الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لخدمات الصرف الصحي "حياللمياه"

تم نشره في الأربعاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2018. 04:19 مـساءً
مشروع الصرف الصحي بسلطنة عمان يعتبر من مشاريع البنى التحتية الهامة ويساهم في المحــافظة على المياه الجوفية من التلوث

 

مسقط – الدستور – مصطفى أحمد

نظمت الشركة العمانية لخدمات الصرف الصحي "حياللمياه" أمس لقاء موسعا مع وسائل الإعلام المختلفة المحلية والعربية والدولية بمسقط.

رعى الحفل سعادة السيد سليمان بن حمود البوسعيدي نائب الأمين العام لمجلسالوزراء الذي أشاد بالمشاريع التي تقوم بها شركة حيا للمياه الحاليةوالمستقبلية والخطة الاستراتيجية لها التي ستساعدها في تنفيذ مشاريعها بخطىمتسارعة.

وأعرب عن أمله في أن تساهم محطات المعالجة بفضل التقنية الحديثه في الأحياءالسكنية والنمو العمراني الذي تشهده مختلف محافظات السلطنة في حل اشكالية الصرفالصحي.

وقدم المهندس حسين بن حسن عبدالحسين الرئيس التنفيذي لحيا للمياه عرضا مرئياتطرق فيه الى آخر المستجدات فيما يتعلق بمشاريع الصرف الصحي التي تنفذها الشركةفي محافظة مسقط والمحافظات الأخرى والمشاريع والتوجهات المستقبلية للحكومةورؤيتها حول استغلال مياه الصرف الصحي المعالجة حسب الاستراتيجية الوطنيةالمعتمدة والتحديات التي تواجهها الشركة.وقال إن "حيا للمياه" حظيت بالثقة من لدن الحكومة لإنشاء وتطوير وإدارة وصيانةمرافق الصرف الصحي في المحافظات التي كانت تدار من قبل وزارة البلديات الإقليميةوموارد المياه وبلدية صحار لتشغيل وإدارة مشروع الصرف الصحي والذي يعتبر أحد

أكبر مشاريع البنية الأساسية ويهدف بصفة أساسية إلى الحفاظ على صحة وسلامةالإنسان والبيئة وصيانة الموارد المائية من التلوث والحفاظ عليها من الاستنزافوهو يعتبر من المشاريع الإستراتيجية بعيدة المدى وليس ذا جدوى اقتصادية قريبةومباشرة.

ووضح أن الشركة تسعى إلى تحقيق أهداف برنامج مشروع إعادة استخدام المياه وفقاًللخطة الرئيسية التي تضعها الشركة، مع الأخذ بعين الاعتبار الطفرة العمرانيةوالنمو السكاني المطرد الذي تشهده السلطنة بالاضافة الى تغطية بقية محافظاتالسلطنة وفقا للخطة الرئيسية التي بها الشركة الآن والتي أخذت بعين الاعتبارالتطور الناتج من توسع المدن ونمو عدد السكان بشكلٍ متسارعٍ ويُؤثرُ بشكلٍ مباشرٍ علىتطور الولايات والنمو الحضاري اللافت فيها.

وتطرق المهندس حسين عبدالحسين الى ما تم إنجازه في الفترة الماضية حيث تقدمحيا للمياه الكثير من الخدمات مثل توصيل خدمات الصرف الصحي للمنازل والمنشاَت فيمحافظة مسقط وباقي المحافظات وخدمة بيع المياه المعالجة وبيع السماد العضويكلأ" بالإضافة إلى خدمة المختبرات حيث وصل عدد المشتركين في شبكة الصرف الصحيبمحافظة مسقط (115) ألفًا و(871) مشتركا بينما بلغ في المحافظات الأخرى عدا ظفار

(33) لفًا و(542) مشتركا حتى نهاية أكتوبر الماضي وبلغ عدد المشتركين بخدمةبيع المياه المعالجة 93 مشتركا بواقع (85) ألف متر مكعب / اليوم.. كما بلغتمبيعات سماد "كلأ" ما يقارب من (400) ألف كيس.

وحول أهم المشاريع التي تم إنجازها خلال الفترة الماضية قال انه تمت توسعة مشروعمحطة معالجة مياه الصرف الصحي في الأنصب بولاية بوشر المرحلة الثانية بطاقةاستيعابية بلغت (125) ألف متر مكعب/اليوم والانتهاء من مشروع المنطقة الشمالية(A3) بولاية العامرات حيث يتكون من شبكات مياه الصرف الصحي الرئيسية بطول 155كموشبكات نقل وتوزيع المياه المعالجة بطول 16كم بالإضافة إلى كابلات الألياف البصريةبطول 192 كم حيث سيخدم هذا المشروع حوالي 2200 وحدة سكنية قائمة ومنشأة حكوميةوتجارية إضافة إلى 847 وحدة سكنية سيتم توصيلها بشبكة الصرف الصحى مستقبلاً، كماتم الانتهاء من مشروع شبكة ومحطة معالجة مياه الصرف الصحي بولاية هيما (محافظةالوسطى) بطاقة استيعابية تجاوزت 450 مترًا مكعبا في اليوم بتكلفة وقدرهامليونان و(462) الف ريال عماني.

وتطرق الى أهم المشاريع التي تم إنجازها في المحافظات الإقليمية خلال الفترةالماضية حيث عملت على تأهيل العديد من محطات الصرف الصحي بالمحافظات الإقليميةوزيادة طاقتها الاستيعابية ومنها محطات لوى ونزوى وصحم والرستاق ووعبري وبديةوأدم.

واشار المهندس الى اصول الشركة في محافظة مسقط المحافظات الأخرى حيث يبلغ عددمحطات معالجة مياه الصرف الصحي في محافظة مسقط 8 محطات وبطاقة استيعابية تصل

إلى (210) آلاف و(650) مترًا مكعبًا في اليوم وترتبط هذه المحطات بشبكات تصريفمياه الصرف الصحي تصل أطوالها إلى الفين و(164) كيلومترًا كما يبلغ طول شبكاتالمياه المعالجة القائمة حوالي 335 كيلومترًا.

وأوضح ان حيا للمياه تستخدم مضخات فعالة لضمان انسياب مياه الصرف الصحي إلىالمحطات في الأماكن التي تواجه الشركة صعوبة فيها من حيث الجاذبية الأرضية يبلغعددها 38 محطة موزعة على مختلف ولايات محافظة مسقط .. مشيرًا الى انه تم انشاء

مصنع السماد العضوي المعروف تجاريا باسم "كلأ" - الذي تم افتتاحه في عام 2010م- كإحدى حلقات الإنتاج المهمة للحفاظ على البيئة وصون مصادرها الطبيعية نحوتنمية مستدامة حيث ان قيمة الأصول في محافظة مسقط قد تجاوزت 929 مليون ريال عماني .

وتطرق الى عدد من الدراسات التي تم انجازها خلال الفترة الماضية وهي دراسةأهمية استخدام المياه المعالجة ثلاثيًا في المجالين الزراعي والصناعي وتقنيةالطاقة الشمسية لتشغيل محطة صرف صحي ودراسة تقييم معالجة الحمأة باستخدام تقنيةالأراضي الرطبة ودراسة إمكانية إنتاج الطاقة من الحمأة ومعالجة مياه الصرف الصحيبتقنية الأراضي الرطبة في ولاية قريات.

وتطرق إلى مشاريع قيد التنفيذ في محافظة مسقط ومنها مشاريع ولاية بوشر حيث بلغتفي محافظة مسقط 11 مشروعا وبقيمة 207 ملايين ريال عماني.

 وتطرق الى المشاريع المستقبلية (قيد التصاميم والطرح) في محافظة مسقط ومنهاالمرحلة الثانية لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي حيث المشروع حاليًا في مراحلطرح المناقصة يهدف إلى رفع الطاقة الاستيعابية لمحطة المعالجة الحالية من (62( ألف متر مكعب الى (82) ألف متر مكعب في اليوم لاستيعاب كمياتٍ أكبر من مياه الصرفالصحي لمواكبة التطور العمراني والسكاني وتطرق الى التحديات والصعوبات التي تواجهها الشركة ومنها المشاريع المنفذه فيمدينة قائمة بالخدمات الأساسية بحجم محافظة مسقط خصوصا مع التنمية المستمرةللمحافظة والنمو السكاني المطرد وتأخر بعض مراحل المشروع بسبب العواملالطبيعية وعدم وجود خرائط دقيقة محدثة توضح مسار الخدمات الأخرى لتجنب إتلافهاأثناء العمل وتغيير استخدامات الأراضي وتحويلها من زراعي إلى سكني أو من سكنيالى تجاري او صناعي أو من مبنى دورين إلى عدة أدوار دون إخطار الجهات الخدميةبالتغيرات المستجدة وعدم توحيد نظام الاحداثيات الجغرافية والاسقاط بينالجهات التخطيطية والجهات الخدمية مما يؤدي إلى تضارب بين مسارات الخدمات أوبين الخدمات و المخططات نتيجة استخدام أنظمة إسقاط وإحداثيات جغرافيةمختلفة وغيرها من التحديات.

 وكانت حنان بنت يوسف البلوشية مديرة دائرة الاتصال المؤسسي بحيا للمياه قد القتكلمة وضحت فيها الى الشفافية إحدى قيم حيا للمياه التي تعمل عليها سواءً فيعلاقتها داخل المؤسسة أو خارجها مع الشركاء والمستفيدين من خدماتها مؤكدةً أنالإفصاح عن المعلومات والوضوح في الإجراءات من الأمور المهمة لعكس صورة مؤسسيةثابتة وقوية تضمن الثقة التبادلية مع الشركاء المستفيدين من الخدمة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش