الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عدوان الاحتلال على غزة.. العالم أمام اختبار الضمير والإنسانية

تم نشره في الأربعاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • كتب.jpg


تبرهن حكومة الاحتلال يوماً بعد يوم ميلها للتصعيد وتغذية التطرف والتوتر في المنطقة، إذ سرعان ما تفرغ أزماتها الداخلية والخارجية وملفات الفساد التي تطارد قادتها، في تصويب دباباتها وصواريخها نحو قطاع غزة، في مشهد يدفع ثمنه الأبرياء من الأهل في قطاع غزة.
إنّ هذا التصعيد الخطير من قبل حكومة الاحتلال وجيشها، يتطلب تحركاً دولياً عاجلاً لوقف تلك الحماقات التي لن تجلب إلا الدمار للمنطقة، وتُغذي روح الانتقام، وتجعل الداخل الفلسطيني على صفيح من النار، فالشعب الفلسطيني لم يعد يحتمل مزيداً من النكبات والضربات والنكران الدولي لحقوقه المشروعة على ترابه الوطني.
إننا في الأردن وكما أكد جلالة الملك عبد الله الثاني خلال لقائه أمس بوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، نؤمن بضرورة تكثيف الجهود الدولية لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، والتوصل إلى سلام عادل ودائم استنادا إلى حل الدولتين، وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، والعمل السريع والعاجل على وقف العدوان على قطاع غزة وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.
كما أكدت الحكومة الأردنية أن ما تقوم به حكومة الاحتلال يعد تصعيداً خطيراً، ويتوجب معه تحرك فوري لوقف العدوان الإسرائيلي وحماية الأبرياء، والعمل على معالجة الأوضاع في قطاع غزة ضمن سياق سياسي شامل يضمن عودة الفلسطينيين والاسرائيليين إلى طاولة المفاوضات بهدف حل الصراع على أساس حل الدولتين سبيلا وحيدا لتحقيق الأمن والاستقرار.
وهذا الموقف الأردني، نرى فيه سبيلاً للدفع نحو طاولة المفاوضات، وطريقاً لتحقيق السلام المنشود الذي يضمن حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني، إذ لم يعد مقبولاً بعد سنوات من هضم حقوق الأشقاء الفلسطينيين واستهداف الأرض والإنسان والمقدسات، أن يستمر العالم بهذا الصمت، وينحاز للباطل على صاحب الحق والقضية.
إنّ العالم وقواه الفاعلة والمؤثرة تقف اليوم أمام اختبار الضمير والإنسانية، وعليها التحرك العاجل لوقف هذا العدوان، والإصغاء لصوت الاعتدال والحكمة الذي يُعبّر عنه الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، فلم تعد المنطقة تحتمل مزيداً من الويلات، وآن الأوان لشعوبها أن تنعم بالأمن والاستقرار، كغيرها من شعوب العالم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش