفرق زعترة، ومستوطنة كفار تفوح.
الخط الثالث : و يقع شمال غرب مدينة سلفيت وجنوب غرب مدينة نابلس، وقد توزع هذا التكتل على شكل فكي كماشة حول المنطقة؛ بمحاور عدة أولاها أطلق عليه تكتل قرنيه شمرون الاستيطاني ويبدأ في تجمع خط سير نابلس - قلقيلية، بمستوطنة قدوميم، وقدوميم تصفون، وعمنوئيل، وياكير نوفيم، ونيفي أورانيم - جينات شمرون، ومعاليه شمرون،. فيما المحور الثاني يطلق عليه عابر السامرة ويبدأ من مستوطنة «كفار تفوح» جنوبي نابلس ويمتد إلى أرئيل -كريات ناطفيم - بركان -عيتص أفرايم - الكانا - شعاري تكفا - أورنيت - إيلي زهاف - بدوئيل ومستوطنة «بيت اريه «التي تقع على أراض مشتركة لسلفيت ورام الله.

*كاتب وباحث في الشأن الفلسطيني

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش