الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المصفاة: إنجاز مراحل مهمة من مشروع «التوسعة الرابع»

تم نشره في الأحد 16 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان
استمراراً لسلسلة اللقاءات والجولات الميدانية التي تنظمها شركة مصفاة البترول الاردنية لمندوبي وسائل الاعلام المحلية فقد تم تنظيم جولة اعلامية للاطلاع على واقع عمل كافة وحدات والتكرير ومختبرات الشركة في موقع شركة مصفاة البترول الأردنية بمحافظة الزرقاء صباح امس السبت، خلال الجولة الصحافيّة التي نظمتها الشركة.
واطلع الحضور على التقنيات المُستخدمة في مختبرات مصفاة البترول الأردنية لضبط نوعية المشتقات النفطية علماً أن هذه المختبرات قد حصلت ولمرات عديده على شهادات تميز بالتنافس مع عشرات المختبرات العالمية.
وقال الناطق الإعلامي باسم الشركة حيدر البشايرة  أن مصفاة البترول الأردنية  منذ افتتاحها عام 1961 بدأت عملياتها في تكرير المشتقات النفطية وتأمينها لكافة أنحاء المملكة، لتسهم في نمو الاقتصاد الوطني ورفع عائداته، وتلبية احتياجات المجتمع المحلي من المنتجات النفطية المختلفة، مع الحفاظ على البيئة والسلامة العامة.
وأشار الى ان أسهمت من جانب آخر بوقف الاعتماد على استيراد المشتقات النفطية والذي أدى الى استقلالية الطاقة في الأردن وإتاحة فرص العمل لآلاف من المواطنين، وفتح الباب أمام الصناعات الجديدة .
وزاد البشايرة إلى ان الشركة قدمت دعمها للعديد من القطاعات الاقتصادية المهمة كقطاع الكهرباء حيث كانت الشركة ومنذ تأسيس أول محطة توليد بخارية بمحافظة الزرقاء في سبعينيات القرن الماضي بتزويد محطات توليد الكهرباء بمادة زيت الوقود والديزل وساهمت الشركة بالحيلولة دون انقطاع الكهرباء ابان فترة انقطاع ضخ الغاز الطبيعي عن المملكة.
وأوضح ان مصفاة البترول الأردنية مرت بمراحل تاريخية متعددة تم فيها رفع الطاقة الإنتاجية والتشغيلية لها بما يتواكب مع تطورات الحياة، متميزة بأدائها التنافسي وجودة منتجاتها.
وبالنسبة لاستلام النفط الخام في ميناء العقبة، بين البشايرة بان دائرة المستودعات التابعة لشركة مصفاة البترول تقوم باستلام مادة النفط الخام المستورد لحساب شركة مصفاة البترول (وهو من النوع السعودي العربي الخفيف، المصنف عالمياً ضمن أجود الأصناف) الذي يصل الى منشآت الشركة / جنوب العقبة عن طريق البحر محملاً بالبواخر.
وأضاف ان عملية استلام النفط الخام تبدأ ضمن سلسلة من الإجراءات القانونية والتي تبدأ من سحب عدة عينات من خزانات الباخرة وبوجود طرف ثالث، ليتم اجراء مجموعة من الفحوصات المخبرية عليها للتأكد من مطابقة النفط الخام المخزن بالباخرة للنوعية المطلوبة، ثم تبدأ أعمال نقل النفط الخام بالمناولة والضخ من هذه البواخر التي تقف على الرصيف، لتخزن في المنشآت النفطية حتى حين، ثم تُنقل في الصهاريج إلى موقـعها الرئيسي في الزرقاء، لدوائر المصفاة ذات العلاقة.
اما نشاط التكرير، فأشار البشايرة الى أن الشركة تقوم بجميع عمليات تكرير النفط الخام بموقعها بالزرقاء حيث يتم تكرير النفط الخام وتحويله إلى منتجات خفيفة عالية القيمة، منوها الى ان منتجات المصفاة من المشتقات النفطية هي: الغاز المنزلي المسال، والبنزين بنوعيه (أوكتان 90 و95) الخالي من الرصاص، والكاز والديزل، ووقود الطائرات بنوعيه (العادي والخاص)، والزيوت المعدنية، ومنتجات الأسفلت.
كما أوضح بان الشركة توفر المحروقات لمحطات الوقود المزودة من جوبترول والمنتشرة في أنحاء المملكة ،
وأوضح البشايرة بأن شركة المصفاة تتولى من خلال دائرة خدمة المطارات بتزويد الطائرات في مطار الملكة علياء الدولي، ومطار الملك حسين الدولي في العقبة، ومطار عمان المدني بكافة أنواع وقود الطائرات، ضمن الشروط المطابقة للمواصفات العالمية، وتخضع منشآت محطات تزويد الطائرات لأعمال التفتيش الدورية من قبل الهيئات والمنظمات الدولية، ومن قبل مندوبي شركات الطيران.
كما وتقوم شركة مصفاة البترول ايضا بتزويد القوات المسلحة وسلاح الجو بوقود الطائرات الحربية.
وفي رده على سؤال حول مشروع التوسع الرابع، قال البشايرة: ان إدارة شركة مصفاة البترول تؤمن بالتطور التقني، حيث تم قطع شوط كبير وانجاز مراحل مهمة من مشروع التوسعة الرابع الذي يهدف إلى زيادة نوعية المنتج من المشتقات النفطية وتحسين جودته، بما يتماشى مع المعايير الدولية، واختيار التكنولوجيا من بيوت خبرة عالمية مشهود لها.
وذكر البشايرة بان الشركة كانت قد اختارت شركة (TR) الاسبانية للقيام بالتصاميم التفصيلية لهذا المشروع.
الى ذلك، قال ان الشركة تمتلك 3 محطات لتعبئة الغاز المسال في عمان واربد والزرقاء بطاقة انتاجية تصل الى 215 ألف اسطوانة يومياً خلال فصل الشتاء، كما يتبع للمصفاة مصنع تجري فيه كافة أعمال الصيانة والفحص الدوري للأسطوانات حفاظا على السلامة العامة ليؤمن احتياجات السوق المحلي.
اما بخصوص مصنع الزيوت المعدنية، أشار الى انه منذ منتصف السبعينيات أنشأت مصفاة البترول بالتعاون مع شركة(شل) مصنعاً لمزج وتعبئة الزيوت المعدنية، وتُصنع هذه الزيوت من زيوت بكر غير معاد تكريرها ومواد ذات جودة عالية (تحت اسم العلامة التجارية (جوبترول) وتستند مواصفاتها إلى المواصفات القياسية العالمية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش