الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فرنسا.. 4 قتلى و11 جريحًا في إطلاق نار وسط ستراسبورغ

تم نشره في الخميس 13 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً

باريس - قتل 4 أشخاص، وأصيب 11 آخرون، الثلاثاء، جراء إطلاق نار في سوق لعيد الميلاد وسط مدينة ستراسبورغ شمال شرقي فرنسا. جاء ذلك بحسب ما ذكرته العديد من الصحف المحلية الفرنسية، فضلا عما ذكرته حكومة إقليم الراين الأسفل، شمالي البلاد.
وأعلنت حكومة الإقليم المذكور أن الحادث أسفر عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 11 آخرين، مشيرة إلى أنهم يدرسون احتمالية أن يكون الهجوم إرهابيًا، وأن منفذه هرب وجاري البحث عنه في كل مكان.
وفي وقت سابق الثلاثاء، نقلت قناة «يورو نيوز» عن الشرطة أنه تم إطلاق أعيرة نارية وسط ستراسبورغ، دون معرفة الدوافع. وأفادت أسوشييتد برس أن الحادث أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 8 على الأقل، قبل أن يرتفع عدد القتلى والجرحى، وأن الادعاء العام فتح تحقيقًا في الحادث باعتباره «عملًا إرهابيًا». وذكرت الشرطة أنها تشتبه في شخص واحد حتى الآن، مشيرة إلى أنه ما يزال طليقا.
وأفادت الأنباء أن المشتبه به يبلغ من العمر 29 عامًا، ويعرف باسم «فيش إس»، وأنه مدرج على قائمة المطلوبين، وأنه أصيب قبل هروبه من مكان الحادث. وتجتذب سوق عيد الميلاد في ستراسبورغ ملايين السائحين سنويا، حسب «يورو نيوز». وأضافت «ينبغي على الجميع البقاء في منازلهم وننتظر حتى تتضح الأمور». كما نشرت وزارة الداخلية بيانا دعت فيه السكان المحليين إلى الابتعاد عن موقع الحادث. وجاء في البيان: «ندعو السكان إلى الابتعاد عن موقع الحادث والبقاء في منازلهم، وسنوافيكم تباعا بالمعلومات، وندعكم إلى اتباع إرشادات السلطات».
وأفاد شهود عيان عبر وسائل التواصل الاجتماعي أن الشرطة أغلقت جزءا كبيرا من وسط المدينة عقب إطلاق النار.
في موضوع آخر، أظهر استطلاع رأي فرنسي أن أكثر من نصف الفرنسيين لم يقتنعوا بـ»تنازلات» الرئيس، إيمانويل ماكرون، وغيره من المسؤولين بخصوص الأحداث الأخيرة التي تشهدها البلاد.
وبحسب نتائج الاستطلاع الذي قامت به شركة «أودوكسا»، فإن «التنازلات» التي أعلنها ماكرون، لحركة «السترات الصفراء» الاحتجاجية، أحدثت تأثيراً في الرأي العام الفرنسي. ووفق النتائج ذاتها، وجد 40% من الذين شملهم الاستطلاع ماكرون مقنعاً، في حين لم يقتنع به 59%.
وكان ماكرون قد تعهد في خطاب متلفز من قصر الإليزيه، مساء الإثنين، استغرق 15 دقيقة، باتخاذ أربعة إجراءات، تشمل رفع الحد الأدنى للأجور 100 يورو (113 دولاراً) شهرياً، اعتباراً من العام المقبل.
كما تشمل إلغاء الضرائب على ساعات العمل الإضافية من 2018، وإلغاء زيادة الضرائب على بدلات التقاعد لمن يتقاضون أقل من 2000 يورو شهرياً، ودعا أيضاً من يستطيعون من أصحاب العمل إلى «رصد مكافأة لنهاية العام» ستعفى من الضرائب. النتائج ذاتها أظهرت كذلك أن 54% ممن شملهم استطلاع «أودوكسا» يرون أنه يجب استمرار التظاهرات.
ورغم إلغاء الحكومة الزيادة المقررة في أسعار الوقود، إلا أن تصريحات متفرقة لعناصر من حركة «السترات الصفراء»، أعربت عن عدم رضاها عن الإجراءات المقدمة.(الأناضول)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش