الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأطفال والسكري

نزيه القسوس

الاثنين 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2018.
عدد المقالات: 1705

مرض السكري مرض يحدث عندما يعجز البنكرياس عن انتاج الأنسولين بكمية كافية أو عندما يعجز الجسم عن الإستخدام الفعال للأنسولين الذي ينتجه. والأنسولين هرمون ينظم مستوى السكر في الدم ويعد ارتفاع مستوى السكر في الدم من الآثار الشائعة التي تحدث جراء عدم السيطرة على داء السكري.
وفي العام 2014 كان 8.5% في المئة من البالغين الذين تبلغ أعمارهم ثمانية عشر عاما فما فوق مصابين بداء السكري وفي العام 2012 كان داء السكري سببا في وفاة مليون ونصف المليون شخص في العالم.
لا نريد أن ندخل في تحليل مرض السكري وآثاره السلبية على الناس الذين يصابون به خصوصا الناس الذين يتهاونون في التعامل مع هذا الداء المزمن سواء من حيث الحمية الغذائية وهي مهمة جدا بالنسبة لهذا المرض أو عدم الانتظام في أخذ الأدوية المقررة لهم لكننا نريد أن نتحدث عن الأطفال الذين يصابون بهذا المرض وهم ما زالوا في سنواتهم الأولى من العمر.
إن نسبة الأطفال الذين يصابون بمرض السكري هي نسبة غير قليلة وهؤلاء الأطفال يجب أن يراجعوا الأطباء بشكل مستمر وأن يتابع الأهل حالاتهم المرضية بكل جدية وأن يشعروا بأنهم أطفال عاديون جدا مثلهم مثل بقية الأطفال يمارسون حياتهم العادية حيث يذهبون إلى المدرسة ويمارسون بعض الألعاب الرياضية بشكل اعتيادي لكنهم يجب أن يلتزموا بنوع معين من الغذاء يناسب وضعهم الصحي وأن يتابعوا العلاج مع الطبيب المشرف عليهم .
ما دفعني إلى كتابة هذا الموضوع هو أحد الأطفال السكريين الذي التقيت به بالصدفة وهو الآن شاب، حيث أصيب بهذا المرض وهو في سن الرابعة وتعايش معه والتزم بالحمية الغذائية وبتعليمات الطبيب وها هو اليوم في الحادية والعشرين من عمره ويدرس الهندسة الكهربائية في الجامعة ولا يشعر أن هناك أي فرق بينه وبين أي شاب آخر.
هذا الشاب يجب أن يكون انموذجا يحتذى لكل الأطفال المصابين بمرض السكري أو الأطفال السكريين فهو صاحب ارادة حديدية ولديه قناعة تامة بأن مرضه يمكن أن يتعايش معه بشكل عادي جدا وهو يقول بأن أي انسان يصاب بمرض السكري سواء كان طفلا أو بالغا يجب أن يعتبر مرض السكري صديقا وهو في هذه الحالة سيعيش سنوات عمره مثله مثل الآخرين الذين لم يصابوا بهذا المرض أما المصابون الذين لا يحترمون هذا المرض ويهملون العلاج والحمية فسيدفعون ثمنا باهظا نتيجة لهذا الإهمال.
تحية محبة وتقدير لهذا الشاب ونتمنى أن يكون قدوة لغيره من الأطفال أو الشباب الذين يصابون بهذا المرض.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش