الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعطيل حياة الناس وإغـلاق الطـرقـات ليس حرية تعبير

تم نشره في الأحد 16 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • كتب.jpg

يُثبت الأردنيون يوماً بعد يوم وعيهم وحرصهم على أمن واستقرار بلدهم، وهم يرفضون زمرة خارجة عن القانون حاولت جر البلاد إلى مربعات من الفتنة والصدام، لولا لطف الله ومن ثم يقظة وحزم أجهزتنا الأمنية العسكرية، التي كانت منضبطة وواعية لأولئك الذين أرادوا تعطيل حياة الناس وإغلاق الطرقات العامة.
وعلى امتداد السنوات القليلة الماضية شهدنا حركات احتجاج واعتصامات، ولم تكن أجهزتنا الأمنية والعسكرية إلا في خانة الوطن والحفاظ على سلامة وأمن المواطنين من المعتصمين وسواهم، ولم يُسجل في يوم من الأيام أنها اعتدت على أي معتصم، بل على العكس كان الأردن يقدم نموذجاً واعياً من الرقي والوطنية، حين قام رجال الأمن بتوزيع الماء والعصائر على بعض المعتصمين في لهيب الصيف، وهو ما قابله الأردنيون بالود والاحترام والتقدير، ومن قبل المعتصمين أنفسهم.
ولعل من نافلة القول، التأكيد على أن أحداً منا لم يشاهد في يوم حالة اعتداء لرجال الأمن على أي مسيرة أو اعتصام، وكل ما ينشر لم يكن إلا ظاهرة صوتية غير مقرونة بالأدلة والبرهان، وهي غالباً ما تخرج من فئة  لها من أجندات ما لها، وإلا فماذا نسمي فئة أرادت بصوتها النشاز تأليب الأردنيين على أجهزتهم الأمنية؟ ألم يفكروا للحظة أن بلدهم يطوق أعناقهم بفضله، فهذا التراب وهذا الحمى لم يكن في يوم من الأيام إلا ملاذنا وسندنا ومن خيره كبرنا ومن تضحيات رجال أمنه وجيشه كُنا الوطن الأقوى والأعز، الآمن المستقر، وبقيادته الحكمية كُنا وسنبقى نفاخر الدنيا بأنها كانت الأقرب لنا نجدها في مسراتنا وفي أفراحنا وأتراحنا.
ونؤكد هنا أن الدستور الأردني كفل لكل الأردنيين حرية التعبير عن الرأي،  ولكننا مع هذا الحق الدستوري، نشدد على أن تجاوز القانون وامتهان الإساءة للوطن ومحاولات تعطيل حياة الناس والإخلال بالأمن والنظام، لا يقبله الأردنيون وعلى رأسهم الذين كانوا قرب الدوار الرابع، فهم أبناء وطن لا يشكك أحد بصدق نواياهم، لكن هناك فئة بينهم، يجب أن يرفضهم كل الأردنيين، فهم أرادوا من صنيعتهم الشنعاء، أن يجرونا إلى ما لا يحمد عقباه، لكن الله كان بهذا البلد لطيفاً، وليحفظه الله من كل الشرور، وإنّا على عهدنا لصونه وحمايته لمستمرون، ودونه الأرواح والمهج.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش