الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ميلان وإشبيلية وفياريال يبحثون عن التأهل

تم نشره في الخميس 13 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً


مدن - تبحث فرق ميلان الإيطالي، وفياريال وإشبيلية الإسبانيان، عن حسم التأهل للدور التالي في بطولة الدوري الأوروبي، عندما تخوض آخر جولات دور المجموعات، اليوم الخميس.
وكانت فرق ارسنال وتشلسي وباير ليفركوزن واينتراخت فرانكفورت ودينامو زغرب ودينامو كييف وفنار بخشة ولاتسيو وريال بيتيس وسالزبورج وسبورتنغ لشبونة وزينيت سان بطرسبرغ وزيورخ، قد حجزت مقاعدها بالفعل في الدور التالي.
يضاف إلى هذه الأسماء الثلاثي الذي تأكد قدومه من بطولة دوري الأبطال: فالنسيا الإسباني وبنفيكا البرتغالي وكلوب بروج البلجيكي، ليتبقى بذلك معرفة 16 فريقا ستكشف عنهم الجولة الختامية لخوض دور الـ32 الذي ستسحب قرعته يوم الإثنين المقبل.
في المجموعة السادسة، يحل ميلان، ضيفا ثقيلا على أوليمبياكوس اليوناني وعينه على الخروج على الأقل بنتيجة التعادل لضمان العبور للدور التالي.
ويحتل «الروسونيري» المركز الثاني في المجموعة برصيد 10 نقاط، بينما يمتلك ممثل الإغريق 7 نقاط ولا بديل أمامه سوى الخروج بالنقاط الثلاث، وبفارق أكثر من هدفين، حتى تكون له أفضلية المواجهات المباشرة، بعد انتهاء مباراة الذهاب بينهما على ملعب (سان سيرو) بنتيجة (3-1).
على الجانب الآخر، يحط ريال بيتيس الرحال في لوكسمبورغ لمواجهة إف91 دوديلانج، وهدفه اقتناص النقاط الثلاث لحسم بطاقة التأهل كمتصدر للمجموعة.
ووضعت خسارة إشبيلية صاحب الرقم القياسي بخمسة ألقاب أمام ستاندر لياج البلجيكي في الجولة الخامسة بهدف نظيف ضمن المجموعة العاشرة، الفريق الأندلسي أمام خيار الفوز فقط في مباراته الأخيرة عندما يستضيف كراسنودار الروسي، صاحب الصدارة بـ12 نقطة.
وتجمد رصيد حامل الرقم القياسي في الفوز باللقب (5 مرات) عند 9 نقاط، وهو نفس رصيد الفريق البلجيكي، ولكن كبير إقليم الأندلس يتفوق بأفضلية المواجهات المباشرة والأهداف.
ويكفي الفريق الروسي العودة بنقطة التعادل من الأندلس لضمان الحفاظ على صدارة المجموعة، كما أن خسارته مع خسارة ستاندر لياج أيضا ستكفل له العبور للدور التالي، أما في حالة فوز الفريق البلجيكي، فسيكون على ممثل روسيا أن يخسر بفارق أكثر من خمسة أهداف ليودع البطولة بفارق الأهداف.
بينما تبدو الأمور أكثر تشابكا بالنسبة لفياريال في المجموعة السابعة، حيث يتقاسم الفريق صدارة الترتيب بسبع نقاط مع رابيد فيينا النمساوي، بينما يأتي من خلفهما رينجرز الاسكتلندي مباشرة بست نقاط، ومن بعده سبارتاك موسكو الروسي بخمس نقاط، وهو ما يعني أن الفرق الأربعة لديها فرصة في التأهل.
وستشهد الجولة الختامية في المجموعة خروج رينجرز لمواجهة رابيد فيينا، بينما سيتسلح فياريال بعاملي الأرض والجمهور أمام الفريق الروسي للعبور باللقاء إلى بر الأمان وتأكيد أحقيته بالتأهل كمتصدر للمجموعة.
ولكن يبدو أن الأمور لن تكون سهلة بالنسبة لفريق «الغواصات الصفراء» الذي يعاني من سوء نتائج في المسابقة المحلية هذا الموسم، حيث يحتل المركز الـ17 برصيد 14 نقطة، ولا يبتعد عن مناطق الهبوط سوى بأفضلية الأهداف أمام أتلتيك بيلباو.
وستكون المباراة بمثابة الظهور الأول لمدربه الجديد لويس غارسيا الذي تولى المهمة خلفا لخافي كاييخا المقال بسبب سوء النتائج.
وفي الوقت الذي تسعى فيه الفرق المذكورة سلفا في تأمين موقفها من الاستمرار في البطولة، تتطلع فرق أخرى لمواصلة سلسلة أرقامها القياسية والإيجابية في هذه النسخة والتي تتمثل في حصد العلامة الكاملة في جميع الجولات وهي سالزبورغ واينتراخت وتشلسي.
وضمن المجموعة الثانية، سيدخل الفريق النمساوي مباراته أمام سيلتيك وعينه على مواصلة عزف نغمة الانتصارات للجولة السادسة تواليا، لاسيما وأنه أمن بالفعل صدارته وبفارق 6 نقاط كاملة عن مستضيفه في المواجهة الختامية.
أما الفريق الألماني، الذي حسم موقعه في الصدارة، فلم يعرف هو الآخر طعما للخسارة في المجموعة الثامنة على مدار 5 جولات متتالية، وسيسعى بالطبع للحفاظ على هذا السجل النظيف عندما يحل ضيفا على لاتسيو في العاصمة روما، في مباراة تحصيل حاصل لكلا الفريقين الذين حسما تأهلهما بالفعل للدور التالي.
وضمن المجموعة الـ12، سيكون تشلسي في نزهة عندما يحل ضيفا على مول فيدي المجري، حيث سيخوض رجال الإيطالي ماوريسيو ساري اللقاء بنشوة الانتصار بثنائية نظيفة على حامل لقب البريميير ليغ، مانشستر سيتي يوم السبت الماضي. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش