الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إشهار ديوان «تراتيل الرحيل.. رثاء شهداء البحر الميت»

تم نشره في الاثنين 10 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان - عمر أبو الهيجاء
أقيم مساء أول أمس، في نادي المعلمين، حفل إشهار ديوان «تراتيل الرحيل.. رثاء شهداء البحر الميت»، الذي طبع على نفقة رجل الأعمال محمد أبو رصاع.
واشتمل الحفل الذي أدارت مفرداته المعلمة نهى خلف على عدة كلمات، بداية القى رئيس الهيئة الإدارية لمعلمي نادي عمان الدكتور عبد الله الخوالدة كلمة قال فيها: في هذه الأمسية التأبينية نقف ونقطر حنينا والنفس تقطر شوقا لشهدائنا، ونحن نستذكرهم اليوم، ونقدم كل التعازي لذوي الشهداء، ونقدم شكرنا للسيد أبو رصاع على رعايته لهذه الديوان وطباعته على نفقته الخاصة تخليدا لذكرى من رحلوا عنا.
وألقى أبو رصاع كملة قال فيها: اسمحوا لي ابتداء أن أتوجه إلى ذوي الشهداء بأصدق مشاعر المواساة وأحر التعازي برحيل أبنائهم الأبرياء، وأتوجه بالشكر والتقدير من نادي معلمي عمان على استضافتنا في هذا النشاط الثقافي المهم وأتوجه بالشكر الموصول للسادة الشعراء المشاركين في ديوان «تراتيل الرحيل... رثاء شهداء البحر الميت»، ولكل من ساهم في إخراج هذا الديوان للنور.
كلمة اللجنة المشرفة على الديوان القاها الشاعر سعيد يعقوب شكر فيها اللجنة المشرفة على الديوان والدعم والذي قدمه أبو رصاع للديوان، وأضاف: «قصائد هذا الديوان وعددها خمسون قصيدة جاءت لتتحدث عن عظم هذه الكارثة وفداحة هذا الخطب وتخلده، وترثي ضحاياه الأبرياء ولتكون لسانا مترجما لما يعتمل في دواخل كل إنسان تألم، واحترق بجمر تلك الفاجعة، ولتكون تسرية وتعزية لذوي الشهداء».
والقى القاص رائد العمري كلمة أشاد فيها براعي الكتاب. واشتمل الحفل على قراءات شعرية لبعض الشعراء الذين شاركوا في الديوان وهم: محمد سمحان، وأديب ناصر، وحكمت العزة.
إلى ذلك قدم الشاعر محمد مقدادي نصا مفتوحا متضمنا بعض القصائد التي تعاين حالة الموت والفقد.
وفي نهاية الحفل تم تكريم الشعراء الذين شاركوا بقصائدهم في الديوان وذوي الشهداء وغيرهم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش