الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون: الملك عمل على تحقيق المواطنة بين المسيحيين والمسلمين في الأردن

تم نشره في السبت 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً



عجلون - علي القضاة
عبّرت الفعاليات العجلونية الاسلامية والمسيحية وشخصياتها عن اعتزازها لحصول جلالة الملك عبدالله الثاني على جائزه «تمبلتون»، تقديرا لجهود جلالته في تحقيق وتعزيز الوئام بين الاديان وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وحماية حرية الاديان، مشيرين الى ان جلاله الملك وما يقدم من مبادرات وجهود غير عادية وحثيثة في تعزيز العيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين جعل الاردن نموذجا يحتذى ويشار اليه بالبنان في هذا المجال واصبح يشهد له بصدق توجهه الهاشمي كوصي على المقدسات الاسلامية والمسيحية  في الوئام والعيش المشترك.
وقال الاكاديمي المدرس في كلية الشريعة في الجامعة الاردنية الاستاذ الدكتور محمد القضاة ، ان الاردن كان على الدوام قيادة وشعبا سباقا وصورة مشرقة ناصعة يمثل دولة المواطنة للجميع حيث يتساوى ابناؤه دون وفي الحقوق والواجبات دون اي تمييز ديني او عرقي، لا بل  اصبح الاردن ملاذا امنا للمضطهدين والهاربين من الحروب واللاجئين الذين وجدوه مكانا امنا يحميهم ويقدم لهم الرعايةالكاملة غير المنقوصة كابناء الوطن.
وقال الاب ضيف حداد كاهن طائفة الروم الارثوذوكس في بلدة الوهادنة ان الاردن مثل على الدوام الصورة المشرقة والناصعه لبلد العيش المشترك الديني تحت مظلة المواطنة وان الجميع متساوون في الحقوق والواجبات، لافتا لحالات التعايش في بلدة الوهادنة كنموذج مشرف اهلة يشكلون اسرة واحدة منذ وجودهم في بلدتهم، مؤكدا على حرص ودور الهاشميين منذ تاسيس الدولة الاردنيه على ترسيخ مبادئ المحبة والاخوة والتسامح والعدالة وقد تجسد ذلك في رسالة عمان الى جانب المبادرات التي اظلقها حلالته في هذا المجال، مهنئا باسم الطائفة وابناء المحافظة جلالته بالحصول على الجائزة الرفيعة الذي تعتبر وسام شرف لكل الاردنيين والعرب والمسلمين.
وقال الاكاديمي رئيس جامعةعجلون الوطنية الدكتور محمود الروسان ان الجائزة التي استلمها جلاله الملك عبدالله الثاني وغيرها من الجوائز الاخرى العالمية ليست غريبة على جلالته صاحب الفكر النير الذي يستشرف دوما المستقبل يحظى جلالته بتقدير دولي نظرا لما يقوم به لتعزيز التسامح والحوار الايجابي بين الاديان الى جانب اطلاق جلالته للعديد من المبادرات التي تؤكد على عمق التعايش والعيش المسترك بين ابناء الانسانية.
واعرب مدير اوقاف المحافظة  عبد السلام نصير عن اعتزازه ووعاظ وائمة وخطباء مساجد المحافظة بالقيادة الهاشمية الرائدة والمظفرة على دورها الانساني الكبير محليا واقليميا ودوليا ، لافتا الى ان هذا ليس مستغربا عن قائد هاشمي ينحدر من  النبوية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
واضاف ان حصول جلالة الملك على جائزة تمبلتون ليس مستغربا عليه لانه صاحب رؤيا ثاقبة وواضحة مهنئا جلالته بهذا الانجاز والحب العالمي.
وقالت رئيس الهيئة الادارية لجمعية الهلال الاحمر الاردني / فرع عجلون. نبيهه السمردلي  نفرح كأردنيين عامة ومسيحيين خاصة لهذا التقدير الدولي لجلالته الذي يحظى بهو وخاصة في مجال التعايش والعيش المشترك والتقريب بين اتباع الديانات ، لافتة للمبادرات التي اطلقها جلالته في هدا المجال اصبح جلالته نموذج ومحط اهتمام العالم.
واشارت الى ان جلالته عمل على تحقيق واحداث التوازن بين المسيحيين والمسلمين في المواطنة متساوين في الحقوق والواجبات لافتة لفرحنا جمعيا وفخرنا بهذه الجائزة التي منحت لجلالته وهذا التقدير العالمي حيث لاينسى المسيحيون جهود جلالته كوصي على المقدسات الاسلامية المسيحية ومبادرة وموقف جلالته من ترميم القبر المقدس الذي يعتبر من اهم الاماكن المقدسة.
واكد رئيس حزب الشورى الاسلامي في المحافظة الدكتور حسين الربابعه اعتزازه وكوادر الحزب بحصول جلالة الملك عبد الله الثاني على جائزة تمبلتون في مجال تعزيز وتعميق التعايش بين الاديان ، لافتا الى ان جلالته الذي اصبح نموذجا على المستوى العالمي لافتا الى ان الاردنيين من مسيحيين ومسلمين متساوون في الحقوق والواجبات تجمعهم المواطنة في ظل قيادة هاشمية تمتد جذورها  الى النبي الاعظم امتازت بالوسطية والاعتدال والتسامح وتحقيق التوازن الى جانب رعاية المقدسات الاسلامية والمسيحية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش