الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاستصناع من المنتجات الإسلامية ..

تم نشره في الثلاثاء 15 كانون الثاني / يناير 2019. 12:00 صباحاً


 عمان
الاستصناع : عقد يشترى به شيء مما يصنع (تدخله الصنعة) يلتزم البائع بتقديمه مصنوعا بمواد من عنده، بأوصاف معينة يُتفق عليها وبثمن محدد يدفع حسب الاتفاق.
 خصائص الاستصناع:
 الاستصناع من عقود البيع (ليس إجارة ولا وعدا ببيع..)، ويشترط في المبيع أن يكون مما يصنع (تدخله الصنعة) فلا يصح الاستصناع في المنتوجات التي لا تدخلها الصنعة، مثل الحبوب والثمار (هذه أهم مميزاته عن السلم).
المبيع دين في ذمة الصانع الذي يجب عليه تقديمه مصنوعا في الأجل المحدد (لا يشترط أن يكون من صنعه هو إلا إذا اشترط ذلك عليه)، والمبيع مصنوع بأوصاف متفق عليها (يشترط أن يكون موصوفا وصفا نافيا للجهالة ومانعا للنزاع – دون تعيينه – سواء كان المصنوع موجودا أو معدوما عند التعاقد) فالمبيع مصنوع بمواد من عند الصانع (يجب أن تكون مواد الصنع من عند الصانع، لأنها إن كانت من المستصنع كانت المعاملة مجرد إجارة)
يدفع الثمن حسب الاتفاق فلا يجب تعجيل الثمن في الاستصناع (وهذه أيضا إحدى مميزاته الأساسية عن السلم) وإنما يجب تحديد مقدار الثمن وطريقة سداده، معجلا أو مؤجلا أو مقسطا.
 مجالات تطبيق الاستصناع
 الصناعات الحديثة (صناعة الطائرات، القطارات، السفن، ومختلف المعدات والآلات المصنوعة..)، وإنشاء المباني المختلفة ونحوها (المجمعات السكنية، المستشفيات، المدارس، والطرق.. وغيرها)، ومختلف الصناعات التي يمكن ضبطها بالمقاييس والمواصفات الدقيقة (الصناعات التحويلية، قطاع الصناعة الاستخراجية، والصناعات الغذائية بما تشتمل عليه من تعليب وحفظ للمنتوجات الطبيعية..)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش